ما هو الرنين المغناطيسي

الرنين المغناطيسي ، د. يوسف سرحان ، صورة ، دكتور ، طبيب
د. يوسف سرحان

هي وسيلة للتصوير وهي الطريقة المتعارف عليها ولكنها تستخدم أيضاً في أشياء أخرى مثل علاج هشاشة العظام المنتشرة عند كبار السن و عند بعض السيدات، وأيضا تستخدم في علاج المفاصل. ويعرض المزيد من التفاصيل حول الرنين المغناطيسي الدكتور “يوسف سرحان” استشاري الطب الطبيعي و التأهيل، وذلك في حوار له مع برنامج دنيا يا دنيا، وقام بالإجابة على التساؤلات التالية:

ما هي الأمراض التي يعالجها الرنين المغناطيسي ؟

يعالج الرنين المغناطيسي الأمراض الشائعة أهمها احتكاك المفاصل التي يلجأ الكثير للعمليات الجراحية للعلاج منها، وعلاج هشاشة العظام، والإصابات الرياضية.

وتقوم فلسفة العلاج بالرنين المغناطيسي، بحيث يمكن القول ان هي تحفيز الخلايا على بناء نفسها.

كيف يعالج الرنين المغناطيسي هشاشة العظام وكيفية استخدامه في التصوير؟

أولا في التصوير: يعتمد الرنين المغناطيسي على مبدأ وهو شحن أيون الهيدروجين الموجود في ماء الجسم الذي يمثل 70 من جسم الإنسان وإعطائه طاقة هذه الطاقة في مرحلة معينة يقوم بفقدها لتكتسبها الأنسجة المحيطة به، فتستخدم جرعات عالية بشدة عالية تقدر بحوالي 4 تسلا وكل خلية تختلف عن الأخرى في طريقة فقد واكتساب الطاقة فتستغل هذه الخاصية في عملية التصوير، ويكون الفرق في التصوير والعلاج هو الشدة المستخدمة فتوجد أجهزة تستخدم شدة مقدارها 4 تسلا وذلك في التصوير لكن في العلاج تستخدم الأجهزة شدة مقدارها 1/10000 من هذه القوة لذلك فهي آمنة في العلاج.

ما هو شكل جلسة العلاج بالرنين المغناطيسي؟

أول خطوة وهي التشخيص فمثلا المريض يعاني من احتكاك المفاصل فيقوم الدكتور بتحديد درجة الاحتكاك وهي المرحلة الأولي خفيفة الاحتكاك الثانية متوسطة الثالثة شديدة الرابعة شديدة جدا فإذا كانت في المرحلة الرابعة فهنا يلزم التدخل الجراحي لكن الثلاث مراحل الأولي يمكن علاجه من خلال الرنين المغناطيسي وذلك من خلال تنييم المريض على سرير مفتوح وليس مغلق ويوضع المجال المغناطيسي على المنطقة المراد علاجها ثم بعد ذلك يشتغل الجهاز تلقائيا وذلك من خلاص كارت يتم وضعه في الجهاز وهذه الطريقة هي نفسها التي يتم العلاج بها سواء في الأردن أو أمريكا أو أي مكان آخر.

وبالنسبة للأعراض جانبية للعلاج بالرنين المغناطيسي، فإنهُ من الجدير بالذكر أنه لا يوجد أي أعراض جانبية للعلاج بالرنين المغناطيسي فتم علاج حوالي نصف مليون حالة ولم تعاني من أي أعراض جانبية وبناء على ذلك فهو آمن مائة بالمائة.

متى يلجأ الإنسان إلى العلاج بالرنين المغناطيسي؟

يلجأ إليه في الثلاث مراحل السابق ذكرها وتكون بمعدل جلسة كل يوم ومدة الجلسة ساعة واحدة يتسلق المريض على السرير بدون أي جهد أو ألم لذلك فهو آمن ولكن إذا كان المريض يعاني من مرض السرطان فلا يمكن علاجه بهذه الطريقة وأيضا الشخص الذي يستخدم أجهزة مبرمجة مثل تنظيم دقات القلب فلا يمكن إجراء هذه العملية ويمكن أيضا الشخص الذي كان يعاني من كسور سابقة وتوجد بها معادن أو تغيير مفاصل فلا يوجد أي مشكلة في إجراء هذه العملية يمكن العلاج خلال شهرين فقط.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: