فوائد الأطعمة الشتوية وأنواعها والسعرات الحرارية بها

الأطعمة الشتوية

يتجه جميع الأشخاص إلى فصل الشتاء إلى الإكثار من تناول الأطعمة الشتوية التي تساعد في إعطاء الشعور بالدفء والحرارة، والتي من أشهرها حمص الشام، السحلب، البليلة، البطاطا الحلوة، والذرة المشوي.

وهي من أفضل الأطعمة المحتوية على النشويات المعقدة المفيدة للجسم، وبعض الفيتامينات، إضافة إلى النكهة والطعم الحلو والذي يعطي الشعور بالدفء في فصل الشتاء.

الأطعمة الشتوية المصرية

حمص الشام

يقول “محمد يونس”، مدير أحد المطاعم في دبي، أن سكان القاهرة وعلى كورنيش النيل يطلقون مصطلح “حلبسة” على حمص الشام، أما في الإسكندرية يسمى بحمص الشام.

كما أضاف أن حمص الشام هو طعام موجود كذلك في الأردن وبلاد الشام ولكن بأسماء مختلفة وبطرق مختلفة عن مصر.

السحلب

تابع” محمد”، أن السحلب يعتبر مشروب من النشويات، وهو يساعد بشكل كبير في الشعور بالدفء، وهو يمكن تحضيره بطرق مختلفة حسب رغبة كل شخص ويضاف إليه المكسرات والقرفة لإضفاء طعم ونكهة رائعة.

البليلة المصرية

والجدير بالذكر أن “البليلة” الموجودة في مصر تختلف تمامًا عن البليلة في بلاد الشام.

والبليلة المصرية تكون عبارة عن قمح مسلوق مضاف إليه اللبن، كما أضاف أن البليلة عند تكثيفها وتركها لمدة في الثلاجة تتحول إلى “عاشوراء”.

البطاطا الحلوة

كما يقول “يونس”، أن البطاطا المصرية تعتبر أفضل أنواع البطاطا الموجودة في السوق، وهذه البطاطا لها الكثير من الطرق في طريقة تحضيرها وتناولها; فهناك أشخاص يحبون تناولها مشوية بدون إضافات، وآخرين يحبون إضافة العسل إليها، بينما آخرون يتناولونها بإضافة الملح والتوابل.

الذرة المشوي

من المعروف أن الذرة المشوي يعتبر من الأطعمة المشهورة في الإسكندرية، وهو يتم تحضيره عن طريق شويه على الفحم.

السعرات الحرارية للأطعمة الشتوية

تقول “لبنى الرفاعي”، خبيرة التغذية، أن الكاستنا تعتبر نوع من أنواع المكسرات ولكنها تحتوي على نسبة أكبر من النشويات ونسبة قليلة جدًا من الدهون، بينما الأنواع الأخرى من المكسرات تحتوي بنسبة أكبر على الدهون.

وتابعت “لبنى” أن النشويات الموجودة في الكاستنا هي نشويات معقدة مفيدة للجسم ولا تسبب ارتفاع نسبة السكر في الدم.

وذلك إضافة إلى أنها غنية بالألياف التي تعطي الإحساس بالشبع وتحافظ على معدل السكر في الدم وغنية بفيتامين سي إضافة إلى أنها تمد الجسم بالطاقة.

والجدير بالذكر أن خمس حبات من الكاستنا تحتوي تقريبًا على 100 سعر حراري، كما أنها تعتبر أفضل من بعض أنواع الفواكه.

تؤكد “الرفاعي”، أن النشويات المعقدة سواء كانت بطاطا أو كاستنا أو الدرة مفيدة جدًا للجسم، ولكن يجب الانتباه للكمية التي يتم تناولها، وذلك لأن الكميات الكبيرة تعني زيادة في السعرات الحرارية في الجسم.

والجدير بالذكر أن البطاطا الحلوة تحتوي على نسبة سكريات أقل من البطاطا العادية، والمؤشر الجلايسيني فيها يكون منخفض، وهي تعتبر مناسبة لمرضى السكر أكثر من البطاطا العادية.

وأضافت “لبنى” أن نسبة ارتفاع السكر في الدم عند تناول البطاطا الحلوة يختلف باختلاف طريقة طهيها; فإذا كانت مسلوقة فإن نسبة ارتفاع السكر في الدم تكون أقل، أما إذا كانت مشوية فإن نسبة السكر في الدم تكون أعلى.

ولكن في جميع الحالات تعتبر البطاطا الحلوة أفضل من البطاطا العادية، كما أنها تعطي الجسم سبعة أضعاف احتياجه اليومي من فيتامين أ، وهو غير موجود في البطاطا العادية.

المُختصر المفيد

  • مما لا شك فيه أن الذرة المشوي يحتوي على نسبة عالية من الألياف الذائبة والغير ذائبة، وهذه الألياف تعمل على تغذية البكتيريا النافعة الموجودة في الأمعاء، مما يساعد في تقوية المناعة وزيادة معدل حرق الدهون في الجسم إضافة إلى تحسين الحالة المزاجية.
  • يجب الانتباه عند تناول السحلب أن يكون الحليب قليل الدسم والمكسرات الموجودة فيه تكون بنسبة قليلة. كما يمكن إضافة بعض القرفة لتقليل معدل السكر الموجود في الدم وتعطي إحساس بالشبع، ويحتوي الكوب من السحلب على 200 سعر حراري.
  • ختامًا، يعتبر حمص الشام من الأطعمة المفيدة والغنية بالبروتين الذي يغطي 30% من احتياج الجسم اليومي، كما أنه يعطي تقريبًا 60% من احتياج الجسم للحديد، إضافة إلى أنه يعطي الإحساس بالشبع.

أضف تعليق