لماذا يظهر الكلف عند النساء أكثر من الرجال وما هو علاجه

الكلف

عادة ما يُعاني النساء من مشكلة الكلف أكثر من الرجال، والتي تظهر على شكل تصبغات لونية داكنة في البشرة، لاسيما مع التعرض لأشعة الشمس بشكل مباشر.

فكيف نتعامل مع مشكلة الكلف، وأبرز طرق الوقاية والعلاج، سنتعرف على جميع الاستفسارات في هذا المقال فتابعونا.

لماذا تظهر مشكلة الكلف لدى النساء أكثر من الرجال؟

تقول “الدكتورة رنده رضا النهاري” اختصاصية جلدية: تظهر مشكلة الكلف عند النساء نتيجة لتغير الهرمونات.

ويظهر الكلف نتيجة إفراز الخلايا التصبغية للملامين بكثرة، وتُعد هذه العملية غير معروفة السبب، ولكن هناك عوامل أساسية ينتج عنها ظهور الكلف، ومن أهمها:

  • التعرض لأشعة الشمس:  وهي حرارة الشمس، وكذلك ضوء الشمس؛ فربات البيوت اللاتي يعملن أمام الأفران أكثر عرضة للإصابة بالكلف. وكذلك العاملون على أجهزة الكمبيوتر بكثرة هم أكثر عرضة للكلف أيضاً؛ بسبب الضوء الذي يصدر من الأجهزة.
  • التغيرات الهرمونية التي تحدث أثناء فترة الحمل والولادة.
  • حبوب منع الحمل.
  • الحبوب الهرمونية.
  • استخدام واقي الشمس الغير مناسب: تتعدد أنواع واقي الشمس؛ فمنه الكيميائي والفيزيائي، والنوع الكيميائي لا يُناسب الأشخاص الذين يُعانون من الكلف؛ لأنه يزيد الكلف ويُهيج البشرة أكثر. بينما يُناسبهم النوع الفيزيائي أكثر؛ ولكي يعرف الشخص نوع واقي الشمس المناسب له يجب عليه الرجوع إلى الطبيب.

ويُعد أصحاب البشرة الداكنة أكثر عرضة للإصابة بالكلف، وخاصة في الدول العربية، أما البشرة الفاتحة أقل عرضة للإصابة به.

ويُمكن أن يُصاب الرجال أيضاً بالكلف، مع ارتفاع درجات الحرارة، لذلك يُعتبر واقي الشمس من أساسيات الوقاية من الكلف، بجانب الابتعاد عن شاشات الكمبيوتر واللاب توب لمسافة معينة.

وكذلك يُفضل استخدام كريمات الترطيب التي تحتوي على مضادات الأكسدة، وفيتامين C, E، حيث تُساعد هذه الكريمات على الحماية من الشمس، والوقاية من التصبغات.

نعتَقِد أن هذا يوضِّح -ولو بشَكل تقريبي- أسباب الكلف عند الرجال والنساء أيضًا؛ فحتى هذا لكل من سأل عن أسباب الكلف عند البنات.

علاج الكلف

ونتحدَّث عن علاج الكلف طبيا؛ حيثُ يُمكن علاج الكلف بالليزر الذي يعتمد على تقشير الخلايا الميتة، ولكن استخدام الليزر كعلاج للكلف يُعد حلاً أخيراً. لذلك يُفضل الوقاية من الكلف باستخدام الكريمات الوقائية من الشمس وتجديدها كل ساعتين.

ويُعد استخدام كريمات التفتيح بشكل خاطئ من أكثر العوامل المُهيجة للكلف، وخاصة في استخدامها لمدة طويلة، وبجرعات كبيرة. حيث تعمل هذه الكريمات على حدوث تصبغ جلدي نوعه رمادي أزرق، لذلك ننصح بالرجوع إلى الطبيب قبل استخدام كريمات التفتيح.

كما تختلف مدة وطريقة العلاج على حسب نوع الكلف؛ فأنواع الكلف ثلاثة وهي:

  • كلف سطحي: فإذا كان الكلف سطحي يُستخدم نفس العلاج للرجال والنساء معاً، فلا يختلف نوع العلاج في هذا الكلف، من ذكر لأنثى. ويجب سؤال المريضة قبل العلاج ما إذا كانت في فترة حمل أو ولادة، أو في فترة تغير هرمونات، بجانب العوامل الوراثية.

ويتم علاج الكلف السطحي من خلال بعض الكريمات، والمحافظة على البشرة.

  • كلف عميق: يُعد الكلف العميق من أصعب أنواع الكلف علاجاً، كما أنه يحتاج إلى فترة زمنية طويلة للعلاج.
  • كلف مختلط: يُمكن أن يختفي الكلف المختلط بالعلاج، ويُمكن أن يظل مع المريض في فترة حياته.

ويُمكن علاج الكلف من خلال التقشير؛ ولكن يُستخدم بحذر، ويختلف طبقاً لنوع البشرة وسمكها. وتكون نتائجه متوسطة، إذا استخدم بتركيزات محددة، وعلى جلسات عدة، والطبيب هو من يقوم بتحديد نوع التقشير المناسب للبشرة.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: