طريقة تحفيز حرق الدهون للعاملين ليلاً

تحفيز حرق الدهون لأصحاب الدوام الليلي

كيف يمكن تحفيز حرق الدهون للعاملين ليلاً؟

تقول الاختصاصية في التغذية “جنى جردلي”: أنه بشكل عام يجب لاتباع حمية غذائية لإنقاص الوزن أن يكون لدينا نمط ونظام نسير عليه، ويتعود الجسم عليه، ومن الجدير بالذكر أن الدراسات الأخيرة أثبتت أن حرق الدهون وانتظام الهرمونات في الجسم يعتمد بشكل أساسي على الضوء الصادر عن أشعة الشمس، ولهذا فنجد أن أصحاب الدوام الليلي يجدون صعوبة كبيرة في اتباع حمية غذائية لإنقاص الوزن، بل أنه وجد أن أكثر الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات الهرمونات خاصةً هرمونات الغدة الدرقية لديهم اضطرابات فعليه في النوم.

وبشكل عام وجدت الدراسات أن الحل الأمثل لإنقاص الوزن بالنسبة لأصحاب الدوام الليلي هو تنظيم مواعيد الوجبات خلال الدوام الليلي؛ حيث يساعد ذلك على تعديل الساعة البيولوجية للجسم، وبالتالي انتظام الهرمونات، مما يؤدي في النهاية إلى إنقاص الوزن بشكل سليم وصحي.

ويعتمد حرق الدهون لأصحاب الدوام الليلي على تناول أطعمة لا تسبب زيادة الوزن بشكل عام؛ نظراً لعدم التعرض لأشعة الشمس؛ لذلك فيجب أن يحتوي نظامهم الغذائي على كمية قليلة جداً من النشويات، وأن يكون خالي من الدهون، وأن يحتوي على نسبة عالية من البروتينات، الخضروات والفواكه، وتوضح “جردلي” بعض النصائح التي يجب الالتزام بها لتحفيز حرق الدهون لأصحاب الدوام الليلي، والتي من أهمها:

  • تناول الطعام كل ساعتين تقريباً، فيكون هناك وجبة رئيسية، ومن ثم وجبة خفيفة، وبعد ذلك يكون هنالك وجبة رئيسية أخرى ثم وجبة خفيفة، وهكذا، وبعد مرور تقريباً ٦-٨ أسابيع سيكون هناك انتظام في الساعة البيولوجية بشكل كبير.
  • ممارسة بعض التمارين الرياضية؛ حيث أنه غالباً في بداية اتباع الحمية الغذائية خاصةً أثناء الليل غالباً ما تكون نسبة حرق الدهون بطيئة؛ لذلك فيفضل ممارسة الرياضة ولو لفترة وجيزة قبل النوم، وبعد أن تنتهي فترة الدوام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: