بليغة وقوية.. خطبة عيد الأضحى المبارك مكتوبة

كتبنا العنوان ونحن نعنيه ونقصده. فبالفعل، لدينا خطبة عيد الأضحى المبارك مكتوبة كاملة؛ شاملة للمقدمة والمحتوى القوي البليغ، ثم الدعاء في خاتمتها.

نحرِص دومًا في ملتقى الخطباء وصوت الدعاة بموقع المزيد على أن نوفر للأئمة والخطباء -في كافة الأقطار الإسلاميَّة- جديد الخطب المنبرية ليوم الجمعة وخُطب العيدين “الأضحى والفِطر” والخطب المحفلية.

وهنا نقدم لكم خطبة بليغة وقوية للعيد الكبير -كما يُسميه البعض-؛ وهو عيد الأضحى المبارك؛ للشيخ الدكتور عبدالحي يوسف -جزاه الله خيرا-.

خطبة عيد الأضحى المبارك

الحمد لله الذي نزل الفرقان على عبده ليكون للعالمين نذيرا ﴿الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَلَمْ يَتَّخِذْ وَلَدًا وَلَمْ يَكُن لَّهُ شَرِيكٌ فِي الْمُلْكِ وَخَلَقَ كُلَّ شَيْءٍ فَقَدَّرَهُ تَقْدِيرًا﴾.

﴿تَبَارَكَ الَّذِي جَعَلَ فِي السَّمَاء بُرُوجًا وَجَعَلَ فِيهَا سِرَاجًا وَقَمَرًا مُّنِيرًا﴾، ﴿وَهُوَ الَّذِي جَعَلَ اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ خِلْفَةً لِّمَنْ أَرَادَ أَن يَذَّكَّرَ أَوْ أَرَادَ شُكُورًا﴾.

وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له كان بعباده خبيرًا بصيرا. وأشهد أن محمدا عبد الله ورسوله وصفيه وخليله وخيرته من خلقه وأمينه على وحيه. أرسله ربه بالهدى ودين الحق داعيًا ومبشرًا ونذيرَا.

اللهم صل على محمد وعلى أزواجه وذريته كما صليت على آل إبراهيم وبارك على محمد وأزواجه وذريته، كما باركت على آل إبراهيم إنك حميد مجيد.

الله أكبر، الله أكبر، الله أكبر، الله أكبر، الله أكبر؛ الله أكبر الله أكبر الله أكبر، لا إله إلا الله؛ الله أكبر ولله الحمد. الله أكبر كبيرا والحمد لله كثيرا وسبحان الله بكرة وأصيلا.

يوم الأضحى.. يوم الحج الأكبر

أيها المسلمون عباد الله، فإنكم في يومٍ من أيام الله ﷻ يوم الفداء، يوم الأضحى.. يوم الحج الأكبر، هذا اليوم المبارك الذي يقوم فيه الحجاج بأربعة أعمال عظيمة اقتداء برسول الله صلى الله عليه وسلم؛ يرمون جمرة العقبة بسبع حصيات، ثم ينحرون الهدي تقربًا إلى الله ﷻ، ثم يحلقون رؤوسهم إيذانا بفتح صفحة جديدة مع الله ﷻ.

ثم يفيضون إلى البيت العتيق فيطوفون به مكبرين مهللين؛ الله أكبر، الله أكبر، الله أكبر، الله أكبر، الله أكبر، الله أكبر، لا إله إلا الله، الله أكبر ولله الحمد، الله أكبر كبيرا، والحمد لله كثيرا، وسبحان الله بكرة وأصيلا.

أجمل أبيات الشعر

أنا لست في الحجاج يا رب الورى
لكن قلبي بالمحبة كبرا

لبيك ما نبض الفؤاد وما دعا
داع وما دمع بخد قد جرى

لبيك أُعلنُها بكل تذلل
لبيك ما امتلأت بها أم القرى

لبيك يا ذا الجود ما قلب هفا
شوقا إليك وبالخضوع تدثرا

الله أكبر، الله أكبر، الله أكبر الله أكبر الله أكبر، الله أكبر ولله الحمد.

الوقوف بعرفة

أيها المسلمون عباد الله في يوم عرفة في يوم الجمعة، حيث وقف رسول الله ﷺ في تلك العرصات الطاهرة، وتلك البقاع المقدسة أنزل الله ﷻ عليه ﴿الْيَوْمَ يَئِسَ الَّذِينَ كَفَرُواْ مِن دِينِكُمْ فَلاَ تَخْشَوْهُمْ وَاخْشَوْنِ الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الإِسْلامَ دِينًا﴾.

نظر الله ﷺ إلى تلك الجموع المباركة مئة ألف وأربعة وعشرون ألفا كانوا معه في ذلك الموقف نظر إليهم صلوات ربي وسلامه عليه فما رأى فيهم مشركا كلهم موحدون، كلهم مكبرون، كلهم مهللون، كلهم لله خاضعون فحمد ﷻ على هذه النعمة.

فأنزل الله هذه الآية ﴿الْيَوْمَ يَئِسَ الَّذِينَ كَفَرُواْ مِن دِينِكُمْ﴾ اليوم يئس الذين كفروا أن تعودوا عبدة للأوثان، أو أتباعًا للشيطان، أو أعداء للرحمن ﴿فَلاَ تَخْشَوْهُمْ وَاخْشَوْنِ﴾ لا تخشوا هؤلاء الكفار واخشوني إن اجترأتم على حدودي، إن ارتكبتم معاصي، من أن أُنزل بكم عقابي، أو أحل بكم عذابي ﴿الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ﴾ تمت الفرائض، تمت الحدود، أكملت لكم فرائضي وحدودي، حلالي وحرامي، أمري ونهي.

دين الإسلام خير الأديان

الدين كامل لا يحتاج إلى تتميم، الدين شامل لا يحتاج إلى ترميم ﴿الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الإِسْلامَ دِينًا﴾ دين الإسلام خير الأديان، ارتضاه الله ﷻ لنفسه واختاره على الدين كله.

خصكم الله يا معشر أمة الإسلام بخير كتاب أُنزل، وبخير نبي أرسل، وبخير دين شُرع فاحمدوا الله ﷻ على نعمته.

الله أكبر الله أكبر، الله أكبر، الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر، لا إله إلا الله، الله أكبر، الله أكبر ولله الحمد، الله أكبر كبيرا، والحمد لله كثيرا وسبحان الله بكرة وأصيلا.

وهنا أيضًا تجد: خطبة عيد الأضحى المبارك «مكتوبة» مُقسَّمة لعناصر وفقرات

تقربوا إلى الله ﷻ بالأضاحي

أيها المسلمون عباد الله ضحوا تقبل الله ضحاياكم، تقربوا إلى الله ﷻ بنحر هذه الأضاحي طلبا لمرضاته، طلبا للأجر والمثوبة. قال رسول الله ﷺ «ما أنفقت الورق في شيء أفضل من نحيرة يوم عيد»، الورق تُعني؛ الدراهم.

وإنها لتقع من الله بموقع قبل أن تقع على الأرض فطيبوا بها نفسا، طيبوا بها نفسا، لا تظنوا أنكم قد خسرتم فيها مالا، لا والله ﴿وَمَا عِندَ اللَّهِ خَيْرٌ وَأَبْقَى﴾.

كلوا وتصدقوا وادخروا، وسعوا على أولادكم، على أرحامكم، على جيرانكم، واعلموا أنه ليس لابن آدم من ماله إلا ما أكل فأفنى أو لبس فأبلى أو تصدق فأبقى.

إن رسول الله ﷺ ذبح شاة ثم وكل عائشة رضي الله عنها في قسمتها، ثم لما رجع قال «يا عائشة ما فعلت الشاة» قالت: يا رسول الله ذهبت كلها إلا الذراع، تعني أنها تصدقت بها كلها ما بقي منها إلا الذراع، فقال عليه الصلاة والسلام «بل بقيت كلها إلا الذراع».

هذا الذي تتصدق به هو الذي يبقى لك عند الله، وهذا الذي تأكله هو الذي يذهب ويفنى ﴿وَلِكُلِّ أُمَّةٍ جَعَلْنَا مَنسَكًا لِيَذْكُرُوا اسْمَ اللَّهِ عَلَى مَا رَزَقَهُم مِّن بَهِيمَةِ الأَنْعَامِ﴾ ﴿فَكُلُوا مِنْهَا وَأَطْعِمُوا الْقَانِعَ وَالْمُعْتَرَّ كَذَلِكَ سَخَّرْنَاهَا لَكُمْ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ﴾.

فإلهكم إله واحد فله أسلموا، وبشر المخبتين ﴿الَّذِينَ إِذَا ذُكِرَ اللَّهُ وَجِلَتْ قُلُوبُهُمْ وَالصَّابِرِينَ عَلَى مَا أَصَابَهُمْ وَالْمُقِيمِي الصَّلاةِ وَمِمَّا رَزَقْنَاهُمْ يُنفِقُونَ | وَالْبُدْنَ جَعَلْنَاهَا لَكُم مِّن شَعَائِرِ اللَّهِ لَكُمْ فِيهَا خَيْرٌ فَاذْكُرُوا اسْمَ اللَّهِ عَلَيْهَا صَوَافَّ فَإِذَا وَجَبَتْ جُنُوبُهَا فَكُلُوا مِنْهَا وَأَطْعِمُوا الْقَانِعَ وَالْمُعْتَرَّ كَذَلِكَ سَخَّرْنَاهَا لَكُمْ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ | لَن يَنَالَ اللَّهَ لُحُومُهَا وَلا دِمَاؤُهَا وَلَكِن يَنَالُهُ التَّقْوَى مِنكُمْ كَذَلِكَ سَخَّرَهَا لَكُمْ لِتُكَبِّرُوا اللَّهَ عَلَى مَا هَدَاكُمْ وَبَشِّرِ الْمُحْسِنِينَ﴾.

الله أكبر، الله الله أكبر، الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر، الله أكبر ولله الحمد، الله أكبر كبيرا، والحمد لله كثيرا، وسبحان الله بكرة وأصيلا.

ديننا دين النظافة والطهارة

أيها المسلمون عباد الله؛ ديننا دين النظافة، دين الطهارة، دين الكمال، رغّبنا رسول الله ﷺ في النظافة والطهارة، أخبرنا أن الله جميل يحب الجمال، نظيف يحب النظافة، طيب يحب الطيب. وقد أنزل الله عليه في القرآن ﴿إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ﴾.

وقد سن لنا رسول الله ﷺ خِصال الفطرة؛ من قلّم الأظفار، وقص الشارب، ونتف الإبط، وحلق العانة والختان، وغسل أثر البول والغائط بالماء، إلى غير ذلك من سنن الفطرة.

وشرع لنا ربنا ﷻ الوضوء لكل صلاة، والغسل من الجنابة، والغسل ليوم الجمعة ويوم العيد، إلى غير ذلك من الشرائع العظيمة.

أيها المسلمون عباد الله بيئتنا حري بنا أن نحافظ على ما بقي منها، حري بنا أن نحرص على ألا نؤذي غيرنا.

إن واجبا علينا ألا نضر بأنفسنا، وألا نضر بإخواننا، كل من تقرب إلى الله بذبيحته فليتقرب إلى الله بأن يجمع فضلاتها وأن يتخلص منها بطريقة مناسبة نضمن معها ألا نُفسد بيئتنا، وألا نجر الأمراض إلى أنفسنا أو إلى غيرنا فإنه لا ضرر ولا ضرار «من ضار أضر الله به ومن شاق شاق الله عليه».

ونحن المسلمين عباد الله حري بنا أن نحافظ على النظافة ما استطعنا إلى ذلك سبيلا.

إن رسول الله ﷺ قد قال لنا «اتقوا الملاعن الثلاث» ما هي يا رسول الله؟ قال «البراز في الموارد وقارعة الطريق والظل».

الحمد لله ليس منا من يفعل ذلك، لكن مطلوبا منا في هذا العيد المبارك أن نحرص على ألا نُلقي فضلات ذبائحنا في المياه الراكدة، ولا في قارعة الطريق، ولا في مواطن الظل، وألا نؤذي بذلك غيرنا.

لا يفوتكم أيضًا: رائعة.. خطبة عيد الأضحى قصيرة pdf + مكتوبة

يوم العيد يوم المرحمة

أيها المسلمون عباد الله هذا يوم المرحمة، تقربوا إلى الله ﷻ بصلة أرحامكم، أكثروا من التكبير والتهليل في هذا اليوم وفي الأيام الثلاثةٍ التي بعده استجابة لأمر الله حين قال ﴿وَاذْكُرُواْ اللَّهَ فِي أَيَّامٍ مَّعْدُودَاتٍ﴾.

والأيام المعدودات هي يوم النحر، والأيام الثلاثة التي تليه.

أعيادنا أعياد ذكر وشكر وطاعة

تقربوا إلى الله ﷻ بالطاعات وفعل الخيرات، فإن عيدنا معشر أهل الإسلام ليس عيدا للمعصية، ليس عيدا للتمرد على الله، ليس عيدا لتعدي حدود الله، بل أعيادنا أعياد ذكر وشكر وطاعة وإنابة.

الدعاء

  • أسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يعيد علينا هذا اليوم المبارك وبلادنا في أمن وأمان، وسلام وإسلام، وخير وطمأنينة.
  • أسأل الله أن يجمع كلمتنا، وأن يوحد صفوفنا، وأن يلم شعثنا، وأن يجمع شملنا، وأن يبدلنا بعد الخوف أمنا، وبعد الفرقة والاختلاف وحدة واعتصاما.
  • اللهم أبدلنا بعد الفقر غنى، وبعد الخوف أمنا، وبعد الذل عزا، وبعد الفرقة والاختلاف وحدة واعتصاما.
  • اللهم ردنا إلى دينك ردا جميلا.
  • اللهم أعز الإسلام والمسلمين وأذل الشرك والمشركين، ودمر أعداء الدين، واجعل بلادنا آمنة مطمئنة سخاء رخاء وسائر بلاد المسلمين.
  • اللهم أصلح لنا ديننا الذي هو عصمة أمرنا، وأصلح لنا دنيانا التي فيها معاشنا، وأصلح لنا أخرتنا التي إليها معادنا، واجعل الحياة زيادة لنا في كل خير، واجعل الموت راحة لنا من كل شر.
  • ولّي علينا خيارنا، ولا تولي علينا شرارنا، واجعل ولايتنا فيمن خافك واتقاك واتبع رضاك يا أرحم الراحمين.
  • اللهم نور على أهل القبور قبورهم، اللهم أنزل عليهم الضياءَ والنور، والفسحة والسرور وجازهم بالحسنات إحسانا وبالسيئات عفوا وغفرانا، وارحمنا برحمتك إذا صرنا إلى ما صاروا إليه.
  • اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.

سبحان ربك رب العزة عما يصفون، وسلام على المرسلين، والحمد لله رب العالمين. كل عام وأنتم بخير، والسلام عليكم ورحمة الله.

وهذه لكم كذلك: خطبة عيد الأضحى مشكولة جاهزة ومنسقة لإلقاء مميز وبليغ

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: