نقص المغنيسيوم والسكري .. اسئلة هامة حول الأمر

نقص المغنيسيوم , داء السكري

هناك علاقة بين المغنيسيوم وبين مرض السكري كما أن نقص هذا المعدن الهم في الجسم قد يتسبب في بعض المشاكل في العضلات وعمل القلب نظراً لتدخله في تكوين وعمل في الكثير من الإنزيمات في الجسم، لذلك وجب التنويه إلى ضرورة أخذ الاحتياجات اليومية من هذا المعدن المهم.

ما هي علاقة المغنيسيوم بمرض السكري؟

ذكرت ربى مشربش ” أخصائية التغذية ” أن المغنيسيوم من المعادن المهمة وأن هناك العديد من الأبحاث التي تشير بعلاقته بمرض السكري.

يعتبر المغنيسيوم من المعادن المهمة في الجسم ويدخل في عمل 300 إنزيم، لذلك فإن نقصه في الجسم يؤثر على عمل هذه الإنزيمات كما أن له دور كبير في عمل العضلات وعمل القلب وانقباض عضلات الجسم وارتخائها ويساعد في تنظيم نسبة السكر في الدم لأنه يدخل في الإنزيمات الضرورية لهذا الشيء بجانب أنه ضروري للحركة والنشاط للإنسان.

يهمل العديد منا هذا المعدن بسبب قلة مصادره مما يتسبب في ظهور بعض المشاكل عند بعض الأشخاص بسبب إهمال تناول مصادره الغذائية الصحية وقد يتسبب ذلك في التعب والإرهاق والتأثير على عضلة القلب والتسبب في حركات غير عادية مع نمنمة في الأطراف والأصابع وهذا يظهر جلياً عند الأشخاص الذين يتناولون مأكولات جاهزة خاصة وأن ذلك قد لا يظهر في الفحوصات لأن هناك 60% من المغنيسيوم موجود في العظام والنسبة الباقية موجودة في الخلايا.

ما هي احتياجات جسم الإنسان اليومية من المغنيسيوم؟

يحتاج الرجل نسبة أعلى من المغنيسيوم مقارنة بالسيدات حيث يحتاج الرجال حوالي 400 ملجم يومياً من المغنيسيوم مقارنة ب 310 للسيدات.

أما فوق عمر 30 للرجال فإن احتياجاتهم لمعدن المغنيسيوم تزداد إلى 420 والسيدات إلى 320 ملجم كما أن الحوامل أيضاً يكونوا بحاجة إلى نسبة أكبر من المغنيسيوم – وفق ما ذكرته أخصائية التغذية ربى مشربش.

تابعت ” ربى “: أما عن علاقة معدن المغنيسيوم بمرض السكري فيمكننا القول أن المغنيسيوم له علاقة بمقاومة الأنسولين عند مرضى السكر حيث أن هذا المعدن له دور كبير في عمل هرمون الأنسولين وتنظيم نسبة السكر في الدم ونقصه يؤدي إلى مشاكل في مقاومة الأنسولين ويمكن أن يؤثر على مرضى السكري، لذلك يجب التأكد من مرضى السكري من نسبة تناولهم للأغذية التي تحتوي على المغنيسيوم بصفة مستمرة حتى يساعد ذلك من تقليل مقاومة الأنسولين ويحسن من تلك المقاومة كما يستوجب عليهم إجراء فحص لنسبة المغنيسيوم بشكل دوري لأن هناك بعض الدراسات التي أشارت أن الكثير من مرضى السكري يعانون من الأساس من نقص في المغنيسيوم كما يمكنهم أخذ مكملات غذائية لهذا المعدن إذا كان هنالك نقص حاد منه في الجسم.

ما هي الأغذية أو المصادر الغنية بالمغنيسيوم؟

هناك العديد من المصادر الجيدة الغنية بمعدن المغنيسيوم أولها هو اللوز حيث أن حفنة من اللوز تعطينا تقريباً 80 ملجم من المغنيسيوم كما أن نصف كوب من السبانخ يعطينا ما يقرب من 78 ملجم من المغنيسيوم.

إلى جانب ذلك، هناك الكاشو الذي يحتوي على 75 ملجم من معدن المغنيسيوم كما أن الفاصوليا الحمراء والبيضاء والسوداء والأفوجادو الذي تحتوي حبة صغيرة منه على 44 ملجم من المغنيسيوم بالإضافة إلى أن اللبن والمكسرات والخضروات الورقية بها نسبة كبيرة من المغنيسيوم، لذلك يجب على الأشخاص الذين لا يأكلون مثل هذه الأغذية إجراء فحص المغنيسيوم في الجسم بشكل دوري وخاصة مرضى السكري.

وأخيراً، هناك بعض المصادر الأخرى للماغنيسيوم مثل البروكلي والموز الذي يحتوي على نسبة بسيطة من المغنيسيوم بجانب الملوخية التي تحتوي على نسبة عالية من المغنيسيوم كالسبانخ وغيرها من الخضروات الورقية.

أضف تعليق