كيف يؤثر فقدان السوائل على الصحة في رمضان

صورة , عصائر طبيعية , السوائل , شهر رمضان
عصائر طبيعية

كيف نستعد للصوم في رمضان؟

قالت “د. رزان صلاح” أخصائية التغذية. عن فقدان السوائل في رمضان. يعتبر شهر رمضان فرصة عظيمة لمرضى السكري والضغط والسمنة والنحافة وغيرها من الأمراض، فيجب علينا عدم فقدان السوائل والمحافظة على نسبة السوائل (شرب الماء بشكل أساسي) في جسمه خلال شهر الصيام حتى لا يحدث له جفاف.

لابد من أخذ قسط من الراحة في نهار رمضان للمحافظة على السوائل خاصة آخر ساعتين، حيث أنه لا يوجد أي مصدر للطاقة للجسم نهارا.

التسلسل الغذائي:
يُنصح دائما بشرب الماء المعتدل للمحافظة على السوائل وحتى لا يحدث انقباض للمعدة، إضافة ألى بعض التمر حيث يغذي الجسم بالسكريات التي يحتاج إليها الدماغ، كما يُعد تناول السًلطة والشوربة (خاصة الشوربة البيتية) مهمة عند الإفطار لأنها تعمل على تهيئة الجهاز الهضمي للعمل عند بداية الإفطار.
• عدم الوقوف تحت أشعة الشمس المتعامدة نهارا لتجنب فقدان السوائل في رمضان.
• أخذ فترة راحة أثناء الوجبة للحفاظ على السوائل مثل: الصلاة بعد شرب الماء أو التمر.
• المضغ الجيد للطعام وبطريقة سلسة.
• تناول طبق رئيسي واحد على مائدة الطعام وليس أكثر من صنف.

اتباع الطرق الصحية في الطهي مثل:
• يُفضل السلق أو الشوي بعيدا عن القلي بقدر الإمكان.
• تجنب الطهي إضافة الزيوت الدهنية او السمنة الخارجية.
• يُفضل استخدام زيت الزيتون على الطعام.
• التنوع في الطعام يوميا مثل : البقوليات والخضار والنشويات والبروتينات وغيرها.

ما هو كم الغذاء الكافي تناوله عند الإفطار؟ وما هي أهمية السوائل؟

تابعت “د. صلاح” تُرسل المعدة رسائل عصبية إلى الدماغ باكتفائها من الطعام، ومن ثَم يبدأ الجسم في افراز هرمون الشبع الذي يعطينا احساس بالشبع، وتأخذ تلك العملية من 20 إلى 30 دقيقة، وهذا يفسر إفطار وشبع البعض في 5 دقائق ثم يشعرون بتخمة وجوع بعد ذلك.

وتابعت الطبيبة: لابد من وجود اعتدال في تناول الطعام وأخذ كميات قليلة من الطعام عند الإفطار وترك بعض الفراغ في المعدة ثم يتم تناول الطعام ليلا بعد ذلك حتى السحور.

أهمية السوائل

تعمل السوائل والماء بشكل خاص على تنقية الجسم من السموم وتنظيم درجة حرارته، كما أيضا تسهل عملية الهضم.
كما الجسم ليس بحاجة كبيرة للمشروبات الغازية والمنبهات مثل احتياجه للماء لأنها تعتبر من مدرات البول وسوف يفقدها الجسم بسرعة وبالتالي يتأثر بالجاف.

يعتبر الجسم في حاجة إلى 8 أكواب من الماء (2 لتر) يوميا، ولا يجب نقص هذه الكمية من الجسم، فكلما زادت هذه الكمية كلما كان أفضل.

ما هي أهمية وجبة السحور وما الفائدة منها؟

أوضحت “د. صلاح” تكمن أهمية وجبة السحور في انها تكون مصدر الطاقة للصائم طوال اليوم، فهي بمثابة خزانة للجسم يستمد منها طاقته، لكن للأسف يساء فهم وجبة السحور حيث هناك من يأكل كثيرا طوال الليل بينما الأصح والأهم هو التركيز الأكبر أيضا على شرب السوائل وأكل الأطعمة التي تمدنا بالطاقة مثل الألياف، والخضار ، والفاكهة، الخبز الأسمر ، والبروتينات مثل البيض وشرب الحليب والتمر، ومثل هذه المأكولات تعطينا احساس بالشبع ولا تمل على تعطيش الجسم.

يحدث الاحتباس أو الاحتفاظ بالسوائل عن طريق تغير نسبة الأملاح في الجسم، وهذه ظاهرة غير صحية، ولكن لحفظ السوائل علينا تجنب مدرات البول مثل: الكافيين والقهوة والشاي والمشوبات الغازية، وتجنب أيضا تناول الأملاح بكميات كبيرة لأنها تسبب الشعور بالعطش.

هل لمرضى الأمراض المزمنة نظام غذائي خاص في الإفطار؟

هناك فئات تختلف عن غيرها في الإفطار مثل كبار السن والحامل ومن يعانون من أمراض الضغط والسكري، تلك الفئات عليها الإفطار والصوم تحت اشراف طبي ، حيث أن مرضى السكر هم الأكثر عرضة لارتفاع وانخفاض السكر في الدم، لذلك عليهم اللجوء لأخصائي تغذية أو الطبيب المعالج لتنظيم الكميات والحصص الغذائية لهم طوال اليوم بما يتناسب مع الدواء الذي يتناولونه.

أضف تعليق