أعراض الإكتئاب وعلاجه

صورة , الإكتئاب , الحالة النفسية
الإكتئاب

الإكتئاب من الأمراض النفسية التي يعاني الكثير منها وللتعرف عنه أكثر وعن أسبابه وطرق علاجه.

الإكتئاب هو حالة مرضية نفسية تؤثر على التفكير والمشاعر وبالتالي تؤثر على سلوك الفرد، وينتشر الإكتئاب بصورة كبيرة فحوالي واحد من كل أربعة أشخاص يعاني من الإكتئاب.

هناك فرق بين حالة إكتئابية وبين إضطراب إكتئابي. فأي إنسان قد يمر بحالة إنسانية إكتابية إذا فقد أي شخص عزيز أو حبيب أو مر بأحد المشكلات فقد يمر بفترة حزن وكآبة وهو أمر طبيعي لأنه رد فعل طبيعي وهذه هي حالة نفسية.

أما الإضطراب فهو حالة نفسية تحتاج إلى علاج وتدخل طبي نفسي متخصص سواء من خلال طبيب أو أخضائي نفسي.

ما هي الفئة العمرية التي تتعرض للإكتئاب؟

قال “د. إياد أبو بكر” إستشاري أمراض نفسية وعصبية. كل المراحل العمرية معرضة للاكتئاب فالطفل بين 3 سنوات إلى 12 سنة معرض لحالة من الإكتئاب خصوصا عند وجود مشاكل أسرية أو عائلة مفككة فيعبر الطفل عن نفسه بحالة من العنف أو الصمت أو الفشل الدراسي.

وعادة ما تكون حالة الإكتئاب في أشدها عند كبار السن والمراهقين بسبب وقت الفراغ وفترة تقاعد المسنين تؤثر بشدة على الحالة النفسية للفرد.

ما هي اعراض الإكتئاب؟

حالة إضطراب الإكتئاب التي تحتاج إلى تدخل طبي ومن أعراضه هي شكوى الإنسان بالحزن، وعدم القدرة على التفكير أو وجود أفكار سلبية وبالتالي يشعر الفرد بتغيير حالته المزاجية مثل المرح وعدم القدرة على الإستمتاع ويميل إلى العزلة والانسحاب الاجتماعي.

كما أنه يكون سريع الانفعال وسريع الغضب وهو مؤشر دقيق للاكتئاب.

الإكتئاب يمر بعدة مراحل وهي الإكتئاب البسيط ثم المتوسط ثم الإكتئاب الشديد أو المعروف ب psycho depression أو الإكتئاب الذهاني، فيبدأ الإكتئاب بحالات بسيطة لا تعالج فتسوء الحالة إلى حالة متوسطة ثم شديدة قد تؤدي إلى أعراض ذهنية مثل الهلاوس ويكون الفرد غير واعي بسلوكه وقدراته وهو من أصعب أنواع الإكتئاب.

ويشعر الفرد المصاب بالإكتئاب بالحقد أو الكره أو الغيرة ولذلك يجب عليه التوجه إلى طبيب متخصص.

وأشار الدكتور إلى أن عدم القناعة وقلة الرضا من أحد أسباب الإكتئاب خاصة بين النساء كما أن التطور التكنولوجي الذي نعيشه له دور كبير في الإصابة بالإكتئاب. ويحتاج كل فرد لكسر الروتين اليومي والتردد الذي يعاني منه هذا الشخص.

من أهم وأول خطوات العلاج بل وأنجحها هي وزيادة عي الشخص المصاب بحالته وإرادته للخروج من هذه الحالة.

ما هو إكتئاب ما بعد الولادة؟

إكتئاب ما بعد الولادة من أشهر أنواع الإكتئاب إنتشارا بين السيدات فعادة ما تصاب به السيدة في فترة أول يومين بعد الولادة ويظهر على شكل حالة حزن نتيجة المسئولية الجديدة وهو شيء طبيعي ولا يعالج. أما إذا لم تخرج منه السيدة فتبدأ في الإكتئاب الذي يحتاج إلى علاج وتصبح هناك العديد من الأفكار السلبية التي تشعر بها السيدة تجاه المحيطين بها والتي قد تصل إلى الكره.

كيف يؤثر الإكتئاب الفصلي على نفسية الفرد؟

بحلول فصل الشتاء خاصة أو في فصل الخريف قد يصاب البعض بنوع من الإكتئاب وهو ما يعرف بالإكتئاب الموسمي الذي يؤثر على الحيوية والنشاط لدى الفرد. ويجب التنبيه إلى أن الشخص الذي يعاني من هذا النوع من الإكتئاب عليه الانتباه لهذه الفترة وطلب المساعدة الطبية من قبل الدخول في هذه الحالة.

وأشار الدكتور إلى أن أدوية علاج الإكتئاب لا تسبب الإدمان وهو مفهوم خاطيء لدى الكثير من الناس ويجب تصحيحه.

ما هي طرق الوقاية من الدخول في حالات الإكتئاب؟

يجب على الإنسان الحفاظ على صحته النفسية تماما مثل صحته الجسدية ويجب تقوية الإيمان بالله لدى الفرد وتحسين ثقة الفرد بنفسه والإيمان بالقضاء والقدر بالإضافة إلى تقوية العلاقات الاجتماعية والترابط الأسري لتجاوز المشاكل النفسية.

بالإضافة إلى قوة الإرادة والعزيمة التي تساعد الفرد على الخروج من الأزمات وحل المشكلات.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: