فوائد وأضرار الشاي والقهوة

Drink, Tea,شاي,صورة,شاب
مشروب الشاي

حتى وقت قريب، كانت أصابع الإتهام تشير إلى دور هذين المشروبين في التسبب بالأرق، التوتر، وتسارع ضربات القلب، وحتى فقدان الشهية. اليوم نستعرض معكم دراسة أمريكية جديدة تؤكد فائدة شُرب القهوة، والشاي لصحة الإنسان. تقول هذه الدراسة أن تناولهما قد يساعد في إطالة العمر من خلال تقليل المواد الكيميائية في الجسم.

توصل باحثون في جامعة ستانفورد إلى أن مادة الكافيين التي توجد في الشاي والقهوة تمنع تراكم تلك المواد الكيميائية، كما أنها تمنع حدوث الالتهابات في الأوعية الدموية. هذه دراسة نشرتها مجلة الديلي ميل البريطانية؛ ذكرت أن أكثر من ٩٠٪ من الأمراض المتعلقة بالتقدم في السن مرتبطة بالاتهاب المزمن، وأيضًا أن شُرب القهوة والشاي يساعد في الحد من هذه الإلتهابات.

هل تختلف أضرار الشاي والقهوة، أوهناك الفوائد، ربما هناك تشابه؟

تقول خبيرة التغذية الدكتورة “نادية الموسوي” يوجد تشابه بينهما؛ في أضرارهما، وأيضًا تأثيرهما على الصحة، ولكن كمية الشاي التي نأخذها لازم تكون أكثر من كمية القهوة؛ بمعنى أن تقريبًا كوب من القهوة يعادل تأثير كوبين من الشاي؛ بالنسبة لأضرار هما كما ذكرتم التوتر، الأرق، العصبية، حرقة المعدة، وجع الرأس، ودقات القلب السريعة، حتى الشخص يستطيع أن يسمع أصوات،أيضًا يقل امتصاص الكالسيوم مع الحديد، ومع الوقت يمكن أن يُصاب الشخص بهشاشة العظام، وفقر الدم، ويصبح امتصاص السكر بالدم قليلًا عند أخذ الكثير من الكافيين.

ما هي الكمية من الشاي والقهوة نتناول في اليوم؟

تابعت “الموسوي” إذا تناولنا قليلًا مثلًا كوبين من القهوة، أو أربع أكواب من الشاي؛ سنعطي الكميات بعد قليل، ولكن من المهم أن يتناول الشخص حوالي ٤٠٠ ملجم من الكافيين باليوم؛ حتى يستفيد بفوائدهما، ولا تضر الجسم.
لتفادي الأضرار التي يُسببها التناول الزائد منهما؛ ولكن عند تناول تقريبًا كوبين من القهوة، وأربع أكواب من الشاي باليوم، يكون عندنا التمركز أو الأداء التنبيهي يكون أفضل، وكذلك المزاج، في نفس الوقت التأثير الجسمي يكون أفضل؛ إذا كان الشخص يمارس رياضة يكون الشخص على المدى الطويل أفضل ، إذا بدأ ٣٠ دقيقة تصبح ٤٠ دقيقة وهي نفس الأداء، والأدرينالين بالجسم يكون أفضل وبالتالي تدفق الدم يكون أفضل بالجسم.
هذا بالنسبة للكافيين، عندنا مواد مضادة للأكسدة بالقهوة وبالشاي؛ بالكافيين نفسها عندنا ألف مادة مضادة للأكسدة الهامة؛ للوقاية من الشيخوخة، والوقاية من الأمراض القلبية، وفي نفس الوقت عندنا مواد كلوروجينيك أسيد من أهم المواد المضادة للأكسدة الموجودة بالقهوة؛ هذا الشيء يقي من الأمراض القلبية، بالنسبة للأوعية الدموية مهم جدًا.
بالشاي عندنا الكاتشين، والبولي فينول الهامة لصحتنا، في هذه الدراسة تتناول الأوعية الدموية؛ لكنه هام للوقاية من أمراض السرطان، والكاتشين والبولي فينول الموجود بالشاي هام لصحة الجلد؛ فالكمية هامة جدًا.
وهناك في نفس الوقت بعض الإضافات التي نضعها مثل الحليب؛ كالشاي بالحليب والقهوة بالحليب، هذا النوع من الإضافات الكالسيومي يتسبب في أن هذه المواد المضادة للأكسدة تُمتص أقل بالجسم؛ فالتأثير على الجسم يكون أقل، والسكر الزائد الذي يُضاف للشاي أو القهوة؛ يؤدي لارتفاع نسبة السكر بالجسم، ويؤدي للإصابة بمرض السكر مع الوقت.

لا يمكن الاستعاضة عن هذه المواد الموجودة بالقهوة باستبدالها بمواد أخرى ؛ المواد المضادة للأكسدة الموجودة في القهوة، هل توجد أيضًا بعناصر أخرى أقل ضررًا على الجسم؟
تؤكد “د. الموسوي” أكيد، موجودة في الخضروات، والفواكه الفصلية، والتي يكون لونها داكن؛ ولكن نراها في بعض الأوقات، وموجودة في بعض البهارات مثل القرفة، أو الكركم؛ فالكركم من أقوى المواد المضادة للأكسدة الموجودة على وجه الأرض.
لكن هناك شيء هام جدًا، أن أكثر شيء يشربه الناس بالعالم بعد الماء هو الشاي؛ أكيد الشخص يستطيع الاستفادة بالمواد المضادة للأكسدة؛ ولكن أيضًا الكمية هامة.
نحتاج ٤٠٠ مل من الكافيين في اليوم يكون كافي؛ فالكافيين ليس موجود بالشاي والقهوة فقط ولكن أيضًا موجود بمشروبات الطاقة، بالمشروبات الغازية، والشيكولاتة؛ فيجب أن ننتبه أن نأخذ باليوم هذا القدر من الكمية، لا أكثر.

تختلف الفوائد ما بين الشاي الأخضر والشاي الأسود، هل تنصحين بتناول الشاي الأخضر أكثر؟

الشاي الذي تكون فيه نسبة مرتفعة من مواد المضادة للأكسدة، هو الشاي الأبيض، وهو يخفف الوزن، وتوجد بحوث كثيرة عنه بهذا الشأن، ويوجد أيضًا الشاي الأخضر، ويليه الشاي الأسود؛ أهم شيء بالنسبة للشاي؛ أن لا يكون processed (مُعامل غذائيًا) هذه الأكياس التي نتناول فيها الشاي قامت عليها عمليات غذائية كثيرة، للاستفاد من فوائد الشاي نشرب الشاي بالورقة؛ هذا يكون أكثر فوائد عندنا عما يكون الشاي موجود بالكيس؛ لأنه قامت عليه عمليات غذائية أكثر.

ما رأيك الآن في الدراسة التي استعرضناها الآن، أن بالفعل من هذه الفوائد الآن، فالضرر ليس كما نتوقع فهو أقل بكثير!
كما قلنا، أن الكمية أهم شيء، ليس معناه لزيادة الصحة نتاوله أكثر؛ هذا ليس خاص بالشاي والقهوة أبدًا، ولكن هذه الدراسة صحيحة؛ لأنه يقلل من التهاب الأوعية الدموية التي نسميه Inflammation، كما نعرف أن الأمراض القلبية، الأمراض المرتبطة بالسرطانات، الأمراض المرتبطة بالشيخوخة أكثر الأوقات، تأتي من التهابات الأوعية الدموية.
المواد المضادة لأكسدة الموجودة بالشاي والقهوة تستطيع الوقاية من التهابات الأوعية الدموية.
الشاي يكون أفضل؛ لأن به مواد إل-ثيانين (L-Theanine) لأنه صحيح يعطي التمركز اللازم للشخص؛ ولكنه يعطي هدوء بالأعصاب لدى الشخص، يوجد تمركز؛ لكن لا يوجد توتر، في هدوء نفس الوقت، فالشخص يُمركز بشكل أفضل؛ لكن كما قلت الكميات هامة جدًا، أن يكون أربع أكواب من الشاي باليوم.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: