عمليات تصحيح النظر مالها وما عليها

تصحيح النظر ، الليزك ، النظارة الطبية ، اعتلالات النظر
عمليات تصحيح النظر – أرشيفية

ما هي أنواع وفائدة عمليات تصحيح النظر؟

بدأ ” الدكتور / وليد الجلاد –استشاري طب وجراحة العيون” أن عمليات تصحيح النظر بدأت من السبعينات في القرن الماضي ولا تعتبر شيء جديد ولكن هناك دوما الجديد فيها كل يوم.

تعتبر تلك المليات هي عمليات تشطيب بدأت باستخدام شفر خاصة ثم تطورت لاستخدام لليزر وعمليات العدسات والهدف من تلك العمليات هو إغناء الناس عن النظارة والعدسات لما لها من مشاكل عديدة برجوع النظر السليم لهم.

وتابع الدكتور ” وليد الجلاد “: من أكثر من 20 سنة كان هناك عمليتين لتصحيح المسار وهما الليزر والليزك ولكن الآن أصبح هنالك عمليات مشابهة يمكن فيها استخدام الليزر لتصحيح المسار.

بناء على بعض الفحوصات التي تحرى للمريض يمكن للطبيب وليس المريض أن يختار نوع عملية تصحيح النظر التي تناسب المريض.

تم تطوير بعض عمليات تصحيح النظر والتي تختلف عن الليزر والليزك إلى جانب بعض عمليات زرع العدسات والحلقات ويمكن اختيار نوع العملية بناء على الفحوصات التي قد تبين عدم سلامة القرنية التي قد يناسبها الليزك أو الليزر ويتم فيها زراعة الحلقات أو العدسات.

يعتبر customized ليزك أن يتم تفصيل الشيء حسب عين الشخص ولا يحتاج الجميع لمثل هذه الأنواع من العمليات حيث هناك من لديهم أخطاء انكسارية في العين والذين عند عمل لهم عمليات الليزك العادية فإنها ستكون بدون جدوى للنظر ولكن يتم لهم عمل عملية ليزك customized لتصحيح كل العيوب الموجودة عنده فقط ولا توجد عند غيره من الناس والتي تعطيه النظر الأدق والأمثل.

ما هي الفئة المخصصة لعمليات تصحيح النظر؟

هناك شرطين لعمليات تصحي النظر أولهم أن يتجاوز الشخص 18 عاما وثانيهما أن يكون هناك استقرار في النظر حيث أن من عندهم نظر متغير لا يوجد جدوى من عمل العملية لهم لأنها لن تأتي بثمارها، أما في حالة وجود هذين الشرطين يمكن عمل العملية للشخص بعد إجرائه للفحوصات اللازمة.

من الشروط اللازمة لعمل عمليات تصحيح النظر أن يكون الشخص خالي من الأمراض المزمنة التي يمكن أن توجد في العين مثل ضغط العين المرتفع أو عتمات والتهابات في العين أو بعض الأمراض المناعية والروماتيزم والمعدة الدرقية الذين يمكن أن يتأثروا بعملية تصحيح النظر.

يمكن لمريض السكر إجراء العملية في حالة عدم تأثر عينه بالسكر، أما في حالة تأثر عينه بالسكر فلا يمكن إجراء عملية تصحيح النظر له.

ما الجديد في عالم تصحيح النظر؟

تم تطور الأجهزة إلى جانب ظهور زراعة العدسات حيث هناك العدسة اللاصقة داخل العين والتي تتم في حالة السماكة القليلة للقرنية والتي كنا نرفض أن يتم لها عمل ليزك أو ليزر، كما يمكن زرع العدسات داخل العين عند التحدب العالي للعين أو قصور نظر عالي بشكل كبير.

هناك عملية smile وهو نوع من عمليات تصحيح النظر يتم فيه إزالة جزء من القرنية وبالتالي يمكن تصحيح النظر بهذه الطريقة.

وتابع الدكتور ” وليد الجلاد “: يقبل الناس كثيرا على عمليات الليزر والليزك خوفا من لصق العدسات التي تعتبر عملية آمنة بالمقارنة مع الليزر والليزك.

يمكن للعدسة أن يتم زرعها داخل العين مدى الحياة ولا تم تغييرها أو إزالتها إلا في حالت نادرة جدا. تتم عملية زرع العدسات خلال ربع ساعة تقريبا يمكن بعدها المريض أن يرى بشكل طبيعي مع عمل بعض الاحتياطات مثل عدم التعرض لأي تلوث.

من مميزات عمليات زرع العدسات عدم مصاحبتها للألم الذي يمكن أن نراه في عمليات الليزر والليزك إلى جانب أنها عملية عكسية لا يتغير فيها شكل العين بعكس الليزر والليزك وليس لها أي آثار جانبية التي يمكن أن توجد فقط نتيجة تصرف الشخص نفيه تجاه العين من التسبب لالتهاب نتيجة الجراثيم الموجودة في العين إلى جانب نوع اختيار نوع العملية والطبيب الذي يقوم بتلك العملية، لذلك يمكن القول بأن عملية زرع العدسات داخل العين عملية رائعة جدا دون وجود أية مضاعفات تخص تلك العملية.

ما هو علاج القرنية المخروطية في تصحيح النظر؟

منذ خمسة عشر عاما لم يكن هنالك حل للقرنية المخروطية والتي تعتبر شائعة الآن في الأردن بدرجة كبيرة حيث كان المريض يعاني دون وجود حل طبي تجاهه سوى لبس النظارة أو لبس عدسات لاصقة أو زراعة قرنية جديدة لكن الآن هناك علاج ضوئي للقرنية عن طريق تثبيت القرنية بأشعة فوق البنفسجية على القرنية

( الطبقة الشفافة على العين) والتي يجب أن تكون كروية الشكل وتبدوا مثل المخروط كما أنه كلما برزت أكثر كلما ضعفت أكثر.

واردف استشاري العيون ” وليد الجلاد “: يعتبر السبب الأساسي للقرنية المخروطية هو سبب وراثي إلى جانب شيوع مرض الرمد الربيعي في الأردن والذي يعتبر سببا رئيسيا في القرنية المخروطية ويوجد بكثرة في شمال الأردن إلى جانب بعض الأمراض الأخرى التي تؤثر على القرنية المخروطية.

يُمنع نهائيا عمل تصحيح نظر بالليزر والليزك لمن يعانون من القرنية المخروطية ولكن في بعض الحالات التي تكون فيها القرنية في بدايتها يتم تثبيتها ثم يتم عمل ليزر ويعود النظر صحيحا 100% إلى جانب زراعة عدسات لاصقة لهم.

هل تؤثر عمليات تصحيح النظر على جفاف العين؟

يمكن للجفاف أن يظهر في عمليات تصحيح النظر بالليزر بعد 3 أو 6 أشهر على الأكثر وفي حالات نادرة يحدث بعد سنة من إجراء العملية.
من الصعب أن يستمر جفاف العين لفترة طويلة ولابد من النظر والبحث عن أسباب أخرى لجفاف العين.
وأردف الدكتور ” وليد الجلاد “: في حالة عملية تصحيح النظر بالليزر وظهر جفاف العين فغنه حتما من عملية تصحيح النظر.

يمكن علاج جفاف العين عن طريق قطرات مرطبة للعين كما أنه من أعراض جفاف العين ظهور الحكة واحمرار العين وحرقان في العين وشعور بجسم غريب في العين وزغللة في النظر خاصة في فترة الصباح إلى جانب أنه من أهم الأسباب لذلك الجلوس أمام جهاز الكومبيوتر وأجهزة الموبايلات والآيباد التي تسبب الجفاف للعين.

أما عن علاج جفاف العين فيمكن شرب الماء بكمية كبيرة إلى جانب الفيتامينات التي يمكن أن تساعد في زوال جفاف العين.

يرجع ما يقرب من 2% من الذين يقومون بعمليات تصحيح النظر إلى ضعف النظر مرة أخرى ولكن في الغالب تكون النسبة قليلة كما أن عودة ضعف النظر يمكن أن تكون بعد سنة من إجراء عملية تصحيح النظر عن طريق الليزر أو الليزك أو بعد 20 سنة من إجراء العملية والسبب في ذلك يرجع إلى اختلاف شخص عن شخص آخر في تركيبة الجسم كما يمكن للإنسان أن يعيد إجراء العملية مرة أخرى.

وأخيرا، لابد للجميع الاهتمام بالعين مع عمل الفحص الدوري لها خاصة عند وجود تاريخ مرضي في العائلة أو أمراض مزمنة مع البحث عن أساتذة أو أطباء وجهات معتمدة لتلك العمليات التي يمكن إجراؤها للعين.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: