ما هي أسباب وطرق علاج الإمساك

أمراض الجهاز الهضمي ، اضطرابات الأمعاء ، المعدة ، آلام البطن
الإمساك – أرشيفية

ما هو سبب حدوث الإمساك؟

قال الدكتور / محمد رشيد – استشاري أمراض الجهاز الهضمي والكبد” أن الإمساك مثل القولون والأمعاء في كيفية تعود الشخص للذهاب للحمام يوميا.

قبل معرفة ماهية الإمساك لابد من معرفة طبيعة القولون والأمعاء في البداية وطرق عملهم.

يعتبر الإمساك بشكل عام قلة في الذهاب للحمام أو صعوبة في الخروج من الحمام حيث يمكن أن تمتد فترة أو مدة وجود الشخص في المرحاض نتيجة للإمساك، لذلك يجب تغيير المدة أو عدد مرات الذهاب للمرحاض وهذا يختلف من شخص لآخر.

هل من الطبيعي الإخراج مرة واحدة أسبوعيا؟

لا يتم القلق نهائيا من مدة وعدد مرات الإخراج خاصة عند الكبار في السن حيث يعتمد هذا على مدة وعدد الدخول للحمام منذ الصغر والاعتياد على ذلك منذ الطفولة حيث أن ذلك يسبب مشاكل للمريض من غازات ونزيف وآلام في البطن بالإضافة إلى الاكتئاب مما تسبب مشكلة في الإخراج مما يدفعنا لعمل بعض الفحوصات والعلاج.

هناك بعض الأسباب التي تتعلق بالقولون والأمعاء في الإخراج إلى جانب أنه يوجد بعض الأسباب التي لا تتعلق بالجهاز الهضمي مثل أمراض الأعصاب ومرضى الجلطات وضمور في الأعصاب الذين يكونون ذوي حركة قليلة مما يتسبب لهم في الإمساك.

وتابع الدكتور ” محمد رشيد “: يوجد علاقة بين الإمساك والغدد مثل الموجودة عند مرضى السكري المتقدم أو نقص في وظائف الغدة الدرقية أو زيادة في إفراز الكورتيزون إلى جانب بعض الأدوية لقولون العصبي وأدوية الحساسية ومسكنات الآلام والضغط التي يمكن أن تسبب الإمساك.

إلى جانب ذلك، يمكن للإمساك أن يحدث نتيجة خلل في وظيفة القولون أو الأمعاء حيث يتسبب كسل الأمعاء في تأخر الإخراج بالإضافة إلى الجراحة في منطقة الحوض عند الحوامل والتي تؤثر على وظيفة القولون بالإضافة إلى بطئ القولون بشكل طبيعي.

ما هو علاج الإمساك؟

يجب معرفة طريقة أكل وحياة مريض الإمساك اليومي حيث أن المريض الذي لا يتأخر ولا يمارس الرياضة بشكل دوري يكون عُرضة اكثر للتعرض للإمساك أكثر من غيره إلى جانب أصحاب الوظائف المكتبية.

كذلك يجب معرفة طبيعة الاكل لمعرة سبب الإمساك حيث لابد من شرب السوائل بكثرة يوميا لتسهيل عملية الإخراح إلى جانب وجود الألياف والابتعاد عن junk foods إلى جانب الإكثار من تناول الفواكه التي تزيد من الإخراج ككل يجب أن يكون النظام الغذائي ككل متكامل.

يمكن لبعض الأدوية كذلك أو الفيتامينات مثل فيتامين d أن تؤدي للإمساك، لذلك يجب تقليل الجرعة في هذا الحين أو معالجة سبب الإمساك ذاته سواء كان سبيل المثال نتيجة الغدة الدرقية التي يمكن علاجها عن طريق بعض الهرمونات التي تعمل على ضبط وظائفها لتسهيل عملية الإخراج أو عمل ضبط لمرض السكري أو ضبط الكالسيوم للشخص الذي يعاني من الإمساك.

عند ملاحظة تغير في الإخراج خاصة عند الكبار لابد من عيادة الطبيب على الفور حيث يمكن أن تكون تلك الأعراض خاصة وإن كانت مصحوبة بالإسهال أن تكون نتيجة ورم في القولون ويمكن عمل عملية التنظير للتأكد من ذلك كما تعتبر عملية القولون تعتبر رقم 3 بين العمليات في العالم.

هل يستطيع المريض علاج نفسه منزليا؟

بالتأكيد يمكن للإنسان علاجه نفسه في المنزل قبل تفاقم مشكلة الإمساك الذي يمكنه أن يتسبب في الاكتئاب وألم في الفخ والبطن والتعب العام.

وأخيرا، يجب كذلك تغيير نمط الحياة وشرب السوائل بكثرة والإكثار من تناول الأغذية التي تحتوي على ألياف بدرجة كبيرة مثل المشمش المجفف والخبز الأسود إلى جانب لعب الرياضة وفواكه مجففه كما يمكن تناول أدوية علاجية مثل الفايبر وبعض المحاليل، وفي حالة عدم الشعور بالراحة بعد عمل كل هذه الخطوات لابد من مراجعة طبيب الجهاز الهضمي على الفور.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: