صيام الأطفال المصابين بداء السكري

صورة , داء السكري , سكري الأطفال
داء السكري

أعراض داء السكري عند الأطفال

هناك بعض الإرشادات والإحتياطات التي يجب الاهتمام بها في صيام مرضى السكري من الأطفال خصوصا بعمر العشر سنوات فأكثر:
يجب إستشارة الطبيب قبل بداية رمضان فإذا كان الطفل يعاني من حالات هبوط متكررة بالأشهر القليلة قبل رمضان تعبر عن عدم إنتظام السكر بالدم لدى هذا الطفل فهو إذا لا يستطيع الصيام ومرضى السكر من الأطفال لا يجب عليهم الصوم ولكن لعدم حرمانهم من المشاركة بهذه العبادة يجب مراجعة الطبيب قبل بداية الصوم.

متى يسمح لمرضى السكري من الأطفال بالصيام؟

إذا سمح الطبيب للطفل المصاب بالسكري بالصيام، يجب تنبيه الطفل على أهمية تأخير السحور وخلال فترة الصيام ننصحه بعدم ممارسة الرياضة والاقتصار على الحركة العادية بدون أي مجهود إضافي للحفاظ على مستوي السكر بالدم ويجب الاهتمام بقياس نسبة السكر بشكل أكبر من الأيام العادية.

ينصح بتناول الخضروات في وجبة السحور لأنها تعوض السوائل التي فقدها الشخص خلال الصيام والألياف أيضا تحافظ على مستوى السكر بالدم.

كما ينصح بوجود مشتقات الحليب من الزبادي واللبن فهو أفضل من العصير للحفاظ على عدم زيادة مستوى السكر بالدم.

يجب الاهتمام بعدم زيادة كمية الوجبات خلال الفترة بين الإفطار والسحور.

يجب معادلة كمية النشويات التي يتناولها الطفل بجرعة الإنسولين. لذلك على الأم والأسرة الإهتمام بصحة الأبناء وخاصة المصابين بداء السكري.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: