الجيوب الأنفية … أسبابها وطرق علاجها

الجيوب الأنفية ، الحساسية ، أمراض الصدر ، الربو
التهاب الجيوب الأنفية – أرشيفية

ما الفرق بين الجيوب الأنفية وحساسية الأنف؟

قال ” د/ خالد محمد طيبة – إستشاري الأنف والأذن والحنجرة” أن هذا السؤال يعني كيفية التفريق بين موجات البرد الناتجة عن الفيروس الالتهابي وبين أعراض الحساسية بحيث يمكن للمريض تناول الدواء الصحيح.

هناك الكثير من التشابه بين أعراض الحساسية ونزلة البرد حيث تجد من بين تلك الأعراض العطس الشديد والصداع والحكة التي يمكنها أن تنتشر في الحلق، وهذه الأعراض هي أعراض الحساسية.

هناك مادة تسمى الهيستامين في نفس الخلايا والتي يمكنها أن تظهر بسبب وجود شيء في الجو مثل الغبار وغيره إلى جانب المواد الكيميائية من الكولونيا وغيرها  التي تؤثر على ظهور الهيستامين والتي تتسبب في فتح الأوعية الدموية ومن ثم يشعر المريض ببعض الأمراض والأعراض السابق ذكرها.

هناك نوع العلاج الذي يؤخذ لحساسية الأنف لتقليل تلك الإفرازات ولفتح الأنف وللتنفس الجيد كما يمكن أن يُعطى لنزلات البرد عند وجود التهابات في الأنف خاصة عند وجود سخونة وصداع واحتقان شديد ولابد فيها من استشارة الطبيب المختص.

ما هي مشاكل الجيوب الأنفية؟

في جانب الأنف هناك مدخل للهواء وهناك 3 قرنيات غير قرنية العين فوق بعضهم البعض تعمل كملطف للالتهابات قبل دخول الهواء للرئة وتختلف عن اللحمية في مسماها.

في منتصف الأنف هناك الحاجز الأنفي الذي يفصل اليمين عن اليسار ، كما أن هناك الجيب الأنفي الأمامي كما هناك جيوب أنفية في جوانب أخرى من الأنف.

وتابع الاستشاري ” خالد محمد طيبة “: في هذه الأشعة المقطعية تظهر الجيوب الأنفية نظيفة باللون الأسود كما يتم عمل أشعة مقطعية عند الحاجة لعمل منظار في حالة استدعاء الحالة حتى تظهر المشكلة المرضية كما أن الأشعة المقطعية تظهر الأنف بشكل تشريحي جيد يسهل تشخيص الحالة من خلاله.

هناك اللون الرمادي الذي يشير إلى وجود مشكلة من التهابات وغيرها..

يمكن علاج نزلة البرد بأدوية مساندة ومسكنة للألم وتساعد على فك الاحتقان.

عند الإصابة بنزلة البرد أو الحساسية يحدث هنالك تضرر للأنسجة الموجودة في الأنف مما يساعد على نمو البكتيريا مستغلة تلك الفرصة وتظهر على شكل صديد في الأنف ولا يجب إهمالها كما يجب علاجها على الفور.

ما هي مسببات حساسية الأنف؟

هناك بعض الأشياء التي لا دخل فيها للإنسان حيث أن الله تعالى قد خلق الجيوب الأنفية حماية للجهاز التنفسي السفلي مثل القرنيات والجمجمة التي خلقها الله بها عظم وبها فراغات ولم يخلقها عظما فقط حتى لا تكون ثقيلة إلى جانب وجود رنين الصوت في الجيوب الأنفية التي تفرق صوت كل شخص عن الآخر، لذلك عند وجود غلق في هذه الجيوب يحدث هنالك مشكلة للإنسان بسبب عدم تدفق السائل
إلى الخارج.

وأضاف الاستشاري ” خالد محمد طيبة “: هناك ارتباط بين العطس المفاجئ بسبب تغيير درجة الحرارة حيث يحدث هنالك فتح مفاجئ في الأوعية الدموية التي تتفاعل مع الأشياء الفيزيائية الموجودة في الجو ويمكن علاج ذلك باستشارة الطبيب.

تكمن أهمية الأشعة المقطعية للأنف في أنها تحدد مكان المشكلة التي يعاني منها المريض بشكل دقيق.

يعتبر التدخين من العوامل المهمة والتي تؤثر سلبا على الجيوب الأنفية كما يُلاحظ أن غير المدخنين لديهم راحة في الجهاز التنفسي والجيوب الأنفية. يمكن ظهور الاحتقانات لشخص دون الآخر بسبب اختلاف الطبيعة التشريحية للجيوب الأنفية لكل شخص على حدة.

ما هي كيفية الوقاية من الجيوب الأنفية المزمنة؟

عند وجود جيوب أنفية مزمنة مع وجود ربو ولحميات أنفية عنبية يجب عمل عملية في الجيوب الأنفية، كما أن الجيوب الانفية المزمنة يمكن أن تظهر لأن المريض أصبح حساسا ضد شيء معين مثل التدخين، لذلك يجب الابتعاد عن هذا الشيء المسبب للحساسية كما يجب علاج الجهاز المناعي عن طريق بعض الأدوية.

بجانب ذلك، يمكن عمل تحاليل على الجلد لمعرفة المادة المسببة لحساسية والتي يمكن علاجها عن طريق التطعيم بمادة مضادة أو حقنها بمادة تحت اللسان عن طريق متخصصي الأمراض الصدرية.

كيف يتم اختيار نوعية علاج حساسية الأنف؟

لابد من البداية أن يتم الاستماع للمريض عن طريق معرفة كيفية النوم والشخير ومعرفة التاريخ المرضي له بالكامل ثم يتم فحص المريض بالمنظار ثم الأشعة المقطعية ليتم تشخيص حالته بكل دقة.

تبدأ بعد ذلك عملية العلاج عن طريق بعض الأدوية التي تعالج الهيستامين وتمنع تكسيره.

هناك كورس علاجي بخاخ يُعطى في الأنف عبارة عن كورتيزون إلى جانب إمكانية إعطاؤه كحبوب مضادة للهيستامين والذي يمتد لأسبوعين أو ثلاثة ويمكن تكراره أكثر من مرة.

هناك بعض المواد المضادة للهيستامين مادة تسمى السيدوفيدرين التي بإمكانها أن تقلل من الإفرازات وتنهي الاحتقان الموجود في الأنف لكنها على الجانب الآخر تغلق الأوعية الدموية للأنف ولا يُنصح بها لمريض القلب أو البروستاتا كما يجب استخدامها في نطاق ضيق وتحت وصفة طبية.

وأنهى الطبيب حديثه عن مشاكل الجيوب الأنفية قائلا: عند دخول الهواء الجاف للأنف تبدأ الأنسجة في الاحتقان ثم تظهر القشرة في الأنسجة المخاطية ومن ثم تبدأ الأوعية الدموية الدقيقة بإفراز الدم وهو ما يسمى بالرعاف ولابد من ترطيب الأنف لعلاج هذا الرعاف عن طريق تنظيف منطقة الأنف عن طريق بخار الماء والبخاخة.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: