الأجهزة الالكترونية ومخاطرها على الأطفال

صحة الأطفال ، الأجهزة الالكترونية ، الأمراض النفسية للأطفال ، عزلة الطفل
الأجهزة الإلكترونية ومخاطرها على الأطفال – أرشيفية

رغم الفوائد العديدة لأجهزة التكنولوجيا الحديثة إلا أنها يمكن أن تشكل تأثيرات سلبية على الذاكرة وصحة الأطفال بشكل عام.

يقول الدكتور احمد فهمي “اخصائي طب الأطفال حديثي الولادة – جامعة الشارقة”، يعتبر استعمال الأطفال للأجهزة الاليكترونية أمر شائع بشكل كبير في وقتنا الحاضر والذي له التأثير الواضح والكبير على مختلف أعمار الطفل منذ الصغر حتى فترة المراهقة.

و أهم هذه الأعراض أعراض صحة الجسد إلى جانب الأعراض النفسية التي يتعرض لها الطفل.

من أهم الأعراض التي تظهر على صحة الطفل هي أمراض العين نتيجة تأثير الأجهزة الكهرومغناطيسية التي تؤثر على العين خاصة لدى الأطفال الذي يعانون من حساسية العين وتظهر على شكل احمرار أو التهاب في العين كما يمكن لتلك الأشعة أن تؤثر على الرؤية فيما بعد ويحتاجون للنظارات الطبية حيث أن تلك الأشعة يمكنها أن تنسي الطفل الغذاء الصحي المطلوب لجسمه أو التسبب في فقدان الشهية الذي بدوره يؤدي إلى الإمساك أو ألم البطن.

حرصت بعض الأسر على توفير هذه الألعاب الاليكترونية لأبنائهم دون أن تعلم أن إدمان هذه الوسائل قد يسبب أمراض عدة.

ومن الأمراض التي يجدر ذكرها هي الأمراض النفسية وأهمها العزلة والانطواء.

في حالة الانطواء الباكر يمكن أن يؤدي إلى مرض التوحد كما يمكن أن تتسبب في الانفعال والتوتر للطفل نتيجة للألعاب التي تحمل الطابع العدواني أو طابع التحدي لدى الطفل مما يؤثر على الحالة السلوكية للطفل أو فرط في حركة الطفل ونشاطه مما قد يتسب في تأخر حالته الدراسية.

لذلك ينبغي منع الأطفال عند استخدام المفرط لتلك الأجهزة الاليكترونية لما لها من آثار سلبية على صحتهم

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: