العلاقة بين فصل الخريف والاكتئاب

اكتئاب الخريف

توجد العديد من الشائعات المنتشرة مثل شائعة الإصابة بالاكتئاب والتقلبات المزاجية خلال فصل الخريف، ولكن العكس صحيح تمامًا؛ حيث يعتبر فصل الخريف من أكثر الفصول ذات الطاقة الإيجابية الجيدة، وهو ما يسمى أيضًا بفصل النضوج الفكري.

ويعتبر هذا الفصل من الفصول المناسبة أيضًا لعمليات التجميل الجراحية، ويعتبر مناسب جدًا للاهتمام بالصحة والجمال.

هل توجد علاقة بين حدوث الاكتئاب وتغير الفصول؟

يقول الدكتور “عادل القراعين”، أخصائي الصحة النفسية والطاقة الحيوية أن: مقولة حدوث اكتئاب أو تقلبات مزاجية في فترة تغيير الفصول من الإشاعات المنتشرة، وهي معلومة غير صحيحة تم نشرها وتصديقها.

يؤكد د.” عادل” أن فصل الخريف يعتبر من أكثر الفصول ذي الطاقة الإيجابية في السنة؛ لذلك فإن ما يسمى بالاكتئاب الموسمي يكون بسبب تراكمات موجودة مسبقًا بسبب عدم تحقيق الأهداف أو الإحباط المجتمعي، وقد وصلت بنا هذه الأسباب إلى الشعور بالاكتئاب، ولكن لا وجود أبدًا لما يسمى بالاكتئاب الخريفي.

تابع د. “القراعين”: تخرج طاقات الإنسان خلال فصل الصيف، وذلك لأن النهار يكون طويل، ويزداد التعرض للشمس، بالإضافة إلى وجود المناسبات الاجتماعية وزيارات الأهل والمغتربين، وعند دخول فصل الخريف تتغير جميع هذه العادات والمناسبات، وبالتالي يحدث الانقلاب الخريفي.

بينما عند الانتقال من فصل الشتاء إلى فصل الربيع ترتفع الحرارة تدريجيًا، أما عند الانتقال من فصل الصيف إلى الخريف يحدث هبوط مفاجئ في درجة الحرارة، مما يؤثر على النفسية والتقلبات المزاجية.

من المعروف أن وجود الشمس لفترة طويلة يزيد من نسبة فيتامين د، وعندما يقل التعرض للشمس تدريجيًا خلال فصل الخريف ينخفض مستوى فيتامين د في الجسم، مما يسبب حدوث نوع من الاكتئاب أو التغير المزاجي واضطرابات النوم.

كيفية الحصول على الطاقة الإيجابية الموجودة في الفصول؟

كما يقول د. “عادل”: يعتبر فصل الخريف من اقوى الفصول في الطاقة الإيجابية، كما يعتبر الفصل الذي نصل فيه إلى مرحلة النضوج الفكري.

وأضاف: كما أن هناك فصول للسنة فهناك أيضًا فصول للإنسان، فيعتبر فصل الربيع هو بداية العمل للإنسان، بينما فصل الصيف هو عملية الدخول لسوق العمل وتكوين بعض الأرباح.

أما فصل الخريف فهو يعتبر فصل النضوج العملي ؛ فمثلًا يبدأ التخلص من المنتجات القديمة، والحفاظ على المنتجات الجيدة وفريق العمل الجيد.

بالإضافة إلى أن فصل الخريف يعتبر من أكثر الفصول نضوجًا في العلاقات والحب والصحة، وأضاف الدكتور أيضًا أن فصل الخريف يعتبر من أكثر الفصول المناسبة لعمليات التجميل والاهتمام بالصحة، وذلك لأن امتصاص الطاقة وامتصاص الصحة والجمال تزداد في فصل الخريف، وخصوصًا لفئة الشباب.

ينصح د. “عادل” الأشخاص بضرورة تقوية الطاقة النفسية من فصل الصيف لفصل الخريف؛ أي التخلص من الطاقة السلبية والحصول على طاقة إيجابية، وذلك للتقليل من الاكتئاب والاستفادة من فصل الخريف بصورة أكبر.

وأضاف: يجب التعرض للشمس لفترات جيدة، مما يعزز المزاج، كما ينصح كذلك بالتعرض للضوء لفترات كبيرة خلال ساعات النهار، وإضاءة المنزل إضاءة جيدة بالضوء الأبيض وليس الضوء الأصفر.

ختامًا، يعطي اللون “البرتقالي” طاقة عالية جدًا للإنسان، وهو يعتبر من الألوان المفضلة لفصل الخريف، وأضاف الدكتور: يفضل الحرص على إجراء تمارين اليوجا والتأمل، أو التمارين الرياضية الأخرى كالمشي.

بالإضافة إلى التركيز على تناول الأطعمة ذات اللون البرتقالي مثل اليقطين وأطعمة فيتامين C، وذلك لأنها تعطي طاقة إيجابية عالية وتعطي شعور بالسعادة أثناء تناولها.

أضف تعليق