تعرف على المعتقدات الغذائية الخاطئة والصحيحة

المعتقدات الغذائية الخاطئة والصحيحة

هناك بعض الاعتقادات الغذائية الخاطئة التي نراها في مجتمعنا نتيجة السوشيال ميديا والآراء الخاطئة للبعض الموجودة على بعض المواقع الاليكترونية، لذلك يجب أن نستاق معلوماتنا الغذائية من المصادر الطبية الموثوقة، مع ضرورة استشارة الطبيب المختص أو أخصائي التغذية خاصةً قبل الإقبال على اتباع أي نوع معين من أنواع الحميات الغذائية لا سيما الحميات الجديدة التي نسمع عنها في هذه الآونة.

هل ترفع الفواكه عالية السكر من نسبة الأنسولين وتزيد من وزن الجسم؟

ذكرت الدكتورة ربى مشربش “أخصائية التغذية” أن هناك العديد من المعتقدات الخاطئة والشائعة عند الكثير من الناس، من بينها أن الفواكه بطبيعتها تحتوي على السكر الذي يعمل على رفع الأنسولين في الجسم، ومن ثم يعمل ذلك على تخزين الدهون في الجسم بسبب وجود الأنسولين في الدم، ومن ثم يرى هؤلاء ضرورة إلغاء الفواكه تماماً من الوجبات الغذائية لمريض السكري.

مضيفةً: على الجانب الآخر، تعمل النشويات سواء كانت من الخبز أو الأرز أو الخضار على رفع نسبة الأنسولين في الجسم لأن النشويات تُحطَّم إلى أجزاء من السكر لترتفع بعد ذلك نسبة السكر في الدم، لذلك لا يعني هذا ضرورة إلغاء الفواكه من وجباتنا الغذائية خاصةً لمرض السكري وإنما يمكننا التقليل منها قدر الإمكان.

هناك فرق كبير بين حبة الفواكه وبين قطعة الشوكولاتة حيث تحتوي حبة الفواكه الواحدة على:

  • الماء.
  • الألياف.
  • السكر الذي يرتفع تدريجياً في الجسم ويأخذ وقتاً أطول لهضمه بسبب وجود الألياف التي تعمل على تنظيم نسبة السكر في الدم.

أما عن الشوكولاتة فهي عبارة عن سكر سريع الامتصاص، ومن ثم يُمنع على مريض السكري تناول الحلويات بدرجة عالية لأنها ترفع بشكل مفاجئ وبصورة غير منتظمة نسبة السكر في الدم عكس حبوب الفواكه والسكر الموجود بها.

على أية حال، يجب على مريض السكري الانتباه إلى الكمية التي يأخذها من الفاكهة أو من الحلويات والشوكولاتة وغيرها حتى لا ترتفع نسبة السكر في الدم، لذلك فإن الاعتقاد بأن الحمية الغذائية لمريض السكري على وجه الخصوص لا يجب أن تستند إلى الفواكه هو اعتقاد خاطئ تماماً.

هناك بعض الحميات التي يتبعها بعض الأشخاص والتي لا تشترط وجود الفواكه بها، ولكن هذه الحميات يجب اتباعها بإشراف طبي ولفترة محددة دون أن تكون نظام حياة أو نظام غذائي دائم.

نظام الكيتو دايت الغذائي

يعتبر الكيتو دايت هو نظام قديم من الخمسينات يُتبع للأطفال لتقليل نوبات الصرع، ولكن مع مرور الوقت لوحظ أن نظام الكيتو دايت يعمل على خسارة الوزن.

حسب الدراسات العلمية، فإنه بعد إجراء الفحوصات الطبية لاتباع نظام الكيتو دايت فإن الفترة المسموح تطبيق نظام الكيتو دايت بها تصل بين ٦ إلى ٩ أشهر بحد أقصى شريطة اتباع هذا النظام تحت إشراف طبي، وخلال هذه الفترة يجب إجراء بعض الفحوصات للتأكد من عدم وجود أي تأثير سلبي لهذا النظام على صاحبه.

الجدير بالذكر أن هناك البعض ممن يتبعون هذا النظام الغذائي الذين يرون خسارة ملاحظة في الوزن دون أن يدركوا أن لهذا النظام تأثيراته السلبية بعد سنة أو سنتين أو أكثر من اتباعه، وهنا تأتي أهمية الفحوصات الطبية الدورية من وقت لآخر.

هل تعمل الباندورا على احتباس السوائل في الجسم؟

يعتقد البعض خطئاً أن الباندورا تعمل على احتباس السوائل في الجسم، ونعني باحتباس السوائل في جسم الإنسان أن يُلاحظ انتفاخ اليدين أو الرجلين نتيجة احتباس السوائل في الجسم، أو نتيجة أسباب أخرى عديدة من بينها:

  • وجود مشاكل في الكُلى.
  • وجود مشكلة في الضغط.
  • لخبطة في الأدوية العلاجية.

أما عن الباندورا فهي لا تحتوي على الأملاح أو الصوديوم بنسب كبيرة، ولكنها على النقيض تحتوي على نسب عالية من البوتاسيوم، ومن ثم تأتي أهميتها لمرضى الضغط شريطة عدم إضافة الملح لها لأنها حينئذ ستعمل على احتباس السوائل في الجسم.

هل يمتص الباذنجان النيئ الدهون الموجودة في الجسم؟

يعتقد البعض أن الباذنجان النيئ يمكنه امتصاص الدهون الموجود في الجسم وذلك لما يرونه حين يمتص الباذنجان الزيت أثناء عملية القلي، ولكن هذا الاعتقاد خاطئ تماماً، ولا يوجد أي طعام يمكنه سحب أو امتصاص الدهون الموجودة في الجسم.

أما عن الباذنجان النيئ فهو من الأطعمة التي تساعد على الشبع، كما أنه عالي بالألياف التي بدورها تساعد على تقليل الكوليسترول، وفي حالة الاستمرار على تناول الباذنجان النيئ فقد يشعر الشخص بتحسن وخسارة في الوزن نوعاً ما.

وختاماً، يعتقد البعض أن ممارسة الرياضة في أولى فترات الريجيم تعمل على زيادة الوزن، ولكن هذا الأمر غير صحيح لأن ممارسة الأنشطة البدنية والرياضية تزيد من الكتلة العضلية وليست الدهنية الموجودة في الجسم، كما أن زيادة الكتلة العضلية تزيد من حجم الدم الموجود في الجسم، ومن ثم لا يظهر ذلك جلياً على وزن الجسم وشكله.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: