كيف يتم عمل فحص للكبد

Liver ، صورة ، فحص الكبد

كيف أفحص الكبد

يقول الدكتور محمد رشيد “استشاري أمراض الجهاز الهضمي والكبد”، يعتبر الكبد من أهم أعضاء الجسم كما أنه حتى الآن لا يوجد عضو يمكنه أن يستبدل الكبد إلا بزراعة الكبد، لذلك من الضروري الحفاظ على صحة الكبد.

من الصعب عمل فحص للكبد حيث أن هذا العضو يعتبر من الصعب الإحساس به، لذلك فإننا نعتمد على السيرة المرضية بشكل كبير لفحص الكبد والتأكد من صحته.

وأردف، تعتمد صحة الكبد على عمر المريض وعوامل الخطورة التي تؤثر على الكبد مثل الدهنيات التي تتكون على الكبد نتيجة الإصابة بالسكري والوزن الزائد وارتفاع ضغط الدم إلى جانب أن التهاب الكبد الوبائي وأمراض الكبد المناعية التي يمكنها أن تؤثر على صحة الكبد إلى جانب الحصوات.

هناك بعض الأمراض التي تصيب الكبد والتي تظل لفترة قصيرة تصل إلى يوم أو يومين أو أسبوع وأسبوعين ولكن على الجانب الآخر هناك بعض الأمراض المزمنة التي تصيب الكبد والتي نتخوف منها كثيرا لأنه لا يصاحبها أية أعراض عند الإصابة بها، لذلك من الضروري معرفة متى يتم عمل فحص للكبد وكيفية عمل ذلك.

ما هي الأعراض التي تشير بضرورة فحص الكبد

عند وجود مشكلة في الكبد فمن الممكن أن يشعر المريض بآلام في المنطقة اليمنى للبطن إلى جانب الاصفرار حول العين والشعور بالتعب العام والإعياء والاستفراغ والشعور بعدم القدرة على القيام بمهامه اليومية كما أنه في حالة التعرض لمرض مزمن في الكبد فمن الممكن ألا يظهر الاصفرار على المريض وإنما يظهر عليه فقط الإعياء والتعب العام.

عند التعرض لتلك الأعراض يجب فحص الكبد بشكل فوري مع ضرورة معرفة السيرة المرضية للمريض حيث يمكن أن يكون هنالك تأثير للكحوليات على الكبد إلى جانب إمكانية تأثير تناول الأدوية ومرض السكري والضغط.

يجب كذلك اللجوء للفحص السريري الذي يظهر الاصفرار البسيط على عين المريض وفي حالة وجود مرض مزمن في الكبد مثل فشل الكبد فإننا قد نرى أعراض أخطر على المريض مثل سقوط في الشعر وآلام في البطن وضمور في العضلات، لذلك يجب عمل فحص الدم بشكل سريع للتعرف على وظائف الكبد بشكل عام وفي حالة وجود إنزيمات عالية للكبد فإنه يستوجب علينا معرفة سبب ذلك سواء كان ذلك نتيجة مرض السكري أو نتيجة التعرض لالتهاب الكبد الوبائي إلى جانب أهمية عمل فحوصات متقدمة مثل عمل سونار أو موجات فوق صوتية للكشف عن الكبد ليعطينا فكرة عن حجم الكبد وملمسه سواء ضامر أو أملس إلخ..

هل يظهر فحص الدم التغير الذي يحدث في الكبد

بالطبع يمكن لفحص الدم أن يبين ماهية التغيير الذي حدث في الكبد عند إصابته لأي من الأمراض حيث أن الجزء الأملس يعتبر هو الجزء الطبيعي أو الشكل الطبيعي للكبد، مع الوقت عند حدوث تشمع في الكبد فإن الملمس الخاص بالكبد يتغير ليصبح به تليف أو تشمع أو خشونة ثم يحدث هنالك تقدم ليصبح هنالك أورام في الكبد.

وتابع الدكتور ” محمد “: تستغرق المراحل المرضية التي يمر بها الكبد سنوات وسنوات كما يمكن ألا تظهر أي أعراض على الكبد في المراحل الأولى للمرض كما سبق الذكر، وهنا تكمن أهمية الفحص المبكر للكبد حيث يجب فحص الكبد مرة واحدة كل عام للأعمار فوق العشرين عاما.

متى يتم أخذ خزعة من الكبد

في السابق كان يتم أخذ خزعة من الكبد لفحصه ولكن الآن أصبح هنالك أجهزة حديثة يمكنها فحص الكبد للتعرف على خشونة الكبد من عدمه إلى جانب فحص السونار الذي يمكنه أن يوضح وجود تشمع في الكبد أم لا ولكن يمكن اللجوء للخزعة في حالة الشك في نتيجة السونار سواء بوجود تشمع أو تليف في الكبد من عدمه.

أضف تعليق