كيف تؤثر السوائل على وظائف الكلى أثناء فترة الصيام

صورة , وظائف الكلى , الصيام , شهر رمضان
الكلى

ما هي وظائف الكلى؟

قال “د. محمد الوليني” أخصائي أمراض الكلى. قد يحدث جفاف للجسم في فترة الصيام فيؤثر على وظائف الكلى خاصة مع ارتفاع درجة حرارة الجو، فتعتبر الكليتين بمثابة filter للجسم من السموم الاملاح والأشياء الزائدة عنه، فإذا حدث هنالك جفاف للكلى فقد يؤدي ذلك إلى انتكاس وظائف الكلى خاصة إذا كان المريض يعاني من الأمراض المزمنة للكُلي.

لكن قد لا يؤثر ذلك كثيرا على الانسان الطبيعي في الصيام، حيث أن وظائف الكلى تتحكم في البول بقدر كمية الماء التي تدخل لجسم الانسان ويصير بوله مركزا بشكل أكبر عند خروجه من الجسم.

لذلك يجب المحافظة على تروية الكُلى طوال اليوم، كما يجب أن يكون هناك توازن في تناول السوائل من بعد الإفطار حتى السحور،حيث أن حاجة الجسم للماء تعتبر حاجة ديناميكية.

كيف يتعامل مرضى الفشل الكلوي مع الصيام؟وما الفرق بين الفشل الحاد والمزمن؟

تابع “د. البوليني” هناك نوعين من الفشل الكلوي وهما:
• فشل كلوي حاد.
• فشل كلوي مزمن.

يجب عدم صيام مرضى الفشل الكلوي الحاد.
في حالة الفشل المزمن للكُلى: إذا كان عمل وظائف الكلى أكثر من 40% فبإمكان المريض الصوم ققط تحت اشراف الطبيب وبعد اجراء الفحوصات الطبية اللازمة.

المرضى أثناء غسيل الكُلى: يعد الصيام ممنوعا لمن يقومون بغسيل الكُلى في يوم الغسيل،حيث يتم سحب عينات من الجسم مما يسبب لهم الإرهاق الشديد، أما في اليوم التالي للغسيل وفي حالة موافقة الطبيب، قد يُسمح لهم بالصيام.

يتم تحديد نوع الفشل الكلوي (حاد – مزمن) من حيث إنزيم (الكرياتينين) وهو الإنزيم الذي يعتبر بمثابة مؤشر لوظائف الكلى.

وتابع الطبيب: في حالة وجود حصى في جسم المريض، يجب ابعاد المريض عن الأكل والملح المكونين لهذا الحصى، حيث تزاد فرص تكوين الحصى في شهر رمضان حيث الصيام بنسبة 20 :25% وقد يؤدي إلى حدوث مغص كلوي.

ما هي كمية الماء المطلوبة للجسم يوميا؟ وكيف يؤثر الصيام على وجود الحصى في الجسم؟

أوضح “د. البوليني” بشكل تقريبي فإن الجسم في حاجة إلى لترين من الماء يوميا لإتمام عمل وظائف الكلى ولكن هذا يعتمد أيضا على طبيعة جسم الشخص.
كما أنه في حالة العمل الجيد للكًلى، فيمكننا زيادة شرب الماء حتى 3 لتر على الأقل.

يعتمد الصيام على طبيعة وموقع الحصى، فالحصوة التي توجد في الحالب لا يستطيع المريض حينها الصيام لأنها قد تؤدي إلى حدوث مغص كلوي.

كذلك من يقوم بعملية تفتيت للحصى، لابد أيضا من عدم الصيام لأنه بحاجة لشرب الماء كثيرا ليتم نزول هذا الحصى المفتت.
أما من لديهم حصى فى الكُلى نفسها، فبإمكان 80 :90% من المرضى الصيام.

فقد تزداد فرصة تكوين الحصى لدى الأشخاص الطبيعيين في الصيام في حالة قابلية جسمهم لذلك، حيث يؤثر الجفاف ونوع الطعام في هذه الحالة على الكُلى بشكل سلبي، لذلك يُنصح بشرب الماء بكثرة من الفترة بعد الإفطار إلى السحور.

فمعظم الحصى في جسم الانسان سببه ” كالسيوم أكوساليت” أو ” كالسيوم فوسفات”، كذلك يمكن أن يكون سببه ” حمض اليوريك”.

كيف تؤثر وظائف الكلى على الأملاح؟ وكيف يتأثر الجسم بذلك؟

تعد الكُلى هي الميزان الحقيقي للمعادن والاملاح في الجسم،فتمتص ما نافع للجسم وتتخلص من المواد الزائدة عنه، كما أنها تحافظ على الضغط الدموي وتكوين الدم، وأيضا تنشيط (فيتامين د) فهي المسئولة عن فلترة 180 لتر يوميا في جسم الانسان،لذلك فهي المسئولة عن توازن الجسم بشكل عام.

كما يستطيع زارع الكُلى منذ سنة على الأقل الصيام، وكذلك المتبرع بها يمكنه الصوم.
يعد مهما بشكل كبير تحديد مكان الحصوات في الجسم لدى المريض من قبل الطبيب المعالج حتى لا يحدث اختناق للكِلية.

هل يؤثر الصيام على الحامل وعلى عمل وظائف الكلى؟

تزداد فلترة الكُلى بنسبة 40% خلال فترة الحمل، كذلك يزداد تدفق الدم ويتم تنشيط الدورة الدموية بشكل كبير.
بشكل عام يزداد نشاط وظائف الكلى خلال فترة الحمل لكنها لا تتأثر بالصيام إذا لم يكن هناك مانع آخر.

أما في حالة الاتهابات: ففي حالة عدم وصول الاتهابات للكُلى وعدم وجود تقيؤ ولا حرارة عالية فبإمكان المرأة الصيام.
وتابع الطبب: هناك نوعين من الالتهابات للبول:
• الالتهاب العلوي.
الالتهاب السفلي.

فبإمكان المرأة الصيام في حالة الاتهاب العلوي، أما في حالة ااتهاب السفلي الذي فيه يصل إلى الدم أو إلى الكُلى فمن الصعب الصيام فيه.
يُنصح دائما في الصيام بالآتي:
• الأكل المتوازن.
• شرب السوائل بشكل متوازن من بعد الإفطار.

• البعد عن الأدوية أو بالاستشارة الطبية خاصة المسكنات التي تزيد من آلام المفاصل والرجلين وكذلك الفشل الكلوي خاصة مع نقص السوائل في الجسم.

• مراجعة الطبيب من أجل ترتيب الأدوية مثل الضغط والسكر الخ الخ..

أضف تعليق