ميوكوستا – Mucosta | دواء مضاد لإلتهاب وقرحة المعدة

ميوكوستا Mucosta / ريباميبيد Rebamipide

الوصف
1- التركيب
ميوكوستا اقراص 100:
يحتوي كل قرص من ميوكوستا علي 100 مجم ريباميبيد و المكونات غير الفعالة التالية: سيليلوز متبلور، هيدروكسي بروبيل سيليلوز وستيارات ما غنسيوم، هيدروكسي بروبيل مثيل سيليلوز، ماكروجول 6000 واكسيد التيتانيوم.

2- وصف المنتج: اقراص ميوكستا 100 هي اقراص بيضاء مغلفة.

دواعي استعمال ميوكوستا:

• قرحة المعدة.
• علاج إصابات الغشاء المخاطي المعدي (تأكل، نزف، احمرار ووذمة) في الحالات الأتية؛
التهاب المعدة الحاد و التفاقم الحاد لإلتهاب المعدة المزمن.

الجرعة وطريقة الإستعمال:
• قرحة المعدة: الجرعة المعتادة للبالغين من ريباميبيد هي 100 مجم (قرص واحد من ميوكوستا) ثلاث مرات يومياً عن طريق الفم. في الصباح وفى المساء و قبل النوم.
• علاج إصابات الغشاء المخاطي المعدي (تأكل ونزف واحمرار ووذمة) في الحالات الأتية، التهاب المعدة الحاد والتفاقم الحاد لالتهاب المعدة المزمن.
الجرعة المعتادة للبالغين من ريباميبيد هي 100 مجم ( قرص واحد من ميوكوستا) ثلاث مرات يومياً عن طريق الفم.

الإحتياطات
1- التفاعلات المناوئة:
تم الإبلاغ عن تفاعلات مناوئة، تشمل نتائج اختبارات معملية غير طبيعية، في 54 مريضاً ( 0.54 %) من إجمالي 47 100 مريضاً عولجوا بميوكوستا. تم الإبلاغ عن تفاعلات مناوئة، في 18 مريضاً (59، 0 %) من إجمالي 3035 مريضاً يبلغون أكثر من 65 سنة عولجوا بميوكوستا. لم تكن طبيعية ومعدل حدوث التفاعلات المناوئة مختلفة بين المتشابهين من المسنين و الأصغر سناً. ملخص البيانات التالية تشمل تلك التي تم الإبلاغ عنها تطوعياً بعد طرح الدواء في الأسواق (الأرقام هي إجمالي عدد الحالات التي تم الإبلاغ عنها منذ تاريخ الموافقة وحتى انتهاء إعادة فحص أقراص ميوكوستا 100 )
(1) التفاعلات المناوئة ذات الدلالة الإكلينيكية
1 – نقص خلايا الدم البيضاء (معدل حدوث < 1.0 %) ونقص الصفيحات (معدل حدوث غير معلوم “): قد يحدث نقص خلايا الدم البيضاء ونقص الصفيحات. لذلك يجب مراقبة المريض بدقة. إذا شوهدت أي علامات غير طبيعية، يجب وقف الدواء و اتخاذ الإجراءات المناسبة.
2- خلل الوظيفة الكبدية (معدل حدوث < 1.0 %) ويرقان (معدل الحدوث غير معلوم •): تم الإبلاغ عن حدوث خلل في الوظيفة الكبدية ويرقان، بدليل ارتفاع في مستويات إنزيمات (GTP – AL (GPT)،AST (GOT- لا والفوسفاتيز القلوي، في المرضى الذين يتلقون أقراص ميوكوستا. إذا شوهدت أي علامات معملية غير طبيعية، يجب وقف الدواء و اتخاذ الإجراءات المناسبة.
(2) تفاعلات مناوئه أخري
جهاز الجسم اقل من %0.1 معدل الحدوث
معدل الحدوث غير معلوم
حساسية مفرط (ملحوظ 1)
طفح، حكة، طفح جلدي مثل الاكزيما
وأعراض الحساسية المفرطة الأخرى
شري (ارتيكاريا)
النفسي العصبي خدر، دوار، ميل للنعاس
الجهاز الهضمي
إمساك و شعور بانتفاخ المعدة، إسهال، غثيان، قيء، حرقة الفؤاد، الم بطني،
تجشؤ، التذوق غير طبيعي، الخ.
الدم.
نقص خلايا الدم البيضاء ونقص المحببات الخ.
نقص الصفيحات.
اخرى اضطرابات في الدورة الشهرية، ارتفاع مستويات bvn وذمة وشعور بجسم غريب فى الحلق.
تورم في الثدي والم تثدى الرجل، تحريض الرضاعة، خفقان،حمى، توهج في الوجه،حذر فى اللسان كحة ضيق في التنفس، و سقوط الشعر.

ملحوظة 1) إذا شوهدت مثل هذه الأعراض من فرط الحساسية، يجب وقف الدواء
ملحوظة 2) إذا ارتفعت مستويات ترانسأميناز أو الحمى و زاد الطفح. يجب وقف الدواء واتخاذ الإجراءات المناسبة.
• معدل حدوث التفاعلات المناوئة التي تم الإبلاغ عنها تطوعياً غير معلوم.

2- الاستعمال في المسنين: يحتاج المسنون لرعاية خاصة لتقليل مخاطرة الاضطرابات الهضمية لأن هؤلاء المرضى قد يكونوا أكثر حساسية تجاه هذا الدواء من الناحية الفسيولوجية عن المرضى الأصغر سناً.

3- الاستعمال أثناء الحمل، أو الولادة، أو الإرضاع
(1) لا ينبغي استعمال هذا الدواء في النساء الحوامل أو اللاتي من الممكن أن يحبلن. إلا إذا كان يُعتقد أن المنفعة العلاجية المتوقعة أكثر من أي خطر محتمل (لم يتم تأكيد أمان هذا الدواء في النساء الحوامل)
(2) يجب وقف الإرضاع عند إعطاء الدواء للنساء المرضعات. (أظهرت الدراسات على الجرذان أن ريباميبيد يُفرز في لبن الثدي في الجرذان المرضعة).

4- الاستعمال في الأطفال: لم يتم تأكيد أمان استعمال هذا الدواء في الأطفال ذوي الأوزان المنخفضة عند الولادة، والأطفال حديثي الولادة، والأطفال الرضع، والأطفال. (الخبرة الإكلينيكية غير كافية.)

5- احتياطات خاصة بالاستعمال
تنبيهات للمرضي خاصة بالاستعمال
يجب التنبيه على المرضى بعدم تناول اى جزء من العبوة القابلة للانضغاط. (PP) (وردت تقارير أن الحافات الحادة للشريط يُمكن أن تقطع أو تخترق الغشاء المخاطي المريئي إذا تم ابتلاعها عرضياً، مما أدى إلى حدوث التهاب منصفي أو مضاعفات شديدة أخرى).

الحرائك الدوائية
1- التركيزات في البلازما
عقب إعطاء جرعة واحدة بالفم 100 مجم لعدد 27 من الأفراد الأصحاء، أرتفع تركيز ريباميبيد. في البلازما حتي حد اقصي ( 216 نانو جرام/ مليللتر) خلال 2.4 ساعة. وكان العمر النصفي لإطراح الدواء في البلازما حوالي 9، 1 ساعة. أظهرت الدراسات عن تكرار إعطاء الدواء عدم تراكمه في الإنسان، يميل امتصاص ريباميبيد إلى التباطئ عندما يتم إعطاء الدواء عن طريق الفم بجرعات 150 مجم لعدد 6 من الأفراد الأصحاء بعد تناول الوجبة. على أية حال، لم يؤثر الغذاء على التوافر الحيوي للدواء في الإنسان. أظهرت قيم الحرائك الدوائية التي تم الحصول عليها من مرضى الفشل الكلوي بعد إعطاء جرعة واحدة عن طريق الفم من ريباميبيد 100 مجم تركيزات أعلى في البلازما وعمر نصفي للإطراح أطول بالمقارنة للقييم الناتجة بعد الإعطاء في الأصحاء في حالة الاستقرار و تكون تركيزات ريباميبيد في البلازما التي تم مشاهدتها في مرضى الدليزة الكلوية بعد الإعطاء المتكرر للدواء قريبة جداً للقيم الناتجة بعد تناول الجرعة الواحدة. لذلك، تم إعتبار الدواء غير تراكمي.متوسط القيمة +t %2،n = 27، SD تم حسابها من قيم حتى 12 ساعة

1 – الأيض: تم إخراج ريباميبيد أساساً كمُركب غير متغير في البول بعد إعطاء جرعة واحدة 600 مجم عن طريق الفم للذكور البالغين الأصحاء. ثم تمييزمئيض بمجموعة هيدروكسيل فى وضع الثماني في البول. على أى حال، إخراج هذا المئيض كان 0.03 % فقط من الجرعة التي تم إعطائها الإنزيم CYP3A4 هو المتدخل في تكوين المئيض.
(ملحوظة) الجرعة المعتادة في البالغين هى 100 مجم ثلاث مرات يوميا.

2. الإخراج: تم إخراج حوالى 10% من الجرعة المعطاة في البول بعد إعطاء ريباميبيد 100 مجم كجرعة واحدة في الذكور البالغين.

3. الارتباط بالبروتين: تم إضافة ريباميبيد 0.05 -5 ميكروجرام/ ملليلتر في البلازما البشري في زجاجيات المختبر، وكان 98.4 % – 98.6 % من الدواء مرتبطاً ببروتين البلازما.

الدراسات الإكلينيكية
1- الفعالية الإكلينيكية في حالات قرحة المعدة : تم دراسة تأثير أقراص ميوكوستا في المرضى الذين لديهم قرحة في المعدة، باستعمال منظار بغرض تقييم الدواء. حقق الدواء إلتئام كامل في تقييم المنظار الاخير في 60% (200/ 335) من المرضي الذين خضعوا الدراسة والتئام شبه كامل في (76% (244/ 335 ). وقد تم إثبات الفائدة الإكلينيكية لهذا الدواء، بناءً على الفعالية والأمان في دراسة مزدوجة السرية. أظهرت متابعة لمدة أشهر 6 في 67 مريضاً من الذين شاهدوا التئام عند تناول جرعة يومية 300 مجم أن الانتكاس يحدث في 4 مرضى فقط (حوال 6% ).
2- الفعالية الإكلينيكية في حالات التهاب المعدة الحاد وحالات التفاقم الشديدة التهاب المعدة المزمن:- تم دراسة تأثير أقراص ميوكوستا على المرضى المصابين بحالات لالتهاب المعدة الحاد أو حالات التفاقم الشديدة لالتهاب المعدة المزمن. وقد وصل معدل الفعالية العام الذي حققه الدواء إلى نسبة 80% (370/ 461) بين المرضي الذين خضعوا للتقيم، حيث شهدت حالات 76% (351/ 461)
من المرضى تحسنا متوسطا أو ملحوظا. وتبين إمكانية تحقيق الفائدة الإكلينيكية للدواء مجددا
فى دراسة مزدوجة السرية.

الصفات الدوائية
1- التجارب التي تم اجراوها علي نماذج من الحيوانات.
1) التأثيرات الوقائية أو العلاجية في النماذج المصابة بقرحة في المعدة.
ادي ريباميبيد إلى تثبيط إصابات الغشاء المخاطي المعدي في العديد من فئران التجارب المصابة بالقرح، بما فيها القرح الناشئة عن الضغط الكابح للانغمار المائي والأسبرين والأيندوميثاسين والهيستامين و السيروتونين و الربط البوابي. كذلك عمل الدواء على وقاية الغشاء المخاطي من الإصابات التي تتسبب فيها الحالات الأخرى المسببة للقرح والتي من المفترض أنها تنتج الجذور الحرة للأكسجين، تشمل عودة الدم للتدفق بعد الإقفار المخاطي، تناول عنصر منشط للصفيحات (PAF) أو ثنائي إيثيل ديثيوكربامات (DDC) وكذلك تناول الاندوميتاسين تحت ظروف مشددة.
وفي حالات الفئران المصابة بالقرحة الناجمة عن حمض الأسيتيك، ساهم الدواء بشكل كبير في علاج قرحة المعدة كما منع ظهورها مرة أخرى لمدة 120-140 يوم من تخريض القرحة.
2) التأثيرات الوقائية أو العلاجية في النماذج المصابة بالتهاب المعدة
أدى ريباميبيد إلى تثبيط زيادة التهاب المعدة الناجم عن حمض التروكوليك كما ساهم بشكل كبير في علاج الالتهاب المخاطي المقترن بالتهاب المعدة في التجارب التي تم إجراؤها على الفئران.
3) التأثير على زيادة البروستاجلاندين: زاد ريباميبيد من إفراز البروستاجلاندين (E2 (PGE2 في الغشاء المخاطي المعدي في الفئران. كذلك زاد الدواء من محتويات GE2.15 – كيتو -13، 14- دهيدرو – PGE2 (مثيض من PGE2 أو 2 PG في العُصارة المعدية. وفي الذكور الأصحاء، تبين تأثير الدواء في زيادة محتوق PGE في الغشاء المخاطي المعدي كما أدى إلى تثبيط وقوع اصابات بالغشاء المخاطي المعدية نتيجة تحميل الإيثانول.
4) التأثير الواقي للخلايا: تبين ما لريباميبيد من تأثير واقي للخلايا المعدية حيث أدى الى تثبيط حدوث أصابات بالغشاء المخاطي المعدي بسبب الإيثانول والأحماض القوية أو القاعدة القوية في الفئران. كذلك الدراسات في زجاجيات المختبر، عمل الدواء على وقاية الخلايا الظهارية المعدية المزروعة والمأخوذة من أجنة الأرانب من الإصابات التي تنجم عن الأسبرين أو حمض التروكوليك. وفي الذكور الأصحاء، أدى الدواء الى تثبيط وقوع إصابات بالغشاء المخاطي المعدي التي تحدث بسبب الأسبرين أو الإيثانول أو تحميل الإيثانول -HC1. 6)
5) التأثير على زيادة المخاط: عمل ريباميبيد على تحسين نشاط الإنزيم المعدي لتخليق بروتينات سكرية مرتفعة الوزن الجُزيئي، كما زاد من سمك طبقة الغشاء المخاطي السطحية الخاص بالغشاء المخاطي المعدي وكذلك زاد من مقدار المخاط المعدي القابل للذوبان في الفئران. ولم يكن ل PGs الداخلية المنشأ علاقة بزيادة المخاط القابل للذوبان.
6) التأثير على زيادة تدفق الدم الممزوج بالمخاط: زاد ريباميبيد من تدفق الدم المعدي الممزوج بالمخاط كما حسن من ديناميكا الدم بعد فقد الفئران للدم.
7) التأثير على الحائل المُخاطي: في الأحوال العادية لا يؤثر ريباميبيد على إمكانية الانتشار عبر الغشاء المخاطي المعدي في الفئران، ولكنه يثبط انخفاض فرق الجهد الذي يتسبب به الأيثانول.
8) التأثير على الإفراز القلوي المعدي: زاد ريباميبيد من الإفراز القلوي المعدي قي الفئران.
9) التأثير على دورة الخلايا المخاطية نشط ريباميبيد من تكاثر الخلايا المخاطية المعدية وزاد من عدد الخلايا الظهارية الواقية في الفئران.
10) التأثير على اندمال الجروح المخاطية المعدية ساعد ريباميبيد على استرجاع الحمض الصفراوي كما عالج بطء اندمال الجروح المصطنعة والذي يتسبب فيها بيروكسيد الهيدروجين وذلك في الخلايا الظهارية المزروعة الخاصة بالأرانب.
11) التأثير على الإفراز المعدي لم يؤثر ريباميبيد على الإفراز الأساسي للعصارة المعدية أو إفراز الحمض المستثار بواسطة مدر الإفراز.
12) التأثيرات على الجذور الحرة للأكسجين عمل ريباميبيد على إزالة جذور الهيدروكسيل مباشرة وأدى إلى تثبيط إنتاج فوق الأكسيد بواسطة الكريات البيضاء متعددة النوى. كذلك منع الدواء الاصابات التي تحدث بخلايا الغشاء المخاطي المعدي والتي تتسبب فيها الجذور الحرة للأكسجين والتي تطلقها خلايا الدم المتعادلة المستثارة بواسطة (الملوية البوابية في زجاجيات المختبر). كما قلل الدواء من محتوى البيروكسيد الشحمي في الغشاء المخاطي المعدي الخاص بالفئران التي تم علاجها بالايندوميثاسين تحت ظروف مشددة وكذلك منع حدوث اصابات بالغشاء المخاطى
13) التأثير على ارتشاح الخلايا الالتهابي في الغشاء المخاطي المعدي منع ريباميبيد ارتشاح الخلايا الالتهابي في حالات الفئران المصابة بالتهاب المعدة الناجم عن حمض التروكوليك وكذلك تلف الغشاء المخاطي المعدي الناجم عن NSAID أو عودة الدم للتدفق بعد الإقفار المخاطي.
14) التأثير الخاص بافراز السيتوكين الالتهابي (الإنترلوكين-8) في الغشاء المخاطي المعدي عندما يتم تناول ريباميبيد عن طريق الفم، فأنه يمنع الإنتاج المتزايد للإنترلوكين-8 في الغشاء المخاطي للمرضى المصابين (بالملوية البوابية). كما أدى الدواء أيضا إلى تثبيط تنشيط NF-kB إفراز الإنترلوكين-mRNA8، وكذلك إنتاج الإنترلوكين -8 في الخلايا الظهارية التي تم زرعها بصحبة (الملوية البوابية).

موانع استعمال ميوكوستا: (حظر استعمال أقراص ميوكوستا مع المرضي آلتاليين) المرضى المصابون بفرط في الحساسية ضد أي من مكونات هذا الدواء.

معلومات إضافية عن Mucosta ميوكوستا

التعبئة: أقراص ميوكوستا 100 مجم: علب بها 20 قرص في شريطين يحتوى كل منها على 10 أقراص.
التخزين: يخزن في درجة حرارة الغرفة. تحت 30 درجة مئوية.
تاريخ انتهاء الصلاحية: ثلاث سنوات بعد تاريخ التصنيع. (تاريخ انتهاء الصلاحية مدون علي العبوة).
من تصنيع وتوزيع: شركة مصر أوتسوكا للأدوية، شركة مساهمة
بتصريح من: شركة اوتسوكا للأدوية، ليمتد.

صورة,عبوة ,ميوكوستا, Mucosta
صورة: عبوة ميوكوستا Mucosta
تنويه: سعر الدواء يختلف باختلاف الدولة والتوقيت؛ فقد ترى اختلافًا في الأسعار بمرور الوقت أو في بلدٍ مختلف.

1 فكرة عن “ميوكوستا – Mucosta | دواء مضاد لإلتهاب وقرحة المعدة”

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: