حساسية الأنف.. الوقاية خير من العلاج

شارك عبر:

حساسية الأنف.. الوقاية خير من العلاج

تفاصيل الإستشارة: أعاني من حساسية الأنف، وأستعمل بخَّاخة كورتيزون (فلوتيكازون)، فهل هناك ضرر من استعمالها لأكثر من 3 أشهر متصلة؟ وما هي أطول فترة يمكنني خلالها استعمال البخاخة بأمان؟

الإجـابة

يقول د. أسامة محمد محسن —إخصائي أنف وأذن وحنجرة—: الأخ الفاضل.. بالتأكيد استخدام الكورتيزون لمدد طويلة له أضراره، وحيث أن حساسية الأنف تأتي في شكل أزمات تتكرر كل فترة؛ لذا ينصح باستخدام بخاخة الكورتيزون فقط في وقت حدوث الأزمات، وليس باستمرار.

وننصحك أخي العزيز بمحاولة تحرِّي أسباب حدوث الأزمات، والابتعاد عنها لاتقاء حدوثها، ومن أهم الأسباب الشائعة حاليًا والتي تؤدي إلى تكرار الأزمات:

  • فرش “الموكيت” في أرضيات المنازل، حيث يكون بيئة صالحة لنمو الفِطريات والتي تتطاير مع الغبار.
  • قطعة الإسفنج الموجودة داخل أجهزة التكييف والتي تنمو عليها الفطريات أيضًا، وتتطاير مع الهواء الخارج من التكييف؛ لذا يجب المواظبة على تنظيفها باستمرار.
  • استخدام العطور أو المبيدات الحشرية ذات الروائح النفَّاذة.
  • حبوب اللقاح المتطايرة خلال مواسم معيَّنة خلال السنة، خاصة في الأماكن الزراعية.

كما ننصحك باستخدام الأدوية الواقية من حدوث مثل هذه الأزمات، والتي لا تحتوي على الكورتيزون، مثل: “الصوديوم كرومو جلايكات Sodium Chromo Glycate”، يمكن استخدامه كقطرة أو بخَّاخة، ويستخدم خمس مرات يوميًّا، ولا يوجد أي مضاعفات لطول مدة استخدامه، وهو يعمل على تقليل احتمالات حدوث أزمات الحساسية.

وهنا تجد أيضًا:

مع أطيب الدعاء بحياة هادئة سعيدة.


شارك عبر:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error:
Scroll to Top