معلومات عن طه حسين عميد الأدب العربي

معلومات عن طه حسين الذي وُصف بأنه عميد الأدب العربي

من لم يبحث عن معلومات عن طه حسين فعلى من يبحث؟ فقد وُلد عَمِيد الأدب العَربي طه حسين في عام ١٨٨٩ في الرابع عشر من شهر نوفمبر، في قرية صغيرة من إحدى قرى مصر، كما أنه توفي في الثامنة والعشرين في شهر أكتوبر عام ١٩٧٣ في محافظة القاهرة، بالإضافة إلى انه من أفضل الشخصيات في الأدب المصري في الحركة الحديثة، حيث أن كانت كتابات هذه الحملة باللغة العربية الفصحى، وقد اشتهر هذا الأديب بسبب رواياته والقصص والنقد الذي كان يكتبه خاصة كتاب الأيام.

حياة الأديب طه حسين

كان الأديب طه حسين كاتب مصري، قام بتعليم الكثير من الناس، وحفظ القرآن الكريم عندما كان عمره لا يتجاوز تسع سنين، وكتب الكثير من الروايات، بالإضافة إلى أنه أصيب بالعمي في الثالثة من عمره، ويرجع ذلك لعدة أسباب لأمراض العيون والطب الشعبي والجهل، كما أن حب الشعر كان يجرى في عروقه منذ الصغر فقد كان يذهب ليستمع إلى حسن الشاعر، فقد تغلب على هذا كله سواء كان الفقر أو العمي، لكي يصبح من الشخصيات العامة والعظيمة ذات ثقافة عالية والمعروفة في مصر.

بالإضافة الي أنه شغل العديد من المناصب المهمة مثل منصب وزير التعليم، وكان ذلك في عام ١٩٥١ وعام ١٩٥٢، كما انه سافر القاهرة بعد ما اتم دراسته في القرية التي نشأ بها لكي يلتحق بالأزهر الشريف، والذي كان بمثابة الجامعة الاسلامية، وكان الازهر بمثابة المعهد العظيم بالنسبة للكثير من العالم الإسلامي.

واقرأ: أهم شخصيات التاريخ ومعلومات عنهم

وبرغم كل هذا الا ان ذلك الرجل لم ييأس بل أنه ذهب الي المدرسة التابعة لقريته ودرس بكل جد واجتهاد، كما انه التحق بجامعة القاهرة واستفاد كثيرا منها فهو تعرف على الكثير من ثقافات الشعوب سواء الثقافة المصرية أو الاوربية.

وبالإضافة ان ذلك الاديب كان بطل عظيم وذلك يرجع لجهوده الكثيرة ومحاولته لتحقيق اهدافه ولم ييأس على الرغم من الظروف الصعبة التي مر بها طوال حياته مثل إصابته بالعمى، ووفاة أخته الصغيرة، وأيضاً وفاة أخيه الطبيب، فحياة ذلك الرجل مثال لكثير من الناس؛ وذلك لأنه ولد في مواقف وظروف صعبة، ولكنه أصبح رجل ناجح في حياته فكان رجل كفيفا ومحروما من كل شيء حتى تعليمه كان سيء جدا وسكنه وطعامه، وعلى الرغم من ذلك أصبح رجل عظيم ووزيرا للتعليم.

كما أنه تزوج من يحب، حيث أن زوجته هي التي كانت تهوّن عليه مصاعب الحياة، وكانت تقف بجانبه في كل الأوقات، بالإضافة إلى ابنته قُرّة عينه التي كان يعشقها.

إنجازات الأديب طه حسين

حصل ذلك الأديب المصري علي درجة الدكتوراه من جامعة القاهرة، وذلك بسبب ما طرحه عن ابي العلاء المعرّي الفيلسوف السوري الأعمى، وهذا بسبب مثابرته والعمل الشاق.

كما أن الأديب طه حسين حصل علي مِنحة دراسية في إحدى الجامعات في دولة فرنسا، كما انه كتب العديد من المجلدات الفردية، والتي تحتوي على العديد من الدروس التي استفاد منها الكثير من الناس فيما بعد، فكان في هذه المجلدات يحث الناس على التكيف مع الحياة العصرية، ومن شِدّة حبه للأدب كتب الكثير من القصص القصيرة، بالإضافة إلى الكثير من الروايات التي تقوم بتعليم الطلاب.

بالإضافة إلى انه في عام ١٩٥١-١٩٥٢ التحق بمنصب وزير التعليم، وذلك يرجع لجهوده كما انه تحدث في كتاباته عن سوء التعليم والثقافة خلال هذه الفترة من توليته منصب وزير التعليم، فهو كان يعتقد ان مصر جزء من البحر الابيض المتوسط فبذلك أي محاولة للتوجيه سوف تكون في خطر كبير.

مصادر: BritannicaMyhero

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: