تركيبات الأسنان.. تعددت الحلول والغرض واحد

شارك عبر:

تركيبات الأسنان.. تعددت الحلول والغرض واحد

تفاصيل الإستشارة: زرت قريبا طبيب الأسنان لإزالة الجير، ونصحني بضرورة تركيب ضرس بدلاً من ضرسي المخلوع، وهو الضرس الثالث في فكي السفلي من جهة اليسار.

ولكنه قال لي إنه لكي يتم تركيب هذا الضرس فعليه أن يقوم ببرد ضرس أمامه وضرس خلفه، رغم أن هذه الضروس سليمة تماما وخالية من أية عيوب أو تسوس.

فهل من الصواب إفساد ضرسين سليمين من أجل إنقاذ ضرس آخر، أم أن هناك تقنية جديدة يمكن من خلالها تجنب هذا الأمر المزعج؟

شكرا.. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

الإجـابة

يقول د. علاء عبدالرؤوف عطوة -استشاري جراحات الفم والأسنان-: الأخت العزيزة… في بعض الأحيان يتعين علينا التضحية ولو قليلا في سبيل الحصول على مبتغانا، وقد لاحظت من كلامك أنك تهتمين بفمك وبصحة بأسنانك، واقتراح تركيب الضرس الذي عرضه عليك طبيبك يرجع إلى أهمية هذا الضرس في عملية المضغ، ونظراً لرفضك فكرة التركيب عن طريق برد السن الأمامي والخلفي للضرس، دعيني أوسع لك مجال الاختيار قليلا.

عند فقد سن أو ضرس يمكنك تعويضه أو تركيب بديل عن طريق إحدى هذه الطرق الثلاث:

  1. التركيب المتحرك: ويكون عن طريق تثبيت الضرس البديل مع الضرس الذي يسبقه وأيضا الذي يليه باستخدام مشابك (كلبسات) متحركة، وبذلك يتم إزالته وتركيبه حسب الحاجة.
  2. التركيب الثابت: وهي الطريقة التي اقترحها عليك طبيبك، وفيها لا بد من برد الضرسين الأمامي والخلفي للضرس المفقود، ثم يتم تركيب ما يسمى بالجسر أو الكوبري.
  3. زراعة الأسنان: وهي عملية بسيطة تتم في عيادة الأسنان، حيث يقوم الطبيب بفتح اللثة بعد تخدير المنطقة المراد الزرع بها حتى يصل إلى عظام الفك، وبعدها يقوم بزرع جذر صناعي من التيتانيوم، وبعد مرور ثلاثة أشهر يضع عليه الطربوش (crown).

ولمزيد من المعلومات عن الأسنان وزراعتها يمكنك عزيزتي مطالعة هذه الاستشارات:

ولا تقلقي عزيزتي فهذا الأمر بسيط ويمكن حله بسهولة وبدون أية صعوبات أو مؤرقات..

مع خالص دعواتنا لك بأسنان جميلة وفم صحي.


شارك عبر:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error:
Scroll to Top