تغذية المراهق الصحية

صورة , تغذية المراهق , فترة المراهقة
تغذية المراهق

ما التغيرات في تغذية الأطفال خلال العُطل؟

يشكوا العديد من الأهل من إقبال المراهق على الغذاء غير الصحي في فترة المراهقة خلال العطلة الصيفية.

تعتبر مرحلة المراهقة مرحلة تغير حرجة التي لابد فيها تناول السعرات الحرارية والعناصر الغذائية التي تواكب النمو والتغيرات الهرمونية التي تحدث في تلك المرحلة العمرية.

يحتاج المراهق ذو 13 عاما إلى 1800 : 2000 سعره حرارية يمكن رفعها إلى 2200 سعرة حرارية عند 18 عاما خاصة عند ممارسة المراهق للرياضة.

أسباب السمنة عند المراهق

هناك 3 أسباب للسمنة وهي زيادة الوزن 20 كيلو عن الوزن المطلوب للجسم والتي تتسبب في تكيس المبايض للمراهق ومن هذا الأسباب:
قلة النشاط الحركي.
الجلوس لفترات طويلة أمام الأجهزرة الذكية .
تناول الأطعمة عالية السعرات الحرارية.

وتابعت أخصائية التغذية “خلود جوينات” لابد للأم أن تزود مراهقها بالغذاء الصحي خاصة عند خروجه عند البيت كما يجب عليها تغيير نمطه الغذائي الغير صحي باستمرار عن طريق إضافة الفواكه والسًلطة وغيرها مثل العصائر.

كما يجب على الأم أن تعلم طفلها النظام الغذائي الصحي في طفولته عن طريق اللعبة إلى جانب الدور الكبير للمدرسة في ذلك.

يعتبر النشاط الحركي مهم جدا يوميا مثل كرة القدم والكارتيه والسباحة وغيرها كما يجب البعد عن junk foods قدر الإمكان بالنسبة للمراهق.
يمكن للأم أن تطهو البرجر في البيت حيث أنها تعرف مصدر اللحم بها مع إمكانية الزيادة عليها.

لابد للأهل قراءة مكونات الطعام المقدم للمراهق وتوعيته به وطبريقة اختيار الكمية المطلوبة لجسمه من السعرات الحرارية مما يزيد من وعي المراهق مرة بعد مرة.

لابد من التركيز على الحديد وفيتامين D والكالسيوم وفيتامين B12.
الكالسيوم:لابد للمراهق أن يتناول الأجبان والحليب يوميا.

الحديد: يجب على المراهق أن يتناول البروتينات وخاصة اللحم الأحمر إلى جانب الأسماك والدجاج يوميا. يتم تناول 100 جرام يوميا من اللحوم وفي حالة ممارسة الرياضة يتم زيادتهم إلى 120 جرام.

يجب عدم الاعتماد على النظام النباتي في تناول الأكل كثيرا حتى لا يتأثر الحديد في الجسم.

أما snacks الصحي فيمكن الاعتماد على البوب كورن بدلا من الشيبسي بدون إضافة ملح الذي يمكن أن يعطينا 200 سعرة حرارية.

يجب على الأم أن تضع الأغذية الصحية دوما أمام المراهق مثل البيض والخضروات.

يجب أيضا عدم الإكثار من البيتزا وعدم تناولها يوميا مثل الشيبسي.

تعتبر الفواكه مثل الموز والتفاح أيضا خيار صحي للمراهقين إلى جانب الحلويات بنسبة قليلة.

عند وجود مراهق يعاني من السمنة لا يجب ان تُقدم البيتزا إليه في البيت على الطعام كما يُمنع تماما كلمات التجريح والإهانات للمراهق على جسمه وطريقة أكله حيث يؤثر هذا بشكل عكسي على المراهق.

يمكن تقطيع التفاحة ولفها جيدا بطبقة من النايلون حتى لا تتغير ويحدث لها أكسدة كما يمكن تقطيع البطيخ ووضع قطع من الثلج عليه ووضعه في الفريزر مع وضع النشويات في وجبة المراهق.

وأخيرا،كما سبق الذكر لابد من المشي وممارسة الرياضة عدم الجلوس لفترة طويلة أمام ممارسة نشاط معين مثل مشاهدة التلفاز وغيره.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: