محاربة وإزالة البلاك من الأسنان

إزالة البلاك , الأسنان , صورة
إزالة بلاك الأسنان

البلاك هو عبارة عن غشاء لزج وشفاف يشكل طبقة تغطي الأسنان، حيث ينتج من تراكم بقايا الطعام على الأسنان دون غسلها، وبالتأكيد تحتوي تلك البقايا على الكربوهيدرات مثل السكريات والنشويات، وبالتالي فإن تناول الأطعمة كمنتجات الألبان والمشروبات الغازية والوجبات السريعة دون غسل الأسنان بعدها يؤثر بالسلب عليها، ويجب الـتأكد أن تراكم البلاك وعدم التخلص منه يسبب ضرراً كبيراً عي صحة الأسنان حيث قد يؤدي إلي:
• تسوس الأسنان وإلحاق الضرر بمينا الأسنان مما قد يصل إلى تدميرها.
• حدوث التهابات في مختلف أنحاء الجسم مما يزيد من فرص الإصابة بالعديد من الأمراض والشيخوخة المبكرة.

العادات التي يجب إتباعها من أجل محاربة البلاك

1. يعتبر غسل الأسنان وتنظيفها بشكل يومي من أكثر العادات أهمية، حيث يفضل غسل الأسنان بالفرشاة والمعجون على الأقل مرتين يوميا عقب وجبات الطعام للتخلص من بقايا الطعام وبالتالي التقليل من احتمالية تكوين البلاك، أما بالنسبة لفرشاة الاسنان فتلك بعض الأمور التي يفضل مراعاتها:
• أن تكون الفرشاة ناعمة ويتم استبدالها كل أربعة أشهر.
• أن تكون الفرشاة مائلة بزاوية 45 درجة مع اللثة.
• يتم تطبيق الفرشاة على الأسنان في حركة دائرية.
• الاهتمام بغسل الأجزاء الداخلية والعلوية من الأسنان بصورة جيدة.

2. يفضل استخدام الخيط باستمرار لتنظيف ما بين الأسنان، حيث يمكن استخدامه قبل أو بعد تنظيف الأسنان بالفرشاة والمعجون، كما ينصح أطباء الأسنان باستخدام السواك حيث يحتوي على العديد من المواد المفيدة التي تمنع تكوين البكتيريا الضارة داخل الفم.

3. استخدام غسول الفم بصفة مستمرة وهي مرتين يوميا وذلك لما له من فوائد كثيره حيث يعمل على تليين البلاك ويسهل إزالته، كما أن غسول الفم المطهر يعمل على القضاء على الجراثيم التي تسبب التهابات اللثة، ويوجد أنواع مختلفة من غسول الفم فمنه ما يحتوي على خلاصة المسواك وبالتالي يمتاز بخصائصه المطهرة التي تمنع تكوين البكتيريا الضارة.

4. التقليل من الأطعمة التي تحتوي على السكريات والنشويات كشرائح البطاطس والخبز والحلوى والمياه الغازية، حيث تتجه البكتيريا مباشرة لتلك الأنواع من الأطعمة فور التهامها لذلك يجب التحكم في الكمية التي يتم تناولها للتقليل من هجمات تلك البكتيريا الضارة المسببة للبلاك، والحرص على تناول الأطعمة والمشروبات المفيدة كالشاي الأخضر أو عصير التوت أو زيت الزيتون.

5. المتابعة مع طبيب الأسنان بصفة مستمرة، حيث أن الفحص الدوري مرتين سنوياً له دور هام في الحفاظ على صحة الأسنان، كما يسهل عملية إزالة البلاك قبل تراكمه.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: