ما هي أسباب ارتفاع ضغط الدم

صورة , رجل , قياس ضغط الدم , ارتفاع ضغط الدم
ارتفاع ضغط الدم

ارتفاع ضغط الدم شائع جداً في الدول المتقدمة وفي الأفارقة السود حيث يصيب 40 – 50 % من البالغين. ضغط الدم يمثل قوة عمود الدم المؤثرة علي جدران الأوعية الدموية وينقسم إلي ضغط الدم الانقباضي ( ويمثل قوة اندفاع الدم في الشرايين أثناء انقباض القلب) وإلي ضغط الدم الانبساطي ( قوة اندفاع الدم في الأوعية الدموية وقت انبساط عضلة القلب وبفعل مرونة جدران الأوعية الدموية).

أسباب ارتفاع ضغط الدم

ارتفاع ضغط الدم الأولي ( الضروري ) ويمثل 80 – 90% من مرضي ارتفاع ضغط الدم، وسببه غير معروف ولكن هناك عدة نظريات لتفسير حدوثه وهي:
عوامل جينية:
فالأطفال الذين يٌولدون لاّباء مصابين بضغط الدم المرتفع أكثر عرضة للإصابة بارتفاع الضغط الدم من أقرانهم في نفس الفئة العمرية والذين يٌولدون لاّباء معتدلي الضغط. ربما لتعرضهم لنفس الظروف البيئية ولكن أيضاً هناك عامل وراثي غير معروف.
عوامل جنينية:
نقص الوزن في الأجنة مرتبط بارتفاع في ضغط الدم ربما للتكيف مع نقص التغذية داخل الرحم مع تغيرات طويلة الأمد في تركيب الأوعية الدموية وفي وظيفة وعمل الغدد بالجسم.

عوامل بيئية:
من الأهم الأسباب المرتبطة بارتفاع ضغط الدم:
– السمنة فالأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن لديهم ضغط دم عالي بسبب مشاكل التنفس. الكحول فقد أثبتت الدراسات وجود علاقة وطيدة بين تناول الكحول بكثرة وارتفاع ضغط الدم.

الأشخاص الذين يتناولون الكحول بكميات قليلة لديهم ضغط دم منخفض.

4 – تناول الأملاح بكثرة: يٌعد تناول ملح الطعام عامل رئيسي في ارتفاع ضغط الدم.

5 – الهجرة من الريف إلي الحضر تٌساهم بشكل كبير في ارتفاع ضغط الدمربما لزيادة نسبة الملح في الطعام ؛ وقد وجد أن الطعام المحتوي علي نسبة عالية من البوتاسيوم يحمي من تأثيرات الصوديوم العالي في الطعام.

6 – القلق والضغط النفسي: من الممكن أن يسبب القلق والتوتر النفسي ارتفاع في ضغط الدم ولكن العلاقة غير مؤكدة. فالعوامل الهرمونية والعصبية في الجسم تلعب دور في التنظيم الفسيولوجي لضغط الدم وحدوث الخلل بها مرتبط بمشاكل ضغط الدم.ولكن ليس هناك دليل مقنع أن هذه العوامل تسبب ارتفاع ضغط الدم بشكل مباشر.

7 – مقاومة الأنسولين: هناك علاقة بين الضغط العالي والسكر فهناك متلازمة تم وصفها وتسمي المتلازمة الأيضية وتشمل زيادة معدل الأنسولين في الدم + عدم تحمل الجلوكوز + نقص معدلات الدهون المفيدة + وزيادة معدل الدهون الثلاثية والسمنة المركزية وثبت أنها تمثل عامل خطرة رئيسي في أمراض الجهاز الدوري ومنها ارتفاع ضغط الدم.

ارتفاع ضغط الدم الثانوي

وهو ضغط الدم المرتفع فوق 140/90 لوجود أسباب مرضية محددة ومعروفة:
– كضيق الشريان الكلوي.
– اعتلال الكلية السكري الذي يحدث كأحد مضاعفات مرض السكر.
– مرض التكيس التليفي.
– متلازمة كوشينج حيث تنشط الغدة الكظرية وتنتج الكثير من الكورتيزول والذي يرفع ضغط الدم.
– فرط الألدوستيرونية.
– مشاكل الغدة الدرقية. أكياس في الكلية.
– مرض القواتم وهو ورم في الغدة الكظرية يسبب زيادة في انتاج الأدرينالين الذي يرفع ضغط الدم.
– بعض الأدوية مثل مضادات الإحتقان وحبوب منع الحمل.

ارتفاع ضغط الدم الخبيث:
وهي حالة ارتفاع متزايد لضغط الدم ليصل إلي مرحلة خطيرة علي فجأة وبسرعة حيث يبلغ ضغط الدم الإنبساطي أكثر من 120 مم / ز ؛ يصيب حوالي 1 % من المصابين بارتفاع ضغط الدم بما في ذلك الأطفال والبالغين وهو أكثر شيوعاً في البالغين الأصغر سناً , وهذه النوع يسبب تغيرات خطيرة علي مستوي الخلايا وإذا لم يٌعالج فإنه يٌسبب الوفاه.

أسباب ضغط الدم الطارئ أو الخبيث: الشخص المعرض لمخاطر عالية للإصابة بارتفاع ضغط الدم الخبيث هو من يٌعاني من:
• الفشل الكلوي.
• ارتفاع ضغط الدم الكلوي الناتج عن تضيق الشريان الكلوي.

ومن أعراض وعلامات ارتفاع ضغط الدم الخبيث

القلق والتوتر.
• تغير الحالة العقلية.
• تشوش الرؤية.
• ألم في الصدر .
• صداع.
غثيان وقئ.
• ضعف الذراعين والساقين والوجه ومناطق أخري.
• حدوث التشنجات.
• ضيق التنفس.

ولا يمكن أن ننسي أبداً خطورة ارتفاع ضغط الدم لدرجة تجعله معروف في الوسط الطبي باسم ” القاتل الصامت” ولذلك لابد من معرفة طبيعة هذا المرض الخطير وأسبابه لبتجنبها وعلاجها وإعطاء العلاج اللازم للمحافظة علي ضغط الدم في المعدل المقبول صحياً.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: