جدول يوم الجمعة: طاعة ودعاء وخلوة مع الله

جدول يوم الجمعة

يتطلَّع المؤمن بشغف ليجِد جدول يوم الجمعة ليُنفِّذ فيه طاعةً ويطرق أبواب خيري الدنيا والآخر. كيف لا وقد خلونا بالخلق فأحزنونا وتكلمنا معهم فحسدونا وأبغضونا. وبعضنا ما عاش لذة الخلوة مع رب الأرض والسماء جل وعلا.

جدول يوم الجمعة

في هذا اليوم المُبارك، تُصلي الفجر جماعة، ثم تجلس في مكانك حتى تشرق الشمس وأنت تذكر الله.

تعود إلى البيت، تأكل طعام إفطارك، تغتسل، تتطيب، تلبس الجميل من الثيابِ ثم تعود إلى الله. تجلس إلى بعد الزوال، بعد نهاية الخطبة، تعود إلى البيت تأخذ قسطًا من الراحة وطعام، لأنه ليس مشروع للإنسان أن يفرد يوم الجمعة بصيام.

لماذا نصوم في يوم في يوم الجمعة؟ حتى نتقوى لمناجاة الله.

تعود بعدها لصلاة العصر، ومن العصر إلى أذان المغرب وغروب الشمس، هناك أبواب السماء قد فُتِّحت. دعوةٌ لك لا ترد.

فهنيئًا لأولئك الذين خلوا بالله، صلوا ثم قاموا يدعون. يُناجي الله من بعد العصر إلى غروب الشمس.

تخيّل كَمّ الفضل والثواب

تصور إذا كان هذا هو برنامجك من الفجر في يوم الجمعة من كل أسبوع! والله إنك في جنة، لا يضيق صدرك فيما بقي من أيام الأسبوع. لأنك خلوت بالله، ناجبته من الفجر إلى طلوع الشمس، ومن ارتفاع الشمس وأنت في المسجد مُبكِّر. فنِلت أجر صيام السنة وقيامها. ثم عُدت إلى المسجد العصر ولازلت ترفع اليدين حتى غربت الشمس.

أي نورا سيسكبه المولى في قلبك! وأي سعادةٍ ستذوقها وأنت تناجي ربك! وكم من عبرةٍ ستنزل من عينك وأنت تشتكي إلى ربك.

يقول الشيخ سعد العتيق عن هذا الفضل: والله إنها جنةٌ مُعَجَّلة. مسكين من يمر عليه الجمعة، فلا يعرف عن الجمعة إلا النوم، والأكل، والطبخات، والزيارات، بعد أن ينوم عن كثيرٍ من الطاعات.

هنيئًا لنا جميعا بيوم الجمعة، احمدوا الله جل وعلا أن يسَّر لكم هذا اليوم، والله نعمه.

خطِّط وجدوِل جمعتك القادمة

فهل نُرتب برامجنا من اليوم، على أن يكون يوم الجمعة يوم الخلوة بالله، وبعد ذلك افعل ما شئت فيما بقي من الأسبوع، ليس في المعصية، وإنما تخالط الناس.

لكن الجمعة، رجاءً اجعله استراحة، وظلال وحياة لروحك. فهنيئا لك بخير يومٍ طلعت عليه الشمس، إنه يوم الجمعة.

هنيئًا لنا به، ارفع يديك وادع لنفسك، لأمك، لأبيك، للمسلمين ولذريتك وللمؤمنين والمؤمنات، وثق في الذي هداك لساعة الجمعة. فإن أعظم ساعات الجمعة ما كان بعد صلاة العصر إلى غروب الشمس.

أضف تعليق