ما هو علاج نقص فيتامين ب٢

Vitamin B2 , فيتامين ب٢ , صورة

فيتامين ب٢

الريبوفلافين واحد من مجموعة فيتامينات ب ورقمه الثاني بين هذه المجموعة وعرف فيتامين ب٢ (Vitamin B2) في القدم باسم اللاكتوفلافين حيث تم فصله واكتشافه للمرة الأولي من اللبن ويعد الريبوفلافين مصدر لتصنيع بعض مساعدات الإنزيم، ومساعدات الانزيم هي مواد كيميائية تنشط وتساعد عمل بعض الإنزيمات اللازمة لإتمام التفاعلات الكيميائية الهامة للجسم خاصة تلك المتعلقة بعملية انتاج الطاقة. يتكسر فيتامين ب٢ بالتعرض للأشعة فوق البنفسجية والاشعاع ولا يتكسر بالتسجين، وتوجد عدة مصادر لفيتامين ب٢ أهمها منتجات الألبان والزبادي والبيض واللحوم وكذلك المكملات الغذائية حيث يوجد متحدا ً مع غيره من مجموعة فيتامين ب. وتنتشر مشكلة نقص فيتامين ب٢ في المجتمعات الفقيرة مما يسبب العديد من المخاطر والاضطرابات لوظائف الجسم المختلفة.

الجرعة اليومية اللازمة من فيتامين ب٢

تختلف الجرعة اللازمة من فيتامين ب٢ باختلاف المرحلة العمرية والحالة الصحية للشخص فنجد أن جرعة الأطفال غير البالغين والنساء العاديات غير النساء الحوامل والمرضعات كما يلي:
• في الرضع من عمر يوم حتى 6 أشهر: الجرعة اليومية التي يحتاجها الجسم 0.3 مجم / اليوم.
• في الرضع من عمر 6 أشهر إلى 12 شهر: الجرعة اللازمة 0.4 مجم / اليوم.
• الأطفال من سن عام إلى 3 سنوات: الجرعة اللازمة 0. 5 مجم / اليوم.
• في الأطفال من سن 4 سنوات حتى سن 8 سنوات: الجرعة اللازمة 0.6 مجم / اليوم.
• في الأطفال من سن 9 سنوات إلى 13 سنة: الجرعة اللازمة 0.9 مجم / اليوم.
• في البالغين من الرجال: 1.3 مجم / اليوم.
• في البالغين من النساء: 1 مجم / اليوم.
• الحوامل: 1.4 مجم / اليوم.
• المرضعات: 1.6 مجم / اليوم.

مدى انتشار مشكلة نقص فيتامين ب٢

هناك نوع من البكتيريا الموجودة بالأمعاء والتي تستطيع تصنيع الريبوفلافين وعليه فنقص الريبوفلافين ليس من المشكلات الشائعة إلا في حالات معينة مثل:
• المجتمعات الفقيرة والتي تعاني من المجاعات.
• أمراض الجهاز الهضمي المسببة للإسهال المزمن وسوء الامتصاص.
• أمراض الكبد.
• الغسيل الكلوي.
• ادمان المشروبات الكحولية.

أعراض الاصابة بنقص فيتامين ب٢

• الاحساس بالوهن والضعف مع أقل مجهود. وحدوث تشققات بجوانب الفم والشفاه وتعد هذه التشققات هي العرض الأشهر لنقص فيتامين ب٢.
• الاصابة بالأنيميا.
• تعتيم الرؤية نتيجة عمل الجذور الحرة الناتجة من بعض التفاعلات الكيميائية والتي تقوم بعمل تعتيم بالقرنية والعدسة.
• حدوث التهابات الجلد والوجه والجفون.
• حدوث احمرار للعين.
• حدوث التهابات في المنطقة التناسلية.
• الاصابة بتسمم الحمل حيث أثبتت الأبحاث الحديثة وجود أساس جيني لمرض تسمم الحمل وهذا الخلل الجيني يؤثر على انزيم يعتمد في عمله على فيتامين ب٢.

علاج نقص فيتامين ب٢

من المعروف أن فيتامين ب٢ لا يصنع في الجسم بالكميات المطلوبة ولذلك لابد من امداد خارجي مستمر من هذا الفيتامين بتناول الأطعمة الغنية به أو تناول المكملات الغذائية وإلا حدث نقص في هذا الفيتامين بالجسم مسببا ً أعراض عدة من أبرزها تشققات جوانب الفم والشفاه. ومن الجدير بالذكر أنه عادة لا يحدث النقص بهذا الفيتامين وحده وإنما يصاحبه نقص في بقية فيتامينات عائلة ب والعلاج كالتالي:
• اعطاء مكملات غذائية من الريبوفلافين بجرعة 2-10 مجم / 3 مرات / اليوم لحين تحسن الأعراض ومن ثم تقلل الجرعة 2-4 مجم / اليوم حتى تمام الشفاء.
• في حالة عدم فاعلية الأدوية العلاجية بالفم تعطي حقن الريبوفلافين.

• ادراج الأطعمة الغنية بفيتامين ب٢ ضمن النظام الغذائي مثل:
¶ الكبد.
¶ اللحوم الحيوانية وغيرها من أجزاء الحيوان مثل اللسان والقلب.
الأسماك الدهنية مثل الماكريل.
¶ البيض.
¶ المكسرات.
¶ الخضراوات الورقية مثل الكرنب والقرنبيط والسبانخ وغيرها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: