ما هو النوم القهري وأعراضه وسُبل علاجه

النوم القهري

مرض النوم القهري؛ أحد اضطرابات النوم المزمنة، المصاب به يكون أسير للنوم المفرط طوال النهار حتى في حال نومه بشكل جيد طوال الليل.

والكثير من المرضى الذين يأتون للمركز بسبب النوم القهري يتم تشخيصهم قرابة عشر سنوات، يمروا خلالها على الكثير من الأطباء ويتعرضون لأكثر من تشخيص بالإضافة إلى نقص الوعي فى العائلات والأهل بصفة خاصة.

وطب النوم بإختصار يعني بكل ما يهم النوم أو من خلال النوم او نتيجة للنوم ومعظم الأمراض التي نتعامل معها هي أمراض عضوية لها مضاعفات لا قدر الله خطيرة على القلب وعمليات الأيض وزيادة الوزن وجلطات القلب والدماغ لذلك نحن لا نتحدث عن رفاهية بل عن موضوع طبي خطير إذا تم علاجه سيحد من الكثير من الأمراض التي تصيب المجتمع مثل أمراض القلب والحوادث والجلطات والسكرى وغيرها من الأمراض.

انقطاع التنفس أثناء النوم ومن أبرز أعراضه الشخير، ومتلازمة نقص التهوية أثناء النوم ومتلازمة تململ الساقين غير المنتظمة والصرع الليلي إلى جانب النوم القهري، جميعها من أبرز أمراض اضطرابات النوم في السعودية.

وعلى الرّغم من عدم وجود علاج قطعي لتلك الاضطرابات إلا أنها أمراض تستوجب مراجعة الطبيب للحد من أثرها..

يقول مدير المركز الجامعي لطب وأبحاث النوم في المدينة الطبية الجامعية بجامعة الملك سعود “أحمد باهمام” أن طب النوم يحتوي على أمراض عديدة قد تصل إلى مائة مرض أو أكثر من ذلك، النوم القهري هو أحد هذه الامراض وليس الأكثر شيوعاً وربما هو واحد من الأمراض الأقل معرفة من قبل الإختصاصيين.

ويستكمل قائلاً، أن مرض النوم القهري بإختصار هو مرض يصيب الشباب عادة ينتج عنه نوبات من النوم لا يمكن مقاومتها قد يصاحب ٦٠٪ منهم ما يسمى بشلل اليقظة عند أي تفاعل عاطفي تنشل عضلات الجسم قد يكون شلل جزئي أو كامل، يسقط المريض على الأرض، مشلول لكنه واعي.

ومنها أيضًا شلل النوم أو يسمى بالجاثوم وهو تقطع النوم الليلي، هذا المرض نعتقد في السعودية حسب الأبحاث أنه يصيب حوالي ٤٠ من كل مائة ألف شخص. فإذا حسبنا عدد سكان المملكة السعودية يكون عدد المصابين حوالي اثنى عشر ألفاً لكن في جميع المراكز السعودية قد لا يصل العدد الذي تم تشخيصه إلى ٣٠٠ مريض مما يعني أن الكثير من المرضى لا يتم تشخيص حالتهم بحسب الأبحاث الجديدة التي نشرناها وجدنا أن حوالي ٦٠٪ من المرضى الذين يتم تشخيصهم بالنوم القهري يكونوا قد مرّوا على معالج شعبي وحوالي ٥٠٪ منهم قد شُخصوا بالإصابة بالعين أو السحر مما يؤدي إلى تأخر التشخيص لأن الكثير من الأطباء والممارسين معلوماتهم قليلة عن هذا المرض مما يزيد من معاناة الشباب في مرحلة مهمة للتحصيل العلمي.

واقرأ أكثر تفصيلًا: أعراض مرض النوم القهري وكيف يمكن معالجته

أعراض النوم القهري

يقول د. باهمام، أن النوم القهري هو مرض مناعي مثل مرض السكري من النوع الأول المعروف بسكري الأطفال أو مثل التصلب اللويحي، هناك أجسام مضادة تهاجم مركز في المُخ والمركز تحت الوطائي مما يؤدي إلى وفاة الخلايا التى تفرز أحد النواقل العصبية المسببة لليقظة تسمى الأوكسين، نقص هذا الناقل العصبي يسبب أعراض المرض وهي نوبات من النوم لا يمكن مقاومتها في أى وقت أثناء القيادة أو أثناء العمل أو في المحاضرة أو الفصل.

شلل اليقظة أيضا من الأعراض المصاحبة وهو عرض مخيف قد يتم تشخيصه بالصّرع عند بعض الأشخاص بالخطأ عند أى تفاعل عاطفي خاصة الضحك قد تنشل عضلات الجسم ويسقط المريض على الأرض واعياً ولكنه مشلول تماماً.

ايضاً أحلام أو هلوسة بداية النّوم، عند بداية النوم يختلط على المريض الأمر هل هو نائم أم هي حقيقة، يصاب ببعض الهلوسة وكذلك شلل النوم أو ما يعرف بالجاثوم، جميعها من أهم أعراض النوم القهري.

وزيادة النعاس بالنهار تعتبر أمر غير طبيعي، السبب الرئيسي له هو عدم الحصول على نوم كافي أثناء الليل، لكن هناك عدد من الاضطرابات التي تحدث خلال النوم وتسبب النعاس أهمها انقطاع التنفس أثناء النوم ومن الأعراض ايضا الشخير والاختناق الليلي، تلك هي أهم الأسباب التي تؤدي غلى زيادة النعاس.

بعض الاضطرابات في الغدد الصّمّاء مثل كسل الغدة الدرقية خصوصاً عند السيدات قد يسبب هذه الاعراض أيضاً. إذا كان الشّخص يعاني من كثرة النُّعاس رغم الحصول على نوم كافي بالليل، فعليه زيارة طبيب مختص في طب النوم.

طرق العلاج

على حسب السبب، بالنسبة للنوم القهري، يوجد أدوية منبهة طبية لزيادة اليقظة أثناء العمل أو الدراسة وهناك أيضا أدوية خاصة لمنع شلل اليقظة أو ما يسمي بالكاتابلكسي باللغة اللاتينية. هناك أيضا علاج سلوكي للمرضى المصابين بالنوم القهري منها الانتظام في مواعيد النوم واليقظة واستخدام ما يسمى بالغفوات الاستراتيجية لأن مريض النوم القهري يتميز بأن حصوله على خمس أو عشر دقائق من الغفوة تعطيه نشاط لساعة أو ساعتين.

وبالنسبة لإنقطاع التنفس أثناء النوم فهو مشكلة شائعة نظن في السعودية انها تصيب حوالي ١٠٪ من الرجال في منتصف العمر وحوالي ٤٪ من السيدات يعني مشكلة شائعة جدا قد تكون أكثر شيوعاً من الأمراض المعروفة ولها مضاعفات خطيرة من أعراضها الشخسر والاختناق الليلي وزيادة النعاس وتؤثر على القلب وتسبب “لا قدر الله” ارتفاع ضغط الدم والسكر وتصلب الشرايين وجلطات القلب والدماغ والاكتئاب وهذا علاجه في الأساس بعد التشخيص يكون جهاز تنفس يسمى جهاز التنفس المساعد يستخدم ليلاً أثناء النوم وقد يكون هناك تدخلات جراحية في بعض الحالات.

الفرق بين الجاثوم واضطراب النوم القهري

حالات الجاثوم فقط بدون الأعراض الأخرى لحالات النّوم القهرِي تعتبر اضطراب شائع يصيب أغلب الناس وفي الغالب لا يحتاج إلى علاج، قد يكون بسبب تناول وجبة ثقيلة قبل النوم وكذلك السهر والإجهاد قبل النوم.

ويعتبر الجاثوم اضطراب حميد ويكتفي بعلاجه سلوكياً.

أضف تعليق