أوجاع الظهر وأسبابها وطرق علاجها

العمود الفقري ، الام الظهر ، الديسك ، الغضروف
آوجاع الظهر – أرشيفية

ما المسببات الرئيسية لأوجاع الظهر؟

يقول “الدكتور هيثم دبابنة أخصائي أعصاب ودماغ وتدخلات شريانية دماغية” أن هناك دراسات أمريكية بأن حوالي ٩٥% من الناس يصيبهم وجع الظهر، وأسباب ذلك كثيرة منها الوزن الزائد وحمل الأشياء الثقيلة بطريقة غير صحيحة، أو ضعف في غشاء الغضروف، فيؤدي ذلك الى الضغط على العصب، مما يؤدي الى اوجاع الظهر.

ما هي المرحلة التي يجب فيها أن يذهب المريض للطبيب؟

عندما يكون الشخص يعاني من وجع بالظهر زيادة عن نسبته (٠.٨) في هذه الحالة يجب عليه مراجعة الطبيب ليعرف ما السبب الذي أدي الى ذلك الوجع، ولتفادي الإصابة به في المستقبل، لأنه عند بداية أعراض الضغط على العصب يمكن معالجتها ومنع هذه الأعراض من التطور، كما أن المريض يمكن أن يكون عنده أعراض أخري مثل الضعف بالعضلات كالقدم أو اليد، فعليه ان يراجع الطبيب فورا.

كما ان عوارض الضغط على النخاع خصوصا بغضاريف الرقبة، فيصيب الانسان تصلب في رجله أو يده، ولا يستطيع التحرك، فهذه عبارة عن حالة طارئة لابد فيها من مراجعة الطبيب بأسرع وقت ممكن، ويمكن أن يحتاج لإجراء عملية.

ما الفرق بين الأوجاع التي تصيب الشخص فجأة بدون سبب والأوجاع العادية؟

هناك نوعين من الأوجاع يجب أن يذهب المريض فيهم الى الطبيب، أول نوع هو وجع أسفل الظهر ممتدا الى الساق من الخلف، فهذه الحالة يجب علاجها واتباع نصيحة الطبيب او المدرب الرياضي، والعلاج الطبيعي وتناول الأدوية المناسبة لتقليل تهيج الأعصاب، أما النوع الثاني فهو الوجع الذي يأتي بشكل مفاجئ على هيئة تكسير في الفقرات بسبب الهشاشة، وهذه يمكن أن تختفي مع أي شخص.

ما هي العلاجات بعيدا عن العمليات الجراحية؟

أردف “د. هيثم” أن هناك عدة طرق للعلاج، تعتمد على الحالة التي جاء فيها المريض، فإذا كان المريض يعاني من ضغط بالغضروف يمكن الدخول تحت جهاز القسطرة والأشعة التداخلية بإبر ويتم حقن مواد تخفف من تهيج العصب والالتهاب، حيث تعطي الشخص المصاب بوجع الظهر فرصة ان يراجع حاله، فيذهب لمعالج طبيعي أو يمارس رياضة، ويقوي عضلات ظهره ومعدته، لانهم كلما كانوا اقوي، كلما خف الضغط على عصب الغضروف، فنحن نعطي فرصة للمريض ان يقوي عضلات ظهره، ويمكن للغضروف أن يرجع الى محله في بعض الحالات، كما يمكن معالجة الغضروف من خلال عملية غير جراحية، من خلال الدخول الى الغضروف نفسه ويتم تكسيره وشفطه، فتخفف الانبعاج الغضروفي على العصب، وتعتبر هذه العمليات حديثة جدا وغير تقليدية.

ما الهدف من الجراحة، وهل تعتبر علاج رئيسي؟

هناك بعض الحالات لا غني فيها عن الجراحة، ولكن هناك حالات كثيرة يمكن تفادي العملية الجراحية، بالرياضة وتخفيف الوزن والجلوس والوقوف بطريقة صحيحة وحمل الأشياء بطريقة صحيحة، واذا لم تنفع هذه الأشياء يتم اللجوء الى العمليات غير الجراحية، مثل حقن المواد وسحب الغضروف بدون جراحة، واذا كان هناك تكسير في الفقرة يمكن تعديل هذه الفقرة بحقن مادة اسمنتية تؤدي الى تماسكها مع بعضها.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: