المشاكل الجلدية للأطفال وكيفية الوقاية منها

صورة , طفل , مريض , المشاكل الجلدية للأطفال
المشاكل الجلدية للأطفال

ما هي المشاكل الجلدية التي تصيب الأطفال

عادة ما يصاب الأطفال بالعديد من المشاكل الجلدية للأطفال التي تسبب لهم الكثير من الآلام ويزداد الأمر سوءا عندما تجهل الأم كيفية التعامل معها بشكل سليم، لذلك نعرض لكم بعض المشاكل الجلدية للأطفال التي تصيب الأطفال وطرق التعامل معها والوقاية منها.

أولا: الطفح الجلدي من المشاكل الجلدية للأطفال

يعتبر من اكثر المشاكل الجلدية للأطفال انتشارا بين الأطفال وذلك نتيجة لارتداء الحفاضات لفترات طويلة، لذلك يوصي بتغيير الحفاضات بصورة منتظمة والسماح للطفل بقضاء مدة أطول بدون حفاضة، وعند تغيير ملابس الطفل يجب تنظيف جلده وتنشيفه بشكل جيد، كذلك يجب استخدام الأقمشة القطنية والابتعاد عن الأقمشة الصناعية التي تولد حرارة وبالتالي تزيد من مشكلة الطفح، وفي حالة طفح الحفاض الذي يحتوي أيضا علي عدوي الفطر يجب عندها اللجوء إلي المستحضرات المضادة للفطريات، وفي حالة عدم الاستجابة للعلاج يجب التوجه بالطفل فورا إلي الطبيب المتخصص حيث يقوم بالكشف علي الحالة بكل دقة وقد يقوم بوصف مستحضرات تحتوي علي مضاد للبكتيريا ومضاد للالتهابات معا، وأيضا المستحضرات التي تعمل علي خلق حاجز يعمل كطبقة عازلة بين جلد الطفل وبين الإفرازات مما يقلل من فرص الإصابة بالطفح الجلدي.

ثانيا: مشكلة جفاف الجلد

يعتبر الأطفال الصغار والرضع أكثر الفئات العمرية إصابة بجفاف الجلد وذلك لأن جلدهم يكون أرق وأكثر حساسية، لذلك فهم أكثر تأثرا بالظروف المناخية الجافة وخاصة خلال فصل الشتاء، ومعظم الحالات لا تحتاج لاستخدام علاجات طبية حيث يمكن التخلص منها عن طريق تعريض الطفل للحد الأدنى الذي يحتاجه الجلد من التهوية، كما يمكن استخدام بعض الكريمات المرطبة المعدة للأطفال والرضع، ويوصي بعد استخدام الصابون القوي الذي قد يسبب جفاف للجلد، بل يجب استخدام مستحضرات لطيفة معدة خصيصا للأطفال لحمايتهم من تلك المشاكل الجلدية للأطفال.

ثالثا: مشكلة التهاب الجلد التاتبي والتي تعرف باسم (ربو الجلد)

هو من أكثر أمراض الجلد انتشارا في السنوات الأخيرة خاصة بين الأطفال والرضع، وهو يتميز بالتهاب الجلد وجفافه والإصابة بالحكة في مناطق الطيات مثل المنطقة وراء الركبتين والمرفقين، ويعتبر هذا المرض واحدا ضمن أمراض الجلد التاتبي والذي يشمل أيضا حساسية الأنف وحمي القش ومرض الربو، وينتشر هذا المرض بصفة خاصة في مرحلة الطفولة، وقد يتطور هذا المرض في بعض الحالات نتيجة لوجود خلل في عملية إنتاج الدهون بالجلد مما يؤثر علي حماية الجلد من العوامل الخارجية التي تسبب تهيجه، وأفضل طرق علاجه هي منع تهيج الجلد عن طريق تقليل استخدام الماء والفرك الزائد بالصابون ويفضل استخدام الكريمات المرطبة، وأيضا استخدام الملابس القطنية وتجنب الصوف والملابس الضيقة، وفي حالة الإصابة بحكة شديدة يمكن استخدام الكريمات الموضعية التي تحتوي علي مضادات الالتهاب للتخلص من المشاكل الجلدية للأطفال.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: