السياحة في جزيرة لومبوك الإندونيسية

إندونيسيا ، لومبوك ، جوز الهند ، رحلات السفاري ، بحيرة سيغارا أناك ، غابة بيسيك ، سوكارارا
لومبوك – إندونيسيا

تقع جزيرة “لومبوك” في غرب إندونيسيا وعاصمتها وأكبر مدنها “ماتارام”، والجزيرة جزء من سلسلة الجزر التابعة لمنطقة “سوندا الصغرى”، والإدهاش في جزيرة “لومبوك” أنها دائرية الشكل يبلغ طول قطرها ٧٠ كم، أما مساحتها الكاملة فتبلغ حوالي أربعة آلاف كيلومتر مربع، كما يبلغ عدد سكانها حوالي ثلاثة ملايين نسمة فقط أغلبهم من المسلمين.

وتتمتع جزيرة “لومبوك” بإرث ثقافي كبير حيث العادات والتقاليد لشعب “الساساك” الذي يعيش وسط القرى ويمتهن الزراعة وصيد الأسماك والحرف اليدوية، هذا الإرث جعل الجزيرة تحتوي بجانب معالمها الطبيعية وشواطئها وخلجانها على نماذج عدة من التراث والحضارة الإندونيسية الخالدة، وتتعدد في الجزيرة الأنشطة الترفيهية والسياحية، كما أنها تتميز بوجود عدد من الشواطيء المغطاه بالكامل بأشجار جوز الهند، هذا إلى جانب الخلجان التي تحيط بسواحلها، وتُقام على الجزيرة عدد من المهرجانات الشعبية وحفلات الرقص الملونة وحفلات الموسيقى الإندونيسية، لذلك كله تعتبر جزيرة “لومبوك” من أهم المناطق السياحية في إندونيسيا بعد جزيرة “بالي”.

أبرز المزارات السياحية في جزيرة لومبوك

بحيرة سيغارا أناك

هي بحيرة بركانية في جبل “رينجاني” وترتفع إلى ٢٠٠٠ متر عن سطح البحر وتشغل مساحة ٢٢ كيلومتر مربع بعمق ٢٣٠ متر، وترجمة اسم البحيرة إلى العربية يعني “اللون الأزرق” وهي بالفعل بحيرة ذات لون أزرق، وحولها يمكن الإستمتاع بتسلق الجبال والسباحة في الينابيع الساخنة المحيطة بها والتي يقصد السياح للأغراض الطبية، كما يمكن التخييم حولها والإستمتاع بسياحة السفاري وقضاء ليلة ممتعة من صيد الأسماك وممارسة الرياضة وحفلات الطهي والشوي.

حديقة رينجاني الوطنية

تقع على جبل “رينجاني” البركاني، فهي مرتفعة عن سطح البحر لما يقارب الأربعة آلاف متر، حيث أنها ثاني أكبر بركان في الدولة الإندونيسية على مر العصور، وبالقرب من القمة توجد بحيرة صغيرة تأخذ شكل الهلال، والحديقة مليئة بالكهوف والينابيع الساخنة والشالات.

شاطيء سنجيجي

هو أحد أشهر المنتجعات السياحية بالجزيرة، ويمتاز بتدرج لون رماله من الأبيض إلى الأسود في لوحة فنية بديعة، كما أن مياه الشاطئ ذات لون فيروزي جميل، وفيه يمكن الإستمتاع بالغوص والغطس ومشاهدة الشعاب المرجانية وركوب الأمواج والتزلج على الماء والإبحار.

غابة بيسيك للقرود

تقع في شمال غربي الجزيرة بالقرب من حديقة رينجاني الوطنية، وهي بالأساس غابات خضراء تضم بين أشجارها المرتفعة مئات القرود الأليفة التي تستمتع باللعب مع الأطفال ويستمتع باللعب معها الأطفال.

شلال أورونج جيريساك

يرتفع إلى ٦٥٠ متر عن سطح البحر، ويقع في شرق الجزيرة، وهو من المقاصد البديعة التي يحرص الزوار على الذهاب إليها والإستمتاع بالجو الساحر فيها وممارسة أنشطة التسلق والسباحة وإلتقاط الصور التذكارية.

قرية سوكارارا

هي قرية صغيرة يسكنها النساجون، وتقع في الجنوب، وهي ذات شهرة عالمية واسعة في صناعة الحرير والقطن والذهب والفضة، لذا هي توفر فرص عظيمة لشراء الهدايا التذكارية المعبرة عن التراث المحلي والمصنوعة بالدقة والمهارة اليدوية.

وانظر أيضًا هنا، رحلة إلى: مدينة بونشاك Puncak، باندونق Bandung الإندونيسية.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: