بحر الكامل التام ومجزوء الكامل مع أبيات شعر عليهما مع التقطيع

بحر الكامل التام , البحر الكامل المجزوء

بحر الكامل هو بحر أحادي التفعيلة، وهو من البحور الصافية، ويرتكزُ بنائه على تكرار تفعيلة (مُتفاعِلنُ ///ه//ه) ويأتي إما تاماً أو مجزوءاً.

كَمُلَ الجمالُ من البحورِ الكاملُ

متفاعلن متفاعلن متفاعلُ

هذا هو مفتاح بحر الكامل.

بحر الكامل التام

وصيغته هي:

متفاعلن متفاعلن متفاعلن … متفاعلن متفاعلن متفاعلن

وللبحر الكامل التام عروضان وخمسة أضرب؛

العروض الأولى صحيحة؛ وهي (متفاعلن) ولها ثلاثة أضرب صحيح، ومقطوع، وأحذ مضمر.

أما العروض الثانية فهي حذّاء ولها ضربان؛ أحذ مثلها، وأحذ مضمر، وسنتناول ذلك بالتفصيل فتابعوا.

أبيات شعر على البحر الكامل مع التقطيع

سنوفِّر لكم هنا أمثلة على البحر الكامل وتفعيلاته لمزيد فائِدة:

  • أولاً: عروض صحيحة وضرب صحيح، ومثال ذلك:

وإذا صحوت فما أقصر عن ندى … وكما علمت شمائلي وتكرّمي

يكون تقطيع كالتالي:

وإذا صحوت فما أقصر عن ندى

وإذا صحو / ت فما أقصـ / صر عن ندى

///ه//ه  ///ه//ه  ///ه //ه

متفاعلن متفاعلن متفاعلن

وكما علمت شمائلي وتكرّمي

وكما علمـ / ت شمائلي / وتكررمي

///ه//ه  ///ه//ه  ///ه//ه

مُتفاعلن متفاعلن متفاعلن

وهنا نلاحظ أن العروض في نهاية الشطر الأول جاءت صحيحة وكذلك الضرب في نهاية الشطر الثاني جاء صحيحاً لم يدخل عليه أي تغيير.

  • ثانيا: عرض صحيحة وضرب مقطوع؛ أي يدخل عليها زحاف الإضمار نار وعلة القطع.

وزحاف الإضمار: هو تسكين الثاني المتحرك في التفعيلة.

وعلة القطع: تكون  بحذف آخر الوتد المجموع وتسكين ما قبله، ومن ذلك:

شُد الصراط إلى الترابِ ولذ بهِ … في الأرضِ تورقُ جنّة الإنسانِ

يكون التقطيع كالتالي:

شُد الصراط إلى الترابِ ولذ بهِ

شدد صصرا / ط إلتترا / ولذ به

/ه/ه//ه  ///ه//ه  ///ه//ه

مُتفاعلن متفاعلن مُتفاعلن

في الأرضِ تورقُ جنّة الإنسانِ

فلأرض تو / رق جنة لـ / إنساني

/ه/ه//ه  ///ه//ه  /ه/ه/ه

مُتفاعلن  مُتفاعلن مُتفاعل

وهنا نلاحظ أن العروض في نهاية الشطر الأول جاءت صحيحة أما الضرب في نهاية الشطر الثاني فقد دخل زحاف الإضمار على تفعيلته.

فتم تسكين الثاني المتحرك فيها ثم دخلت علة القطع فحذف ساكن الوتد المجموع وتم تسكين ما قبله.

  • ثالثا: عروض صحيحة وضرب أحذّ مضمر، والأحذ أي الذي دخلت عليه علة الحذذ. والحذذ علة تعني؛ حذف الوتد المجموع من آخر التفعيلة فتتحول من (متفاعلن) إلى (متفا)

مُتفاعلن ← مُتفا

///ه//ه ← ///ه

ثم يدخلها زحاف الإضمار: أي يتم تسكين الثاني المتحرك في التفعيلة فتصبح (فعلن أو مُتفا – /ه/ه) ومثال ذلك:

عقم النساء فما يلدن شبيههُ … إن النساء بمثله عقم

والتقطيع كالتالي:

عقم النساء فما يلدن شبيههُ

عقمننسا / ء فما يلد / ن شبيههو

///ه//ه  ///ه//ه  ///ه//ه

مُتفاعلن  متفاعلن  متفاعلن

إن النساء بمثله عقم

إنن ننسا / ء بمثاهي / عقمو

/ه/ه//ه  ///ه//ه  /ه/ه

متفاعلن متفاعلن متفا

وهنا نُلاحظ أن العروض في نهاية الشطر الأول جاءت صحيحة أما الضرب في نهاية الشطر الثاني فقد جاءت تفعيلته مضمرة، فتحولت من متفاعلن إلى متفاعل ثم دخلت عليه الحذذ فحذف الوتد المجموع في نهاية التفعيلة فتحولت إلى (متفا).

عروض حذاء ولها ضربان؛

أولهما؛ عروض حَذّاء وضرب أحذ، وكما ذكرنا فإن الحذذ علة تعني سقوط الوتد المجموع من متفاعلن فتتحول إلى متفا ومثال ذلك:

ورحابة اللقيا لحاضره … وكآبة المنفي لمن عكفا

والتقطيع كالتالي:

ورحابة اللقيا لحاضره

ورحابتلـ / لقيا لحا / ضرهي

///ه//ه  /ه/ه//ه  ///ه

متفاعلن متفاعلن مُتَفا

وكآبة المنفي لمن عكفا

وكآبتلـ / منفي لمن / عكفا

///ه//ه  /ه/ه//ه  ///ه

متفاعلن متفاعلن متفا

وهنا نلاحظ أن العروض في نهاية الشطر الأول جاءت حَذّاء وأما الضرب في نهاية الشطر الثاني فقد جاء أحذ.

عروض حذاء والضرب أحذ مضمر، ومثال ذلك:

وبساكني نجد كلفت وما … يفنى بهم كلفي ولا وجدي

والتقطيع كالتالي:

وبساكني نجد كلفت وما

وبساكني / نجدن كلفـ / تُ وما

///ه//ه  /ه/ه//ه  ///ه

متفاعلن متفاعلن متفا

يفنى بهم كلفي ولا وجدي

يفنى بهم / كلفي ولا / وجدي

/ه/ه//ه  ///ه//ه  /ه/ه

متفاعلن متفاعلن مُتفا

وهنا نلاحظ إن العروض في آخر الشطر الأول جاءت حذا وأما الضرب في نهاية الشطر الثاني فقد جاء أحذ مضمر.

إذا فقد اجتمعت علة الحذذ مع زحاف الإضمار.

مجزوء الكامل

ننتقل الآن إلى بحر مجزوء الكامل، ويأتي بعروض صحيحة دائماً وأربعة أضرب:

  1. صحيح.
  2. مرفل.
  3. مذيل.
  4. مقطوع.

وصيغة مجزوء الكامل هي:

متفاعلن متفاعلن … متفاعلن متفاعلن

  • نتناول أولاً: عروض صحيحة وضرب صحيح ومثال ذلك:

دخلوا القلوب لواعجاً … خرجوا وقد قطفوا الضيا

والتقطيع كالتالي:

دخلوا القلوب لواعجاً

دخللقلو / بَ لواعجن

///ه//ه  ///ه//ه

متفاعلن متفاعلن

خرجوا وقد قطفوا الضيا

خرجو وقد / قطفُضضيا

///ه//ه  ///ه//ه

متفاعلن متفاعلن

هنا نلاحظ أن العروض في نهاية الشطر الأول جاءت حذا وأما الضرب في الشطر الثاني فقد جاء أحذ مضمر.

إذا فقد اجتمعت علة الحذذ مع زحاف الإضمار.

  • ثانياً: عروض صحيحة وضرب مرفل، أي؛ دخلت عليه علة الترفيل، وتعني زيادة سبب خفيف على نهاية الوتد المجموع في التفعيلة، فتتحول من متفاعلن إلى متفاعلاتن.

مُتفاعلن – متفاعلاتن

///ه//ه – ///ه//ه/ه

ومثال ذلك:

وأحبها وتحبني … ويحب ناقتها بعيري

التقطيع كالآتي:

وأحبها وتحبني

وأحببها / وتحببني

///ه//ه  /ه/ه//ه

متفاعلن متفاعلن

ويحب ناقتها بعيري

ويُحببُ نا / قتها بعيري

/ه/ه//ه  /ه/ه//ه/ه

متفاعلن  متفاعلاتن

ونلاحظ هنا أن الضرب قد زيد عليه سبب خفيف على نهاية تفعيلاته، وهذا يسمى ترفيلاً.

  • ثالثا: عروض صحيحه وضرب مذيل، أي دخل عليه علة التذييل، وهي تعني زيادة ساكن على نهاية الوتد المجموع في نهاية التفعيلة ومثال ذلك:

ظهرت على قمرٍ بدا … جلست يسامرها الضياء

والتقطيع كالتالي:

ظهرت على قمرٍ بدا

ظهرت على / قمرن بدا

/ه/ه//ه  ///ه//ه

متفاعلن متفاعلن

جلست يسامرها الضياء

جلست يسا / مرهضضياء

/ه/ه//ه  ///ه//ه ه

متفاعلن متفاعلاتن

ونلاحظ هنا أن الضرب قد زيد عليه ساكن على نهاية تفعيلته وهذا يسمى تذييلاً.

  • رابعاً عروض صحيحة وضرب مقطوع، والقطع علة تعني حذف آخر الوتد المجموع في نهاية التفعيلة وتسكين ما قبله، فتتحول متفاعلن إلى متفاعل.

متفاعلن ← متفاعل

///ه//ه ← ///ه/ه

ومثال ذلك:

ملأ الجرار مواجعاً … وقصائداً وأغاني

والتقطيع كالتالي:

ملأ الجرار مواجعاً

ملأ لجرا / ر مواجعن

/ه/ه//ه  ///ه//ه

متفاعلن متفاعلن

وقصائداً وأغاني

وقصائدن / وأغاني

/ه/ه//ه  ///ه/ه

متفاعلن متفاعل

ونكون بهذا المثال قد انتهينا من شرح بحر الكامل.

قدَّمنا لكم أعلاه تعريفات وتفاصيل، فضلا عن توفر أبيات شعر على البحر الكامل مع التقطيع. هي بمثابة تمارين مفيدة لجميع الطلبة والطالبات كي يتدرَّبوا على كيفية التقطيع الصحيح. نلقاكم على خير في موضوعات أخرى.

هذه أيضًا دروس وشروحات مفيدة:
تفعيلات بحر الطويل وأضربه «بالأمثلة»
علامات الإعراب الأصلية في الجملة الفعلية.. مع الأمثلة
تعريف جمع التكسير وإعرابه وأمثلة عليه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: