الولادة القيصرية.. بعد شهر تعود حياتك طبيعية

شارك عبر:

الولادة القيصرية.. بعد شهر تعود حياتك طبيعية

سيدة تسأل: أولا وضعت بعملية قيصرية في المرة الأولى والرحم فتح إلى النهاية “10 سم” وكنت أنا التي طلبت إجراء الولادة القيصرية، وفي الحمل الثاني قالت الطبيبة بأن الحوض ضيق، ورأس الطفلة كان لأعلى، وحدث لي نزيف في الشهر السابع، والحمد لله وضعت بعملية قيصرية.

سؤالي: كم عدد الولادة بالعملية القيصرية؟ الشق البطني بالعرض كيف أحافظ على نفسي؟ وهل هناك طريقة معينة لتناول الأشياء من الأرض؟

أعلم بأنه المفترض ألا أحمل أشياء ثقيلة فقط في حدود 6 كيلو الرجاء الرد مع التفسير الشامل.

الإجـابة

هنا يقول د. محمد نورالدين عبد السلام «أخصائي أمراض النساء والتوليد»: حمدا لله على سلامتك، بورك لك في المولود، وشكرت الواهب، ورزقت بره، ووقيت شره، وبلغ أشده، في البداية نوضح لك أنه لا حد لإجراء العمليات القيصرية إلا إذا وجد الطبيب أثناء إجراء إحداها أنه قد تكونت التصاقات تجعل من إجراء عملية أخرى من الصعوبة بمكان.

أما عن أن الجرح بالعرض في البطن فإن ذلك الشق يكون في ثنايا الجلد بحيث لا يظهر؛ لأن ثنية البطن تخفيه، وللمحافظة على القوام لا بد أن تقومي بالتمرينات الرياضية الخاصة بالبطن والظهر والساقين، ولا توجد تمرينات مخصوصة، حيث يمكنك أن تقومي بهذه التمرينات بالعدد الذي تستطيعينه وبالمدة التي تقدرين عليها ولكن لا بد من الاستمرارية والصبر حتى تحصلي على نتيجة بإذن الله ﷻ.

ولا توجد طريقة معينة لثني الظهر لأخذ الأشياء من الأرض حيث إنك بعد أن تجدي نفسك تستطيعين ذلك فلا مانع أبدا وبعد مرور حوالي شهر على العملية تستطيعين أن تقومي بكل ما كنت تقومين به قبل العملية لأن الأنسجة تكون قد التأمت إلا أنه يُفضل عدم حمل الأشياء الثقيلة حتى لا تتعرضي للإصابة بالفتق.

أكرمك الله بموفور الصحة، وأنبت أطفالك نباتا طيباً بإذن الله.

ما رأيك بهذه المـواد أيضًا؟


شارك عبر:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error:
Scroll to Top