دوالي القدمين .. أسبابها وعلاجها

دوالي القدمين

يعاني العديد من الأشخاص من دوالي القدمين (Varicose veins)، وفي أحيان كثيرة تسبب لهم الألم، وقلة الحركة، فحوالي ربع سكان العالم يعانون من دوالي القدمين، وهذه المشكلة شائعة جداً، بين الرجال والسيدات، ولكن النساء هم الأكثر عرضة لحدوث دوالي القدمين، وفي هذا المقال سنتعرف على أسباب دوالي القدمين وطرق علاجها.

دوالي القدمين

يقول “د. محمد حميد” طبيب تجميل: توجد في جسم الإنسان الشرايين والأوردة، والشرايين هي المسئولة عن نقل الدم من القلب إلى الأعضاء الأخرى، أما الأوردة هي المسئولة عن إرجاع الدم من الأعضاء إلى القلب، الخالي من الأكسجين.

وتمكن المشكلة في الأوردة الموجودة على الطبقة السطحية للقدمين، فتحتوي الأوعية على نسبة ضغط معينة، وعندما تزيد هذه النسبة، يحدث توسع وتعرج وتمدد بالأوعية السطحية للقدمين، ومن هنا تنشأ الدوالي، ويمكن أن تكون بسيطة في بداية الأمر، وإذا لم تعالج في بداية الأمر، تتوسع هذه الدوالي وتكبر.

أسباب دوالي القدمين

تتعدد أسباب حدوث دوالي القدمين ومنها:

الأسباب الوراثية: ومن هذه الأسباب ما يلي:

  • حدوث ضعف في الجدار الداخلي للوريد، فتحت الضغط العادي يمكن حدوث توسع في الأوردة.
  • تحتوي الأوردة السطحية على صمامات، ووظيفة هذه الصمامات، تعمل على تدفق الدم من الوريد إلى القلب بإتجاه واحد، فإذا حدث خلل في هذه الصمامات، لا يتدفق الدم في إتجاه واحد، بل يتجه في إتجاهان، فيحدث زيادة في ضغط الأوردة، ويحدث توسع للشرايين.

ويحتوي جسم الإنسان على نوعان من الأوردة وهما:

  • الأوردة السطحية.
  • الأوردة العميقة.

فتدفق الدم يسير من الأوردة السطحية إلى الأوردة العميقة عن طريق أوردة أخرى كثيرة متشابكة بين الأوردتين.

الأسباب الثانوية: ومنها ما يلي:

  • يحدث ما يسمى بالتجلط الوريدي العميق في السّاقين، فيمنع تدفق الدم بطريقة صحيحة إلى القلب، فتتكون الدوالي.
  • الوقوف لفترات طويلة: فوقوف الشخص لفترات طويلة، يمنع تدفق الدم من الساقين للقلب، فتدفق الدم من الأوردة السطحية إلى الأوردة العميقة، يعتمد على الإنقباض العضلي، فأثناء الجلوس أو الوقوف لفترات طويلة، يظل الدم راكداً في الساقين، لا يتحرك.

وفي حالة رفع الأرجل يمر الدم من الأوردة السطحية إلى الأوردة العميقة، وفي أثناء الضغط على الأرجل، يحدث الإنقباض العضلي، فيبدأ الضغط على الوريد العميق، ويزيد من تدفق الدم إلى القلب.

وتكون الإناث أكثر عرضة لدوالي القدمين من الرجال، وهناك عدة عوامل تجعل الإناث أكثر عُرضة لدوالي القدمين، ومن هذه العوامل ما يلي:

  • الحمل: ففي آخر ٣ أشهر من الحمل يحدث توسع في الرحم، فيضغط على الوريد الأجوف السفلي، فكل أوردة القدمين تنتهي عنده، ويرتبط إرتباطاً مباشراً بالقلب، فخلال توسع الرحم في آخر ٣ أشهر، يحدث ضغط على الوريد الأجوف السفلي، لأنه موجود خلف الرحم، وهذا يمنع تدفق الدم من الساقين إلى القلب بطريقة صحيحة.
  • استخدام موانع الحمل الهرمونية: فإستخدام المرأة لموانع الحمل الهرمونية لمدة ٢ إلى ٣ سنوات، يؤدي إلى ضعف الجدار الداخلي للوريد، وبالتالي تكون موانع الحمل الهرمونية سبباً في حدوث الدوالي.

واقرأ هُنا أيضًا أعراض وعلاج دوالي الساقين والفئات العمرية الأكثر عرضة لها

علاج دوالي القدمين

تابع “د. حميد” يبدأ ظهور الدوالي من خلال توسع الأوعية الدقيقة على شكل الشبكة العنكبوتية، وتكون هذه هي بدايات ظهور الدوالي، وهذه الدوالي يعاني منها الناس تجميلياً، ولكنها تخلو من الألم.

ويتم في طب التجميل بحقن مادة في الوريد السطحي على شكل شبكة عنكبوتية، وتعمل هذه المادة عن تنشيف الوريد السطحي من الدم، فتمنع عملية تدفق الدم للوريد، فيتحول إلى خيط ليفي، يتم إمتصاص طبيعياً من الجسم.

ويتم حقن الشبكة العنكبوتية في العيادة، ويتم تخدير المكان تخديراً موضعياً.

وتكون نتيجتها فورية، ولكن هناك مراحل متقدمة مثل الأوردة السطحية الكبير نسبياً، وفي هذه المرحلة تبدأ الأرجل في التورّم، وحدوث التصبغات والتقرحات الجلدية، وفي هذه الحالة يتم استشارة أخصائي جراحة أوعية دموية.

ولابد من استشارة الطبيب، في حال ظهور الدوالي الخفيفة، لأنها تتطور وتؤدي إلى أعراض خطير، ووتوجه هذه الرسالة خاصة للسيدات، لأنهم كثيراً ما يتهاونون في حدوث الدوالي.

نُوصيك أيضًا بقراءة: مرض دوالي المريء: الأسباب، الأعراض، الوقاية والعلاج

الوقاية من ظهور دوالي القدمين

  • تجنب الوقوف والجلوس لفترات طويلة: حتى تحدث عملية الإنقباض العضلي، ويجب على الشخص رفع رجلية ٣ مرات يومياً لمدة ربع ساعة.
  • حياة صحية: ضرورة الإلتزام بغذاء صحي متوازن، للوقاية من مرض السمنة الذي يعد سبباً رئيسياً في تكون دوالي القدمين.
  • الرياضة جزء من الروتين اليومي: أهم رياضة لعلاج الدوالي والوقاية منها هي المشي، لمدة نصف ساعة يومياً.
  • الوقاية للحوامل: فمن الضروري للحامل أن تنام على جنبها الشمال، حتى يتم تخفيف الضغط على الوريد الأجوف السفلي، كما توجد مشدات خاصة للحوامل تختلف عن المشدات العادية، تساعد الحامل في التخفيف من الدوالي.

أضف تعليق