أسباب هبوط السكر وكيفية السيطرة عليه

هبوط السكر

تحتاج كل خلية في الجسم إلى الطاقة للقيام بعملها، ويعد السكر المصدر الأساسي لذلك، ولكن ماذا يحدث في حالة انخفاضه؟ وما هي أهم الأسباب التي قد تؤدي إلى هبوط السكر في الدم؟ سنتعرف على ذلك أكثر من خلال هذا المقال.

ما هي أسباب هبوط السكر بالدم وأهم أعراضه

تقول “ربى مشربش” أخصائية التغذية والحميات: أن هبوط السكر في الدم يعتبر حالة تحدث للعديد من الأشخاص خاصة لمصابي مرض السكري، خاصة ممن يعالجون منهم بالأنسولين، فقد يؤدي زيادة كمية الأنسولين التي تناولها الشخص عن كمية النشويات في الطعام إلى حدوث هبوط بمستوى السكر في الدم. وكذلك الأشخاص الذين يتبعون حمية غذائية غير متوازنة، وقاسية جداً مع مجهود بدني عالي.

ذلك بالإضافة إلى الأشخاص الذين يقومون بعمل سباق مثلاً يستمر لمدة أربع أو خمس ساعات متواصلة دون تناول كميات من النشويات على فترات، أو الأشخاص الذين يستمر عملهم لفترة طويلة جداً خاصة مع التعرض لأشعة الشمس دون تناول الطعام بشكل كافٍ.

ومن أهم الأعراض التي تُنذر بهبوط مستوى السكر:

  • التعرق الشديد.
  • زيادة ضربات القلب.
  • شحوب الوجه أو اصفراره.
  • الدوخة.
  • الغثيان.
  • الرجفة.

ما هي أهم طرق علاج هبوط السكر

من أهم قواعد التغذية السليمة أن الشخص لابد وأن يتناول ١٥ جم من النشويات كل ١٥ دقيقة تقريباً. وقد تزداد كميات النشويات إلى ٣٠ جم من النشويات في حالة حدوث هبوط حاد. وبالتالي إذا حدث هبوط السكر بشكل مفاجئ فلابد وأن يتناول الشخص ما يقارب من ١٥ جم من النشويات، ومن الممكن أن يتناولها من خلال:

  • ملعقة سكر ذائبة فيما يقارب من ١٠٠ مل من الماء، أو ملعقة عسل مذابة في كأس ماء (١٠٠-١٥٠ مل).
  • كوب عصير (١٢٠مل).
  • كوب حليب بالشوكولاتة.

وإذا كان مستوى السكر هابطاً ولكن الشخص مازال باستطاعته أن يمضغ، فمن الممكن أن يتناول:

  • ٣ قطع من البسكويت المحلى.
  • معلقتين زبيب.
  • ٣ حبات تمر.
  • ٤ حبات مشمش.
  • بسكويت بالسكر.
  • قطعة واحدة من التوست الاسمر أو الأبيض.
  • حبة من الفاكهة: كالموز أو التفاح الاخضر.

وبعد مرور ١٥ دقيقة، يتم قياس نسبة السكر، فإذا عادت إلى النسبة الطبيعية، يقوم الشخص بتناول وجبة متكاملة تحتوي على البروتينات والنشويات وغيرها.

كما يوجد بعض الحبوب بالصيدليات والتي يمكن أن تسعف المريض بشكل سريع، كما يفضل وجود بعض هذه الوجبات في حقيبة مرضى السكري خصيصاً.

وبالنسبة للأشخاص الذين يعانون من هبوط متكرر لمستوى السكر في الدم، فيُنصح بتقسيم الوجبات على مدار اليوم، وأن يتم تناول كميات من النشويات المعقدة، والتي لا تزيد من نسبة السكر بشكل مبالغ فيه مثل الخبز الأسمر، الحبوب الكاملة، والفواكه والخضروات، ولا يتم تناول سكريات بكميات كبيرة مما يؤدي إلى زيادة نسبة السكر بشكل كبير ومن ثم يقل بشكل ملحوظ.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: