دعاء الخروج من المنزل ودخوله.. فضل أذكار دخول البيت والخروج منه

ما حال المؤمن إذا حافظ على الأذكار الواردة منه ﷺ من الدعاء عند الدخول والخروج من المنزل؟ أكمل القراءة وسنذكر لك تلك الأدعية، فضلا عن فضلها أيضًا. وكل ذلك مدعما بالأحاديث النبوية الشريفة وكذلك بآيات من كتاب الله -تعالى-.

دعاء الخروج من المنزل

لقد ورد الذكر عند الخروج من المنزل من رسول الله صلى الله عليه وسلم في كتب السنة النبوية؛ ومنه:

(بسم الله، توكلت على الله، ولا حول ولا قوة إلا بالله).

وذلك لما ورد عن أنس رضي الله عنه قال‏:‏ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم‏ (‏من قال يعني إذا خرج من بيته باسم الله، توكلت على الله، ولا حول ولا قوة إلا بالله، يقال له‏:‏ كفيت ووقيت وهديت، وتنحى عنه الشيطان‏)‏ ~(سنن أبي داود والترمذي والنسائي وغيرهم).

(اللهم إني أعوذ بك أن أضل، أو أضل، أو أزل، أو أزل، أو أظلم، أو أظلم، أو أجهل، أو يجهل علي).

فعن أم سلمة رضي الله عنها، واسمها هند‏: ‏أن النبي صلى الله عليه وسلم كان إذا خرج من بيته قال‏:‏ ‏”‏باسم الله توكلت على الله، اللهم إني أعوذ بك أن أضل أو أضل، أو أزل أو أزل، أو أظلم أو أظلم، أو أجهل أو يجهل علي‏) ~(حديث صحيح رواه أبو داود والترمذي والنسائي وابن ماجه).

دعاء الخروج من المنزل , أذكار دخول البيت

(بسم الله، التكلان على الله، لا حول ولا قوة إلا بالله).

فكما ورد عن أبي هريرة رضي الله عنه‏:‏ أن النبي صلى الله عليه وسلم كان إذا خرج من منزله قال‏ ‏(‏بسم الله، التكلان على الله، لا حول ولا قوة إلا بالله) ~(وهذا الحديث ورد في كتابي ابن ماجه وابن السني).

دعاء دخول المنزل

أما الذكر عند دخول المنزل أيضًا فقد جاء في سنة الحبيب المصطفى الله صلى الله عليه وسلم‏:‏

(بسم الله ولجنا، وبسم الله خرجنا، وعلى الله ربنا توكلنا، ثم ليسلم على أهله).

فقد ورد عن أبي مالك الأشعري رضي الله عنه، واسمه الحارث، وقيل‏:‏ عبيد، وقيل‏:‏ كعب، وقيل‏:‏ عمرو، قال‏:‏ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم‏:‏ ‏(إذا ولج الرجل بيته فليقل‏:‏ اللهم إني أسألك خير المولج وخير المخرج، باسم الله ولجنا، وباسم الله خرجنا، وعلى الله ربنا توكلنا، ثم ليسلم على أهله‏) ~(سنن أبي داود).

وبالطبع تقرأ في القرآن الكريم ما جاء في الآية 61 من سورة ‏النور {‏فإذا دخلتم بيوتا فسلموا على أنفسكم تحية من عند الله مباركة طيبة‏}‏. لذلك فلتسلم على أهل بيتك؛ وقال الإمام الترمذي (سواء كان في البيت آدمي أم لا). فبجانب ترديد المسلم لأذكار أو دعاء دخول البيت يُسَن له أيضًا السلام على أهله.

وقد ورد أيضًا عن أنس رضي الله عنه قال‏:‏ قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم‏ (يا بني إذا دخلت على أهلك فسلم تكن بركة عليك وعلى أهل بيتك‏) ~(الترمذي).

وروي أيضا عن أبي أمامة الباهلي، واسمه صدي بن عجلان، عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال‏:‏ ‏(‏ثلاثة كلهم ضامن على الله عز وجل‏:‏ رجل خرج غازيا في سبيل الله عز وجل فهو ضامن على الله عز وجل حتى يتوفاه فيدخله الجنة أو يرده بما نال من أجر وغنيمة، ورجل راح إلى المسجد فهو ضامن على الله تعالى حتى يتوفاه فيدخله الجنة أو يرده بما نال من أجر وغنيمة، ورجل دخل بيته بسلام فهو ضامن على الله سبحانه وتعالى)‏ ~(حديث حسن رواه أبو داود بإسناد حسن، ورواه آخرون‏).

فضل دعاء الخروج من المنزل ودخوله

لا تتخيل لوهلة أن المصطفى ﷺ أخبرنا بشيء في سنته القولية أو حتى فعله (سنة فعلية) ولم يكن فيه خير وثواب وأجر من الله -تعالى- على هذا الفعل أو القول؛ ومنها دعاء الخروج من المنزل ودخوله.

فقد ورد عن جابر بن عبد الله رضي الله عنهما، قال‏:‏ سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول‏:‏ (‏إذا دخل الرجل بيته فذكر الله تعالى عند دخوله وعند طعامه قال الشيطان‏:‏ لا مبيت لكم ولا عشاء؛ وإذا دخل فلم يذكر الله تعالى عند دخوله، قال الشيطان‏:‏ أدركتم المبيت؛ وإذا لم يذكر الله تعالى عند طعامه قال‏:‏ أدركتم المبيت والعشاء‏) ~(رواه مسلم في صحيحه‏).

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: