كونفاجران – Convagran | لعلاج الصرع

كونفاجران Convagran / زونيساميد Zonisamide

زونيساميد 25،50،100 مجم كبسولات جيلاتينية صلبة.

ما هو/ دواعي استعمال كونفاجران ؟

مونفاجران هو دواء لعلاج الصرع.
يستخدم كونفاجران لعلاج البالغين الذين يتناولون الأدوية الأخرى لعلاج الصرع لكنهم لا يزالون يعانوا من التشنجات التي تؤثر على جزء واحد من المخ (تشنجات جزئية)، والتي يمكن أو لا يمكن أن تكون متبوعة بنوبات تؤثر على كل أجزاء المخ (التشنجات الثانوية).

قبل أخذ كونفاجران Convagran:

لا تأخذ كونفاجران إذا كنت:
– لديك حساسية من أي من المكونات في كونفاجران.
– لديك حساسية من الأدوية الأخرى التي تحتوي على سلفوناميد مثل المضادات الحيوية التي تحتوي على سلفوناميد، مدرات البول من نوع الثيازيد وأدوية السكري سلفونيليوريا.

يجب أخذ عناية خاصة مع كونفاجران: كونفاجران ينتمي إلى مجموعة من الأدوية (السلفا) التي يمكن أن تسبب حساسية شديدة، الطفح الجلدي الشديد، وإضطراب الدم، والتي نادراً جداً ما يمكن أن تكون قاتلة.

قبل أن تأخذ كونفاجران، أخبر طبيبك إذا كنت:
– يقل العمر عن 18 سنة، لا ينصح بكونفاجران لك.
– كبار السن، يجب تعديل الجرعة لهم، حيث يكونوا أكثر عرضة لظهور ردود فعل الحساسية أو الطفح الجلدي الشديد عند أخذ كونفاجران.
– تعاني من مشاكل في الكبد، قد تحتاج لتعديل جرعة الكونفاجران.
– تعاني من مشاكل في الكلى، قد تحتاج لتعديل جرعة الكونفاجران.
– إذا كنت تعاني من حصوات في الكلى سابقاً، فقد تكون أكثر عرضة للتعرض لحصوات الكلى، لتجنب هذه المخاطر يجب شرب كميات كافية من الماء.
– إذا كنت تعيش أو تقضي عطلة في مكان ذو طقس حار، يمكن لكونفاجران أن يقلل من التعرق، والذي يمكن أن يتسبب في زيادة درجة حرارة الجسم، للحد من مخاطر إرتفاع درجة حرارة الجسم عن طريق شرب كميات كافية من المياه والحفاظ على الجسم بارداً.
– إذا كان الوزن أقل من 40 كجم، أو قد فقدت الكثير من الوزن، حيث يمكن أن يسبب كونفاجران فقدان المزيد من الوزن.
– قد يسبب العلاج بزونيساميد في حمضية الأيض في بعض المرضى، والتي يمكن أن تؤدي إلى زيادة التنفس وأعراض غير محددة مثل التعب وفقدان الشهية أو أعراض أكثر شدة بما في ذلك عدم إنتظام ضربات القلب أو غيبوبة.
قد يكون لحمضية الأيض بعض الآثار الجانبية على الكلى والعظام وقد تؤخر من نمو الأطفال.
– يجب قياس البيكربونات في الدم قبل بدء العلاج وبصورة دورية أثناء العلاج بزونيساميد، حتى في حالة عدم وجود أعراض.

أخبر طبيبك لأن ذلك قد تحتاج إلى العناية عن قرب:
إذا كان أي مما سبق ينطبق عليك، أخبر طبيبك قبل أخذ كونفاجران.
لذلك ينبغي مراقبة المرضى اللذين يتم علاجهم بالأدوية المضادة للصرع لأي داعي، من ظهور أو تفاقم للإكتئاب، أفكار إنتحارية أو تغيرات غير عادية في السلوك أو الحالة المزاجية.

أخذ أدوية أخرى:
يرجى إخبار الطبيب أو الصيدلي إذا كنت تأخذ، أو أخذت في الآونة الأخيرة أي أدوية أخرى، بما في ذلك الأدوية دون الوصفة الطبية.
– يجب إستخدام كونفاجران بعناية عندما يؤخذ مع أدوية يمكن أن تسبب حصوات في الكلى، مثل توبيراميت.
– يمكن لكونفاجران أي يزيد من مستوى بعض الأدوية بالدم مثل الديجوكسين، وكينيدين، لذلك يمكن أن تكون بحاجة لخفض جرعتها.
– يمكن للأدوية مثل الفينيتوين، كربمزبين، فينوباربيتونو الريفامبيسين خفض مستوى كونفاجران بالدم، مما يتطلب تعديل جرعة كونفاجران.

أخذ كونفاجران مع الطعام والشراب: يمكن أخذ كونفاجران مع أو بدون الطعام.

الحمل والرضاعة:
إذا كنت إمراة في سن الإنجاب يجب إستخدام وسائل منع الحمل مناسبة أثناء وبعد أخذ كونفاجران بشهر.
أخبري طبيبك على الفور إذا كنتي حاملاً أو يمكن أن تكوني حاملاً أو تخططي للحمل.
يجب عليك فقط أخذ كونفاجران أثناء فترة الحمل، إذا أخبرك الطبيب بذلك، وقد أظهرت الأبحاث زيادة خطر العيوب الخلقية في الأطفال من النساء اللواتي يتناولن الأدوية المضادة للصرع.
لا ترضعي أثناء أو بعد تناول كونفاجران بشهر.

القيادة واستخدام الآلات: قد يؤثر كونفاجران على تركيزك، قدرتك على التفاعل / الإستجابة، ويمكن أن تجعلك تشعر بالنعاس، خاصة في بداية العلاج أو بعد زيادة الجرعة. كن حذراً خاصة أثناء قيادة السيارة أو تشغيل الآلات، فقد يؤثر كونفاجران عليك.

كيفية أخذ كبسولات كونفاجران Convagran capsule:

دائماً خذ كونفاجران تماماً كما يصف الطبيب، يجب عليك مراجعة الطبيب أو الصيدلي إذا لم تكن متأكداً.
الجرعة المعتادة للبالغين:
– الجرعة المبدئية هي 50 مجم يومياً على جرعتين متساويتين 25 مجم.
– يمكن زيادة الجرعة حتى 100 مجم في خلال أسبوع إلى اسبوعين.
– الجرعة اليومية المعتادة ما بين 300 مجم و 500 مجم.
– بعض الناس تستجيب للجرعات القليلة، ويمكن زيادة الجرعة ببطء أكثر إذا واجهت آثار جانبية، إذا كنت من كبار السن أو إذا كنت تعاني من مشاكل في الكبد أو الكلى.
• إذا شعرت بأن تأثير كونفاجران قوي جداً أو ضعيف جداً، تحدث إلى الطبيب أو الصيدلي:
– يجب بلع كبسولات كونفاجران كاملة مع المياه.
– لا تمضغ الكبسولات.
– يمكن أخذ كونفاجران مرة أو مرتين يومياً، وفقاً لتعليمات الطبيب.
– كنت تأخذ كونفاجران مرتين يومياً، خذ نصف الجرعة اليومية في الصباح ونصف الآخر في المساء.

إذا أخذت جرعة زائدة من كونفاجران:
إذا أخذت جرعة زائدة من كونفاجران، أخبر مقدم الرعاية (قريب أو صديق)، أو الطبيب أو الصيدلي فوراً، أو اتصل بأقرب مستشفى قسم الإستقبال، يفضل أخذ الدواء معك، يمكن أن تشعر بالنعاس ويمكن أن تفقد وعيك، يمكن أن تشعر بالإعياء، قرح المعدة، تشنجات العضلاتو زيغ العينين، الشعور بالإغماء، بطء ضربات القلب، إنخفاض التنفس أو وظائف الكلى، لا تحاول القيادة.

إذا نسيت أخذ كونفاجران:
– إذا نسيت أخذ جرعة، لا تقلق: خذ جرعة التالية في وقتها.
– لا تأخذ جرعة مضاعفة لتعويض الجرعة المنسية.

إذا توقفت عن تناول كونفاجران:
يؤخذ كونفاجران كعلاج طويل الأمد. لا تقلل الجرعة أو توقفها حتى يخبرط الطبيب بذلك.
إذا نصحك الطبيب بالتوقف عن تناول كونفاجرانو يجب تخفيض الجرعة تدريجياً حتى تقلل خطر التعرض لتشنجات أكثر.
إذا كان لديك أي أسئلة أخرى عن استخدام هذا الدواء، راجع طبيبك أو الصيدلي.

الآثار الجانبية المحتملة:
مثل جميع الأدوية، يمكن لكونفاجران أن يتسبب في آثار جانبية، على الرغم من أنها لا تحدث للجميع.
كونفاجران ينتمي إلى مجموعة من الأدوية (السلفا) التي يمكن أن تسبب حساسية شديدة.
اتصل بطبيبك على الفور إذا كان:
– لديك صعوبة في التنفس، تورم الوجه، الشفاه واللسان، أو طفح جلدي حاد مثل هذه الأعراض قد يشير إلى ردود فعل الحساسية المفرطة.
– لديك أفكار من إيذاء النفس أو أفكار إنتحارية، بعض الناس يعالجون بأدوية الصرع مثل كونفاجران قد يصابون بمثل هذه الأفكار.
– لديك ألم في العضلات أو الشعور بالضعف، قد يكون ذلك مؤشر على إنهيار غير طبيعي بالعضلات مما قد يؤدي إلى مشاكل بالكلى.
– حدوث ألم مفاجئ في الظهر أو المعدة، الشعور بألم أثناء التبول أو لاحظت دم بالبول، قد يكون هذا مؤشراً على حصوات بالكلى.
اتصل بطبيبك في أقرب وقت ممكن إذا كان:
– لديك طفح جلدي غير مبرر، حيث يمكن لذلك أن يتفاقم إلى طفح جلدي أكثر شدة أو تقشير البشرة.
– لديك شعور بالتعب بشكل غير عادي أو محموم، إلتهاب في الحلق، تورم الغدد، أو تصاب بكدمات بسهولة، كما يمكن أن يكون مؤشر على إضطراب بالدم.
– الصداع، النعاس، ضيق التنفس وفقدان الشهية، وقد يكون مؤشر على إنخفاض حاد بمستوى البيكربونات بالدم، الذي قد يحتاج متابعة الطبيب أو العلاج.
قد يقرر طبيبك، إنه يجب وقف إستخدام كونفاجران.
الآثار الجانبية الأكثر شيوعاً لكونفاجران خفيفة، تحدث عادة خلال الشهر الأول من العلاج وعادة ما تنخفض مع استمرار العلاج، معدل الآثار الجانبية المحتملة المذكورة أدناه معرفة بإستخدام الإصطلاحات الآتية:
• آثار جانبية شائعة جداً:
– الإثارة، التهيج، الإرتباك، الإكتئاب.
– قلة التنسيق العضلي، الدوخة، ضعف الذاكرة، النعاس، ازدواجية الرؤية.
– فقدان الشهية، إنخفاض مستويات البيكربونات بالدم (مادة تمنع أن يصبح الدم حمضي).
• آثار جانبية شائعة:
– صعوبة في النوم، أفكار غريبة أو غير عادية والشعور بالقلق أو أفراط العاطفة.
– بطء التفكير، فقدان التركيز، تغيير الكلام، إحساس غير طبيعي بالجلد (دبابيس ووخز)، رعشة، حركة لا إرادية للعينين.
– حصوات الكلى.
– الطفح الجلدي، تفاعلات الحساسية، الحمى، التعب، وأعراض شبيهة بأعراض الأنفلونزا.
– كدمة ( كدمة صغيرة الناجمة عن تسرب الدم من الأوعية الدموية بالجلد).
– فقدان الوزن، الغثيان، عسر الهضم، آلام في المعدة، الإسهال (براز رخو) والإمساك.
• الآثار الجانبية الغير شائعة:
– العضب، العدوان، التفكير في الإنتحار ومحاولة انتحار.
– القيء.
– التهاب المرارة وحصى في المرارة.
– حصى المجاري البولية.
– إلتهاب / عدوى الرئة، إلتهابات المسالك البولية.
– إنخفاض مستوى البوتاسيوم في الدم، التشنجات / الرعشة.
• آثار جانبية نادرة جداً:
– الهلوسة، فقدان الذاكرة، الغيبوبة، متلازمة الذهان الخبيثة (عدم القدرة على التحرك، التعرق، الحمى، وسلس البول) وحالة الصرع (نوبات طويلة أو بصورة متكررة).
– إضطرابات في التنفس، ضيق في التنفس، والتهاب في الرئتين.
– التهابات البنكرياس (آلام حادة في المعدة أو الظهر).
– مشاكل في الكبد، الفشل الكلوي وزيادة الكرياتنين بالدم (منتج أيضي من الطبيعي أن يزال بالكلى).
– الحكة.
– إنهيار عضلي غير عادي (قد تشعر بألم أو ضعف العضلات) التي يمكن أن تؤدي إلى مشاكل في الكلى.
– تورم الغدد، اضطرابات في الدم (إنخفاض في عدد خلايا الدم، التي يمكن أن تزيد العدوى ويمكن أن يجعلك تبدو شاحباً وتشعر بالتعب والحمى والإصابة بالكدمات بسهولة أكثر).
– إنخفاض التعرق، ارتفاع درجة الحرارة.

معلومات أخرى عن Convagran كونفاجران

التخزين: يحفظ في درجة حرارة لا تتجاوز 30 درجة مئوية، في مكان جاف، بعيداً عن متناول الأطفال.

التركيب:
كونفاجران 50 مجم كبسولات جيلاتينية صلبة:
المادة الفعالة: زونيساميد: 50 مجم.
مواد غير فعالة: ميكروكويستالين سيليلوز، لوريل سلفات الصوديوم، إستيرات الماغنسيوم، ثاني أكسيد التايتنيوم، لون أزرق وجيلاتين.
كونفاجران 100 مجم كبسولات جيلاتينية صلبة:
المادة الفعالة: زونيساميد: 100 مجم.
مواد غير فعالة: ميكروكويستالين سيليلوز، لوريل سلفات الصوديوم، إستيرات الماغنسيوم، ثاني أكسيد التايتنيوم، لونبونكو 4 أر 25% وجيلاتين.

العبوة: عبوة كرتون تحتوي على 1،2،3 شريط، بكل شريط 10 كبسولات ونشرة داخلية.

إنتاج: شركة ماش بريميير للصناعات الدوائية – Mash Premiere.

صورة, عبوة, كونفاجران, Convagran
صورة: عبوة كونفاجران Convagran
تنويه: سعر الدواء يختلف باختلاف الدولة والتوقيت؛ فقد ترى اختلافًا في الأسعار بمرور الوقت أو في بلدٍ مختلف.

أضف تعليق

error: