مشاكل قصر النظر وسبب انتشارها بين الشباب

قصر النظر

يعتبر قِصر النظر من أكثر الأسباب شيوعًا لمشاكل ضعف النظر، والذي يحدث غالبًا بسبب عوامل جينية وراثية.

بالإضافة إلى أن هذه المشكلة كانت منتشرة بين الكبار في العمر، ولكن أصبحت منتشرة بشكل أكبر لدى الأطفال في هذه الفترة بسبب كثرة استخدام الأجهزة الإلكترونية لفترات طويلة.

أسباب انتشار قصر النظر بين الشباب

يقول الدكتور “أمين صالح آل سليم”، استشاري طب وجراحة العيون، أن الإنسان بعد وصوله سن الأربعين يصاب ببعد النظر، أما بالنسبة للأطفال فينتشر قصر النظر، وذلك لأسباب متعددة منها الجينات الوراثية.

ولكن هذه المشكلة ازدادت بشكل كبير في الآونة الأخيرة بسبب كثرة استخدام الأجهزة الإلكترونية والإدمان عليها لساعات طويلة، مما يؤدي إلى تقوية عضلتا العين وتحدب عدسة العين.

متى تحدث مشاكل قصر النظر؟

تابع د. “أمين”: مشاكل قصر النظر غالبًا ما تحدث بطريقة تدريجية، ولكن في بعض الحالات النادرة يحدث قصر النظر المرضي؛ والذي يحدث بسبب وجود خلل في جدار العين يزداد مع الوقت، وبالتالي تضعف العين بسبب الضغط داخلها.

ولكن هذه الحالة نادرة وقليلة جدًا على مستوى العالم، أما بالنسبة لقصر النظر العادي فيعتبر هو الأكثر شيوعًا، ويحدث غالبًا لأصحاب الاستعداد الوراثي الجيني، وتزداد هذه الحالة مع الزيادة في العمر.

من الجدير بالذكر أن مشاكل قِصر النظر تحدث غالبًا للأشخاص الذين لديهم استعداد وراثي للإصابة، كما أضاف أنه في بعض الأحيان تحدث زيادة في مشكلة قصر النظر في فترة المراهقة، لذلك يحتاج المراهقين في هذه الفترة إلى تقليل استخدام الأجهزة الإلكترونية للتخفيف من هذه المشكلة.

كيف يمكن التعامل مع الطفل في حالة الإصابة بقِصر النظر؟

يؤكد د. “آل سليم” على ضرورة الفحص الدوري للعين خصوصًا للأطفال، وهذا لأنه عندما تكبر العين يحدث ضعف في أطراف الشبكية قد تؤدي إلى انفصالها، وفي حالة الالتزام بالفحوصات الدورية واكتشاف أي مشاكل أو ثقوب في الشبكية يمكن لحمها باستخدام الليزر لمنع انفصال الشبكية.

أما بعد وصول الطفل إلى 18 عام فهناك خيارات متعددة؛ فيمكن إجراء تصحيح نظر بالليزر، أو زراعة العدسات، وذلك بعد فحص القرنية والتأكد من صحتها لإجراء هذه العمليات، ويتم اختيار العملية المناسبة على حسب وضع العين.

أضاف د. “أمين”، هناك علاجات متعددة لمشاكل قصر النظر باستخدام الليزر؛ فهناك الليزر السطحي، والليزك، و الألترا ليزك.

بالإضافة إلى تقنية سمايل، والتي تعتبر أحدث وأفضل تقنية علاج، وتؤدي إلى تماسك القرنية بشكل أكثر، كما أن هذه التقنية تصلح للأطفال الذين لديهم ضعف في سماكة القرنية.

جفاف العين، وعلاجه

أردف د. “آل سليم”: جفاف العين هو قلة إفراز طبقات الدموع المختلفة؛  سواء المائية أو الزيتية، وهذه المشكلة غالبًا ما تحدث في عمر متقدم ولا تحدث للأطفال.

أضرار استخدام القطرات المرطبة للعين

كما يقول د. “أمين”، أن القطرات المرطبة هي عبارة عن دموع صناعية مصنوعة بدرجة حموضة معينة، ولا توجد خطورة من استخدامها.

واقرأ هنا كذلك عن الأشخاص المصابون بالعمى حول العالم

أسباب انقباضات جفن العين المتكررة

يؤكد د. “أمين” أن الانقباضات المتكررة لجفن العين قد تحدث بسبب الإرهاق الزائد، أو السهر، أو شرب كمية كبيرة من الكافيين، أو التهابات على حافة الجفون، ويتم العلاج عن طريق تنظيف حافة الجفون من الترسبات الدهنية للتخلص من الالتهابات.

ختامًا، تعتبر عمليات الليزر للعيون عمليات ناجحة بنسبة كبيرة جدًا تصل إلى 99%، ويعتبر طبيب العيون هو المسؤول عن تحديد العملية المناسبة على حسب حالة المريض.

وقد تكون العملية غير مناسبة في حالة وجود ضعف في جدار القرنية، وذلك لأن عمليات الليزر قد تُحدث ضعف في قرنية العين، أما بالنسبة لتقنية “سمايل” فإنها تعتبر آمنة ولا تشكل أي خطورة.

أضف تعليق