أهم ثلاث نصائح لعلاج السمنة

السمنة ، التمارين ، معالجة السمنة ، الحميات الغذائية

ما هي أهم أساسيات علاج السمنة؟

نبه الدكتور “محمد شحاتة” أخصائي علاج السمنة على أن كثير من مرضى السمنة يرغبون في العلاج ولكن لا يعرفون من أين يبدأون، وهنا يأتي دور طبيب السمنة في توجيههم وتهيئتهم لتقبل مراحل العلاج والإستمرار فيها دون ملل للوصول إلى الوزن المثالي. ويتبين أهمية تحسين الحالة النفسية للمرضى في تحسين القدرة على التغلب على العوامل المساعدة التي تشجع المريض على تناول كميات طعام أكبر من حاجاته وخصوصًا من الأطعمة الغنية بالدهون الضارة والسكريات وهو ما يتسبب في عدم القدرة على التخلص من الوزن الزائد.

وبعد تهيئة المريض نفسيًا يأتي الدور على ثلاثة أساسيات ضرورية لعلاج السمنة وتنزيل الوزن بإنتظام، وهي كالتالي:

1. التحكم في الشهية: والتحكم في الشهية يساعد في علاج 50% من السمنة، لأنه طالما تحكم المريض في شهيته أصبح لديه القدرة على تحديد كميات ونوعيات الطعام المُتناولة.

2. تحسين معدل الحرق: فإذا ما تحكم المريض في شهيته وإلتزم بالحمية الغذائية الموصوفة من الطبيب بدون ظهور النتائج فهذا دليل على وجود مشكلة في معدلات الحرق داخل الجسم، وهنا يتوجب على الطبيب تحسين وضبط عمليات الحرق للوصول إلى النتائج، وتحسين معدلات الحرق يتطلب فحص نشاط الغدة وفحص فيتامين D بالإضافة إلى فحص المشكلات النفسية الشخصية، وكل ذلك للوقوف على الأسباب الرئيسية لإختلال معدلات الحرق وبالتالي علاجها لإستعادة المعدلات الطبيعية، والتي يتبعها بالضرورة إنتظام في خسارة الوزن.

3. التخلص من الدهون المخزنة في الجسم: ومن الطرق العلاجية الحديثة للتخلص من الدهون المخزنة في الجسم تحويل الدهون الصلبة إلى دهون سائلة أولًا ثم التخلص من هذه الدهون السائلة عند ممارسة أي مجهود بدني أو عند إحتياج الجسم إلى الطاقة، ويتلخص دور الطبيب عند هذه المرحلة في تحويل الدهون إلى سوائل، ثم إخراج هذه الدهون من الجسم بالطريقة التي لا تجعل الجسم يتوقف عن إخراجها أو إعادتها إلى الصورة الصلبة مرة أخرى.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: