ريميرون – Remeron | حبوب/ أقراص لعلاج الإكتئاب

مواصفات الدواء: يحتوي كل قرص من أقراص ريميرون البيضوية الشكل على ١٥ أو ٣٠ أو ٤٥ (ملغرام) من مادة ميرتازابين الفعّالة (Mirtazapine). وتحتوي الأقراص أيضاً على سكر اللاكتوز ونشا الذرة. الأقراص من وزن ١٥ ملغرام صفراء اللون بينما الأقراص من وزن ٣٠ ملغرام بنية اللون مائلة إلى الحُمرة أما الأقراص من وزن ٤٥ ملغرام فهي بيضاء اللون. أما الصبغات الملونة المستخدمة لإعطاء الألوان فهي من أكاسيد التيتانيوم (إي ١٧١) والحديد الأصفر (إي ١٧٢) للأقراص من فئتي ١٥، ٣٠ ملغرام وأُكسيد الحديد الأحمر (إي ١٧٢) للأقراص من فئة وزن ٤٥ ملغرام. وتحتوي جميع الأقراص على شعار “أورغاتون” على إحدى جانبيها أما الجانب الأخر فقد حُفر عليه الرمزتي زد/ ٣ (على الأقراص من فئة وزن ١٥ ملغرام)، وتي زد/ ٥ (على الأقراص من فئة وزن ٣٠ ملغرام) وتي زد/ ٧ (على الأقراص من فئة وزن ٤٥ ملغرام). كما يحتوي كل قرص من فئتي ١٥ و ٣٠ ملغرام على خط للكسر في منتصفه حتى يُمكن كسره بسهولة إلى جزأين إذا دعت الحاجة. وينتمي دواء ريميرون إلى مجموعة من الأدوية المعروفة بمضادات الإكتئاب.

• ملاحظة قد لا تتوفر في هذه الدولة جميع درجات قوة الأقراص المذكورة أعلاه.

دواعي إستعمال ريميرون؟ ريميرون هو دواء لعلاج الإكتئاب.

قبل أخذ ريميرون ريميرون

عليك الإمتناع عن أخذ ريميرون إذا كانت لديك حساسية مفرطة لهذا الدواء.

المحاذير والإحتياطات الخاصة: في حالات إستثنائية قد يُعيق ريميرون عملية إنتاج خلايا الدم في نخاع العظم. وقد يؤدي ذلك إلى إنخفاض واضح في عدد خلايا الدم البيضاء وقد يُصاحب ذلك أعراض الإصابة بالإلتهابات كالحمى وإحتقان الحنجرة وإلتهاب الغشاء المخاطي المبطن للحلق أو إضطرابات معوية خطيرة. إذا حدثت مثل هذه الأعراض فعليك الإتصال بطبيبك فوراً لكي يوصي بفحص دمك. وتظهر هذه الأعراض عادة في غضون ٤-٦ أسابيع بعد بدء العلاج وتختفي عموماً حالما يتوقف المريض عن تعاطيها.

الإحتراس والفحوصات الإضافية: وربما تكون ضرورية في بعض الحالات. وقبل أن تبدأ بأخذ دواء ريميرون عليك أن تُخبر طبيبك إذا كنت تُعاني حالياً أو عانيت سابقاً من واحد من الحالات المرضية التالية:

  • الصرع.
  • مرض في الكبد كاليرقان.
  • مرض في الكُلى.
  • متاعب في القلب.
  • إنخفاض ضغط الدم.
  • إضطراب عقلي كإنفصام الشخصية أو مرض الهوس الإكتئابي الجنوني (فترات من الإبتهاج أو فرط الفعالية تتناوب مع فترات من الإكتئاب).
  • داء البول السكري.
  • مرض الزرق (ضغط متزايد في مقلة العين).
  • صعوبة في التبول نتيجة تضخم البروستاتة.

أدوية أخرى قد تؤثر على مفعول ريميرون (والعكس بالعكس).

لذا عليك إخبار الطبيب إذا كنت تأخذ أصلاً أو لديك نية أخذ أدوية أخرى كالأقراص المنومة مع ريميرون.

المشروبات الكحولية: قد يُفاقم دواء ريميرون تأثير المشروبات الكحولية الباعث على الشعور بالكسل. ولهذا السبب عليك الإمتناع عن شرب الكحوليات أثناء فترة العلاج يإستخدام ريميرون.

إذا كنت حاملاً أو تعتقدين بأنك حامل، فيجب عليكي أن تسألي طبيبك إذا كان من الجائز لك أن تأخذي دواء ريميرون. وإذا أصبحت حاملاً أثناء فترة أخذ الدواء، عندئذ يجب عليك أن تسألي طبيبك إذا كان بإستطاعتك الإستمرار في العلاج بإستخدام ريميرون.

لا يُنصح بأخذ ريميرون أثناء فترة إرضاع الطفل طبيعياً بواسطة الثديين.

إستخدام الدواء لعلاج الأطفال: لم يتم التأكد بعد من سلامة وفاعلية دواء ريميرون في علاج الأطفال ولهذا السبب يجب عدم إعطاءه لهم مطلقاً.

قيادة السيارات وتشغيل المكائن: قد يؤدي أخذ دواء ريميرون إلى تقليل درجة إستجابتك للمؤثرات وقدرتك على التركيز. لذا يجب تجنب ممارسة النشاطات التي قد تنطوي على مخاطر محتملة والتي تتطلب قدراً مستمراً من التركيز كقيادة السيارات وتشغيل المكائن أثناء فترة العلاج بإستخدام ريميرون.

قد ترغب بقراءة معلومات عن هذه الأدوية أيضًا

الجرعة والإستخدام

مقدار الجرعة: عموماً يجب عليك أن تبدأ بجرعة صغيرة من الدواء لا تتجاوز (١٥ ملغرام في اليوم). وإذا دعت الضرورة يُمكن زيادة هذه الجرعة من قبل الطبيب تدريجياً إلى الحد يجعلك تحصل على أقصى منفعة محتملة من الدواء. ولنجاح العلاج الضروري أن تأخذ القرص أو الأقراص التي وصفها لك الطبيب كل يوم.

وبعد مرور ٢-٤ أسابيع على أخذ العلاج عليك أن تبحث التأثيرات التي تركها الدواء عليك مع الطبيب المشرف على علاجك. وإذا لم يكن تأثير الدواء إيجابياً فقد يصف لك الطبيب جرعة أكبر، وبعد أخذ الجرعة الجديدة يجب بحث تأثيرها عليك مجدداً مع طبيبك.

متى يُأخذ ريميرون وكيف يتم إستعماله؟ خذ قرص أو أقراص الدواء دائماً في نفس الوقت المعتاد من اليوم، ومن الأفضل أن يكون مرة واحدة يومياً في المساء قبل النوم، أو مرة في الصباح ومرة في المساء إذا أشار عليك طبيبك بذلك.

إبلع القرص أو الأقراص مع قليل من الماء أو أي سائل آخر دون مضغها.

لا تتوقف عن أخذ دواء ريميرون: إذا كنت تعتقد بأن الأعراض المرضية التي كنت تُعاني منها قد أختفت. فإذا توقفت عن أخذ الدواء بعد فترة قصيرة جداً أو بصورة فجائية، فقد تُصبح حالتك الصحية أكثر سوءً.

إبحث طريقة العلاج بإستخدام دواء ريميرون مع الطبيب الذي يُشرف على علاج. وبإمكان الطبيب أن يُخبرك كيف تقلل الجرعة المأخوذة تدريجياً إذا رأي أنه حان الوقت لإنهاء العلاج.

حيث أن وقف العلاج الطويل الأمد بإستخدام ريميرون بصورة يُمكن أن يُسبب غثيان وصداع وشعور بعدم الإرتياح.

ماذا تفعل إذا نسيت أخذ جرعة الدواء؟

إذا كان من المفروض أن تأخذ جرعة واحدة مساءً وأدركت في اليوم التالي بأنك نسيت أن تأخذها، عندئذ يجب عليك أن لا تأخذ الجرعة المنسية من اليوم السابق. فإذا فعلت ذاك فقد يُصيبك شعور بالكسل والنُعاس طوال اليوم. ويجب عليك أن تستمر في أخذ الجرعة المعتادة في المساء.

وإذا كان عليك أن تأخذ قرصاً واحداً مرتين في اليوم (مرة صباحاً بعد الفطور ومرة مساءً وقت النوم) ونسيت أخذ إحدى الجرعتين أو كلاهما، عندئذ يجب عليك أن تقوم بالآتي:

  • أذا نسيت أن تأخذ الجرعة الصباحية، فيجب عليك أن تأخذها مع الجرعة المسائية. ويجب عليك بعد ذلك الإستمرار في أخذ الجرعات الصباحية والمسائية المعتادة بإنتظام.
  • إذا نسيت أن تأخذ الجرعة المسائية، فيجب عليك أن لا تأخذها على أي حال في صباح اليوم التاي. ويجب عليك الإستمرار في أخذ الجرعات الصباحية والمسائية المعتادة بإنتظام.
  • إذا نسيت أخذ الجرعتين الصباحية والمسائية معاً، وعندئذ يجب عليك أن لا تأخذهما في اليوم التالي.
    وعليك أن تستمر في أخذ الجرعة الصباحية والمسائية المعتادة.

فرط الجرعة: إذا أخذ شخص ما أقراصاً تزيد عن مقدار الجرعة المقررة، عندئذ يجب إعلام الطبيب بذلك على الفور. حاول أن تجعل الشخص الذي أفرط في أخذ الجرعة يتقيأ بأسرع وقت ممكن. أما الأعراض المتوقع أن تُصاحب فرط الجرعة فهي الخمول والشعور بالنُعاس.

التأثيرات الجانبية التي قد تظهر على المُعالجين بدواء ريميرون:

  • الخمول والشعور بالنُعاس،
  • زيادة في الشهية والوزن،
  • دوار يحدث أحياناً أو شعور بصداع خفيف خصوصاً عندما تحاول الوقوف بسرعة من الجلوس أو الإستلقاء،
  • نوبات صرعية،
  • نوبات من المس أو الإنفعال الشديد،
  • تورم الكواحل أو القدم الناتج عن إحتباس السوائل (الإستلقاء)،
  • إصفرار العينين أو البشرة، وهو أحد أعراض إضطراب وظيفة الكبد،
  • طفح جلدي،

إتصل بالطبيب المشرف على علاجك إذا لم تختفي هذه الأعراض من تلقاء نفسها، أو إذا كانت شديدة ومثيرة للإزعاج.

ومن الضروري أيضاً أن تُخبر طبيبك إذا ظهرت عليك أي أعراض أخرى غير طبيعية أو متوقعة أثناء أخذك لدواء ريميرون.

وفي حالات نادرة قد يؤدي أخذ دواء ريميرون إلى حدوث نقص في خلايا الدم البيضاء والتالي إلى تقليل مقاومة الجسم للإلتهابات. وإذا ظهرت عليك أعراض الإصابة بالإلتهابات كالحمى وإحتقان الحنجرة وإلتهاب الأغشية المخاطية المبطنة للفم، عندئذ يجب عليك أن تتصل بطبيبك على الفور.

معلومات إضافية عن دواء Remeron ريميرون

تعليمات التخزين: أبق الأقراص الأصلية في المُحكمة ضد أي عبث محتمل قبل الأطفال بعيداً عن متناول أيديهم. الإرشادات المتعلقة بخزن وتاريخ إنقضاء صلاحية الأقراص (بعد إنقضاء المدة المُبينة على الشريط الفقاعي) مبينة على العلبة.

إرشادات عن الطريقة الصحيحة لأخذ دواء ريميرون: إتبع إرشادات طبيبك الخاص أو الصيدلي بدقة عند إستخدامك للدواء. إقرأ أيضاً الإرشادات المكتوبة على الغلاف الخارجي للعلبة. ريميرون هو دواء يُوصف للبالغين فقط ولا يجب إعطائه إلى الأطفال مطلقاً.

ينتمي ريميرون إلى مجموعة من الأدوية المعروفة بمضادات الإكتئاب. وتعمل هذه الأدوية على تحسين مزاج المكتئب الذي هو صفة مميزة للمُصاب بمرض الكآبة.

الإكتئاب هو إضطراب في الحياة العاطفية. وبالإضافة إلى المزاج المكتئب قد تظهر على المريض أعراض مرضية أخرى كالتعب والأرق والتغير في الشهية والإرتجاف وأمراض أخرى. وقد يُصاحب ذلك شعور بالقلق ومشاكل تتعلق بفقدان القابلية على التركيز. وأثناء فترة الإكتئاب تحدث تغييرات في دماغ الشخص المريض. وقد أظهرت الأبحاث بأنه ربما يكون هناك نقصاً في تلك المواد الكيمائية التي تكفل عملية إرسال الإيعازات بين الخلايا العصبية. وبإمكان مضادات الإكتئاب أن تعمل على علاج هذا النقص وتحسين الحالة الصحية للشخص المًصاب بمرض الإكتئاب. ويحتاج العلاج عموماً إلى فترة تتراوح بين ٢-٤ أسابيع قبل أن يظهر تحسن ملحوظ على الحالة الصحية للمريض.

إرشادات عامة

  1. يُوصف هذا الدواء لعلاج الأعراض الحالية التي يُعاني منها المريض. لا تحاول إستخدام الدواء لعلاج أي إضطرابات مرضية أخرى.
  2. لا تدع أشخاصاً آخرين يستخدمون الأدوية الخاصة بك مطلقاً. ولا تأخذ أدوية عائدة لأشخاص آخرين على الإطلاق.
  3. أخبر الطبيب المشرف على علاجك عن الأدوية التي تتعاطاها. وحاول دائماً أن تكون لديك معلومات عن الأدوية الخاصة بك. فقد يكون لذلك أهمية كبيرة إذا وقع لك حادث على سبيل المثال.
  4. إعطِ الأدوية التي لم تعد بحاجة إلي إستخدامها إلى الصيدلي الذي تتعامل معه.

Importer: Multipharma for Pharmaceuticals & Chemicals Co

صورة, عبوة ,ريميرون, Remeron
صورة: عبوة ريميرون Remeron
تنويه: سعر الدواء يختلف باختلاف الدولة والتوقيت؛ فقد ترى اختلافًا في الأسعار بمرور الوقت أو في بلدٍ مختلف.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: