علاج كسل العين

علاج, كسل العين, eyes doctor , صورة

سنقوم اليوم بمناقشة أحد الموضوعات الهامة والتي تهم الكثير، سنناقش في هذا المقال علاج كسل العين، ولكن قبل مناقشة علاج كسل العين يجب علينا توضيح ما هو كسل العين، أسبابه، فسيولوجيا، أعراضه، تشخيصه، مضاعفاته، لنتمكن من فهم كل ما يتعلق بهذا الموضوع وتوضيح كيفية علاجه.

ما هو كسل العين أو ما يُسمى ب Lazy Eye

كسل العين أو ما يُعرف أيضا بالغمش هو عبارة عن إضطراب أو خلل في حاسة الإبصار بدون أسباب مرضية أو عضوية بالعين، يُمكن أن يحدث هذا الإضطراب في أحد العينين أو في كلتيهما، كما يمكن أن تكون الرؤية بإحدى العينين ضعيفة أو تكون منعدمة.

أسباب وفسيولوجيا كسل العين

يبدأ كسل العين في مرحلة الطفولة المبكرة، حيث أنه في هذه المرحلة تتكون إتصالات بين العين والخلايا العصبية الموجودة بالدماغ، تُمثل هذه الخلايا مركز الرؤية بالمخ، لكي تعمل هذه الخلايا بشكل جيد يجب أن تعمل العين بشكل جيد وتلتقط الصور بشكل واضح لكي تتطور هذه الخلايا وتُصبح مكتملة، عندما لا تعمل العين بشكل جيد فإن عمل هذه الخلايا يضعف فتقوم الدماغ بإلتقاط الصور من العين السليمة وإهمال العين المصابة مما يُسبب كسل العين.

من أهم أسباب ضعف الرؤية بالعين أو عدم وضوح الصورة بها ما يلي:
١. يُعتبر الحول من أكثر الأسباب الشائعة المسببة لكسل العين حيث أنه يُسبب رؤية الأشياء بشكل مزدوج فتقوم الدماغ بدورها بتجنب رؤية الأشياء عن طريق هذه العين وتركيز الرؤية بالعين الأخرى فقط مما يُسبب كسل العين.
٢. عدم تساوي الأخطاء الإنكسارية بالعينين أو بمعنى آخر وجود قصر أو مد بصر بإحدى العينين فقط وعدم وجوده بالعين الأخرى.
٣. تسليط شيء ما على عين الطفل مما يسبب منع دخول الضوء للعين.
٤. قد يحدث كسل العين لأسباب وراثية غير واضحة إذا كان هناك أشخاص مصابة بكسل العين في العائلة.

أعراض كسل العين

١. عدم وضوح الرؤية بالعين المصابة.
٢. في بعض الأحيان يُلاحظ تحرك عين واحدة دون الأخرى.
٣ .إمالة الرأس عند النظر إلى الأشياء.
٤. تدلي الجفن في بعض الحالات.

ومن مضاعفات كسل العين إذا لم يتم علاجه مبكراً للطفل أنه يمكن أن يسبب فقدان البصر للأبد لإحدى العينين أو كلتيهما.

تشخيص كسل العين

يعتمد تشخيص المرض بشكل عام على نقطتين أساسيتين: الأولى وهي ظهور الأعراض، الثانية وهي الفحص.
لذا فكلما كان هناك فحص في وقت مبكر لعين الطفل لمعرفة إذا كانت العين تعاني من الغمش أو كسل العين أم لا، كلما كانت إستجابة العين للعلاج أفضل.

تنصح جمعية البصريات الأمريكية بأن يكون الفحص الأول لعين الطفل في الشهر السادس من عمره، وأن يتم فحص العين مرة ثانية عند بلوغه الثالثة من عمره وأن يتم الفحص مرة أخرى عند دخوله المدرسة للتأكد من عدم وجود أى إضطراب في حاسة الإبصار لكلتا العينين.

ما هو علاج كسل العين

يتم علاج كسل العين أو الغمش عن طريق علاج الأسباب المسببة له.
يوجد عدة طرق بسيطة لعلاج كسل العين وهي: إرتداء النظارات الطبية أو العدسات اللاصقة الطبية، تصحيح العين أو وضع مادة فوق العين المصابة، وضع محلول علاجي بالعين.
مع الأخذ في الإعتبار أن العلاج قبل سن الثانية يضمن نتائج فعالة وإيجابية للعلاج، حيث أكدت الدراسات العلمية التي تمت بالقرن ال ٢١ على أن علاج الأطفال بعد سن السابعة يكون غير فعال ونتائجه غير مؤكدة.
كما أكدت دراسات علمية حديثة أن إستخدام المحلول العلاجي للعين يُحسن من الرؤية للعين المصابة بكسل العين وهو يُعتبر أفضل الطرق العلاجية لكسل العين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error:
انتقل إلى أعلى