تغير لون السن بعد علاج الجذور.. أمر طبيعي

شارك عبر:

تغير لون السن بعد علاج الجذور.. أمر طبيعي

تفاصيل الاستشارة: سؤالي هو: كنت قد قمت بعمل معالجة جذور، والآن ألاحظ أن لون سني قد تغير.. فما السبب؟ وما تنصحونني أن أعمل: التاج، أم فينير؟ والسلام عليكم.

الإجـابة

تقول د.أماني فوزي لاشين —إخصائية طب وجراحة الفم والأسنان—: أختنا العزيزة، ذكرت في بياناتك أن جميع العائلة تقريبًا تشكو من نفس شكواك، وأنا أقول لك ليس عائلتك فقط تشكو من هذه الشكوى بل كل الناس.

فمن الطبيعي عزيزتي أن يتغير لون السن بعد علاج الجذور أي بعد إماتة العصب؛ حيث إن العصب هو المسئول عن لون السن، وبمجرد إزالته وبعد عملية علاج الجذور بأشهر بسيطة قد لا تتجاوز الشهر أو الشهرين يتحول لون السن إلى اللون الرمادي.

وهنا أقول لك بأنه لا بد من عمل طربوش لهذه السن —تاج أو فينير كما ذكرت— بعد عملية معالجة الجذور، وليس الهدف من عمل هذا الطربوش هو تغير لون السن، ولكن السبب والهدف الرئيس من ذلك هو أن السن تصبح أكثر قابلية وأكثر عرضة للكسر؛ لأنها تصبح هشة (Fragile) بدون العصب؛ لذا لا بد من حمايتها بعمل هذا الطربوش.

وهناك أنواع عديدة من هذا التاج أو الطربوش، ومن هذه الأنواع ما ذكرته أنت وهو الفينير، وتكون وجهته من الخارج مصنوعة من الـ (Ceramic)، ومن الداخل —أي من الجهة المقابلة للسان— من الـ (Metal)، ولكن أفضلها ما يصنع كله من الـ (Ceramic)، وهو أفضل الأنواع.. مع أطيب الدعاء بأسنان صحية لامعة.

هنا أيضًا بعض المقالات المفيدة:


شارك عبر:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error:
Scroll to Top