زرع قرنية العين بالليزر

زرع القرنية،قرنية العين،جراحة العيون،صورة
زرع القرنية – ارشيفية

ما الفرق بين هذه التقنية وبين جراحة زراعة القرنية التقليدية المتعارف عليها ؟
يوضح “د. تامر سالم” اختصاصي طب وجراحة العيون. هذه العملية هي عملية استبدال جزئي للقرنية المصابة بعتمات أو بإصابات نتيجة فيروسات، أو ميكروبات، أو تعتم في منتصف القرنية، بعد عمليات الليزر، أو الإصابة نتيجة قرحة أو فيروس أو ميكروب. تستبدل القرنية جزئياً بمساحة ٧ مللي بجهاز (الليزر فمتو ثانية) (المشرط الضوئي) وهو جهاز دقيق جداً. تكون السماكة أو العمق حسب العتامة الموجودة في سطح القرنية وهي ٢٥٠ ميكرون. القرنية المتبرع بها تكون بنفس المقاس المضبوط والقرنية المستقبلة نفعلها بنفس المقاس أيضاً. كل عمليات زراعة القرنية تكون القرنية فيها طبيعية لشخص آخر توفي، فنأخذ القرنية السليمة الخاصة به. النظر الحاد القوي يكون لقرنية شفافة بدون إنحرافات أو استجماتيزم، الأشخاص الذين لديهم عتمات على سطح القرنية في المنتصف تعوق الرؤية يفقد ٥٠ أو ٦٠٪ من قوة الإبصار.

خصائص هذه العملية (زراعة القرنية بالليزر)

• اليوم تستبدل القرنية كاملة بدون جرح، فالجزئية تعني العين المغلقة.
• مساحة القرنية المتبرع بها وسمكها متطابق تماماً مع القرنية التي يستقبلها الشخص، حيث توضع القرنية المتبرع بها في المكان الصحيح ومساحته وسمكه.
• تتم العملية (بالليزر فمتو ثانية).
• توضع القرنية بدقة ميكروسكوبية عالية.
• تطابق الأطراف بحيث أنها تغني عن الخيوط الجراحية التي كانت موجودة سابقاً.
• تكون سرعة التعافي أعلى.
• لا توجد إنحرافات بسبب عدم وجود خيوط.
• بعد إنتهاء العملية توضع عدسات لاصقة لمدة أسبوع ويمارس المريض حياته طبيعياً.
• يستغرق الإجراء ١٥ دقيقة وبنسبة نجاح تصل إلى ٩٨٪.
ميزة القرنية في كل الأنسجة أنها يتقبلها أي شخص، لا توجد بها أوعية دموية، تكون نسبة نجاحها أعلى من نسبة نجاح زراعة القلب أو الكلى. في إجراء العملية تترك الطبقات الداخلية المبطنة للعين، والجزء الخلفي يكون ٣٠٠ ميكرون أو ٢٠٠ ميكرون وبالتالي تكون العين مغلقة، لا توجد نسبة رفض، لا تتلوث العملية من الداخل، لا توجد جراحة ولا خيوط، فلا تحدث إنحرافات. نسبة الرفض قليلة للغاية قد تصل إلى ١٪.

هل هناك بديل صناعي (قرنية صناعية) أم لا ؟

يشرح “د. سالم” في لقائه بقناة العربية. نعم توجد قرنيات صناعية ولكن لا تصلح للعمر، تصلح للأشخاص الذين لديهم حروق كيميائية في العين نتيجة إصابة مادة كيميائية أو ما شابه، فتستبدل القرنية بقرنية صناعية حالياً ولكن تكون نسبة النجاح أقل، فالمريض يحتاج هذه القرنية حتى يرى لأن المشكلة لديه في تعتم القرنية كاملة، فتستبدل بقرنيات صناعية. أما زراعة القرنية الحالية بالليزر يتقبلها أي شخص من أي مكان لأنها لا تحتوي على أوعية دموية. مدة العملية تكون للمتبرع دقيقة واحدة ومن القرنية المتبرع بها دقيقة. توضع قطرة موضعية (نقطتين) وليس تخدير موضعي، أصبح بالإمكان إجراء التقنية في العيادة. هناك إجراء يثبت عين المريض في لحظة العملية وتكون ٢٥ ثانية لتثبيت العين.

أضف تعليق