خيارات صحية بين الوجبات الرئيسية

صورة , فواكه , الوجبات الرئيسية
تناول الفواكه بين الوجبات الرئيسية

أحياناً يأكل الإنسان بكثرة بين الوجبات، فما وضع الأكل بين الوجبات الرئيسية

تقول “د. فداء شاتيلا” خبيرة التغذية قديماً، كان يُنصح بعدم الأكل بين الوجبات الرئيسية ولكن الآن تغيرت المفاهيم، ولكن لابد من توضيح بعض النقاط الهامة فنحن كأخصائيين اجتماعين واجبنا التنبيه، ونشر الوعي بالتعاون مع المدارس، وأولياء الأمور، وعدم ترك المقرمشات، والعصائر المُعبئة؛ لأنها تُباع في المدارس، وفي متناول الأطفال، وهذه المأكولات تسبب نقص في المناعة لدى الأطفال، ثم يُصابوا لاحقاً بأمراض خبيثة بالإضافة إلى مشاكل السِمنة، والوزن الزائد.
من الضروري تناول وجبة السِناك بين الوجبات، وهي وجبة خفيفة بين الوجبات الرئيسية، وهي وجبة هامة جداً؛ لأنها تساعد في ضبط، وتنظيم الشهية من خلال موازنة معدل السكر في الدم، وهذه نقطة هامة جداً، كما أنها تجعل الإنسان لا يُقبل على الوجبات بشكل شره، أو عشوائي؛ لأن الإنسان اذا لم يتناول وجبة السِناك يتناول الوجبات الرئيسية بجوع شديد، وبزيادة، وكذلك يتناول وجبات غير صحية ( مليئة بالدهون، والسكريات ).

ما هي الوجبات التي تؤخذ كوجبة سناك بين الوجبات الرئيسية

توضح “د. شاتيلا” يُنصح دائما بتناول الفواكه، والخضروات بالنسبة للأفراد الذين يحافظون على صحتهم، وأوزانهم، وهناك أيضاً أشخاص لا يرغبون في تناول الخضروات كوجبة سناك؛ لأنهم يرغبون في الحلويات.
لابد من توافر وجبات السِناك بالمنزل سواء جاهزة مصنوعة من الشوفان، أو الفواكه المجففة الخالية من الدهون، والمواد الحافظة، ومن الأفضل صناعة هذه الوجبات في المنزل مثل؛ سلطة الفواكه مع ملعقة عسل، والشوفان، كما نقوم بصنع المأكولات التي يحبها الأطفال مثل: السموثي بالزبادي، والتوت، ويمكن إضافة العسل إليها، أو عمل شيكولاته بالحليب، يمكن تناول ذلك بين الوجبات الرئيسية.
تُعتبر الشوكولاتة الداكنة من السناك الهامة جداً لنا، وللأطفال، ومن الممكن ادخالها في بعض المشروبات كإضافتها للزبادي، أو الحليب.
يجب ألا ننسى الفواكه أيضاً سواء تناولها طازجة، أو عصائر؛ فالأطفال يعشقون وجبات السِناك.
من أهم أسباب فشل النظام الغذائي لأصحاب الدايت، أو الرجيم هو إهمالهم وجبة السناك، ولكن لابد أن تكون خالية من الدهون، والسكريات، وألا تتعدى ١٥٠ كالوري.
البُشار أيضاً من أفضل وجبات السناك، ومن الممكن إضافة زبدة الفول السوداني، أو الشوكولاتة إليه، ويمكننا أيضاً تناول الفشار كوجبة سناك، لكن بكميات قليلة؛ لأن كثرة تناول وجبات السناك بين الوجبات الرئيسية يُقلل إقبال الشخص على الحلويات.

ما هي نسبة اختلاف وجبات السِناك من الكبار إلى الصغار ؟ وفيم تختلف؟
واتبعت “د. شاتيلا” هناك شيء مهم يجب معرفته أن إهمال وجبة السِناك للأطفال يؤدي إلى العنف، والغضب، واللجوء إلى المأكولات المُعبئة الضارة.
بالنسبة للكبار عندما نتناول الشوفان مع الزبادي، والفواكه المجففة نتناوله خالي الدسم، أو نصف دسم.
أما الأطفال فإنهم بحاجة إلى دهون، وكالسيوم أكثر، لذلك يجب أن يتناولوا الحليب كامل الدسم، ولكن بالكمية التي يحتاجونها، أي نقوم بتخفيف السكريات؛ لأن السكر يُسبب مشكلات كثيرة مثل: الفشل في الدراسة نتيجة للطاقة الزائدة، وفرط الحركة.

هل هناك بدائل للسكر

تشرح “د. شاتيلا” نعم هناك بدائل للسكر، فالفواكه يوجد بها سكر طبيعي، وأيضا العسل، فمن الممكن عمل عصائر، أو سلطة فواكه بالعسل، أما الأطفال الغير راغبين بالفواكه، من الممكن إعداد كيك بعصير الفواكه، أو الفواكه المجففة مثل: الزبيب، والبلح.
الطفل على حسب التعود، فإذا اعتاد على المأكولات الطبيعية سيحبها وسيكره المأكولات الصناعية المُعبئة، لذا يجب دائما وضع المأكولات الطبيعية أمام الأطفال ( أي المأكولات الصحية فقط )، فالأطفال أذكياء يستطيعون التفرقة بين ما ينفعهم، وما يضرهم عندما ننبههم بذلك، فيقوموا بالابتعاد عن هذا الشيء، ولكن لابد من وجود بدائل لهذه المأكولات، ويجب الالتزام بهذه الوجبات فهي نقطة هامة.

هناك اعتقاد بإمكانية تناول الخبز البني كوجبة سناك خاصة أصحاب الرجيم، فما صحة هذا الاعتقاد؟
وقالت “د. شاتيلا” من الممكن أن تكون وجبة السناك عبارة عن قطعة خبز صغيرة، ولكن يجب عدم تناولها بمفردها؛ حتى لا ترفع مستوى السكر لأنها تُشبه قطعة السكر، ولكن يمكن إضافة الجبن، أو الحليب مع الخبز.
هُنا من الممكن تناول الخبز بدل من الفواكه، أو الخضروات كوجبة سناك خاصة عند الخروج من المنزل، أو مع الأطفال في المدرسة، ونضع معها قطعة جبن، وشرائح خيار، أو خضار، أو كيك.

الوجبات الخفيفة التي يُمكن تقديمها للأطفال

هناك كثير من الوجبات، والتي يمكن تحضيرها في المنزل باستخدام المواد الغذائية الصحية، على سبيل المثال: الكب كيك من الممكن إعداده للأطفال من الشوفان، والعسل، وتزيينها بالفواكه، وكذلك المكسرات من الممكن تقديمها للأطفال؛ لأنها مُفيدة، وتساعد على التركيز.
ضرورة شرب الماء بين الوجبات الرئيسية. فالماء ضروري جدا، فهو يقلل الشعور بالجوع، وأيضا في فصل الصيف نحتاج إلى كثير من الماء، وخاصة الأطفال يجب تشجيعهم على شرب الماء؛ لأنهم مثل الكبار يحتاجون إلى الماء من لتر، ونصف إلى لتران ماء في اليوم على الأقل، بالإضافة إلى المشروبات، والابتعاد عن المشروبات الغازية.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: