استخدام الموبايل قبل النوم يعادل شرب قهوة اسبريسو

هاتف, جوال, خلوي, موبايل
هاتف جوال/ خلوي/ موبايل

التأثير المباشر لاستخدام الهواتف قبل النوم على العين
يقول “د. صالح أحمد المصعبي” إستشاري طب وجراحة العيون: وجدت الدراسات أن الضوء الأزرق الذي يخرج من الشاشات يأخر النوم وكأن الشخص تناول قهوة اسبريسو قبل النوم، هذا الضوء الأزرق يؤثر على هرمون الملاتونين، فهذا الهرمون مسؤول عن تعديل ساعات النوم، فتكون الساعات مضبوطة بالنسبة للنوم. أثناء السفر للخارج تختلف ساعات النوم لأن الهرمون غير متعود على الساعات الجديدة. هذا الهرمون يتأثر بشدة بالضوء الأزرق، فعند النظر إلى الحواسب والهواتف قبل النوم يؤدي إلى الإرهاق، وتأخير النوم ساعة أو ساعتين، فهذا الضوء يسبب تأخير النوم. بعض الشركات على علم بذلك فيضعون تقليل الإضاءة (نايت مود)، ولذلك توجد هذه الخاصية، الضوء الأزرق له مشاكل عدة منها تأخير النوم وأيضاً يلعب دور في المزاج، الإكتئاب، الإرهاق. على العين مباشرة يمكن أن يضر أكثر منطقة حساسة في الشبكية (الضمور البقعي).
وجدت الدراسات: مع الضوء الأزرق لفترات طويلة ومع مسافات قريبة يسبب الضمور في الشبكية.
هناك دراسة تؤكد أن الأشخاص تحت ٢٥ سنة يدخلون على الموبيل ٣٢ مرة في اليوم، فالتعرض المستمر للضوء الأزرق يسبب مشاكل عدة.

النظر إلى الشاشات لعدة ساعات متواصلة يؤثر مباشرة على العين
يقول “د. المصعبي” في لقائه بقناة العربية: أن هناك أمراض تسمى (أمراض مصاحبة لاستخدام الكمبيوتر). ٥٠ إلى ٩٠٪ من الأشخاص الذين يستخدمون الكومبيوتر أو أجهزة النقال يعاني من حرقان وألم داخلي بالعين، الرؤية الغير واضحة، صداع.
لم يكن هناك علاقة مباشرة بين إرتفاع ضغط العين واستخدام الكومبيوتر. جعل الله – سبحانة وتعالى – العين ترمش ١٥ مرة في الدقيقة حتى تغطي دمعة العين وتظل العين مرطبة، فعند التركيز في الكمبيوتر مثلاً يكون معدل الرمش أقل، فتصبح العين جافة.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: