تكيس المبايض.. سؤال قبل الزواج

شارك عبر:

تكيس المبايض.. سؤال قبل الزواج

تقول السائِلة: أنا فتاة لديّ 22 سنة وأعاني من اضطراب في الدورة الشهرية فهي تتأخر بالشهور، ونصحني الطبيب بتناول نصف قرص سيدوفاج بعد كل وجبة وقرص بروجيستيرون يوميًّا لمدة 7 أيام بدأ من اليوم الـ 15 للدورة الشهرية، وأكثر ما يخيفني هو تناول البروجيستيرون، وسمعت عن الكولوكوفاج، وأريد أن أعرف أيهما أفضل؟ وفي رأيكم مع حالتي هذه هل لدي فرصة للإنجاب بعد الزواج؟.. جزاكم الله خيرًا.

ملحوظة: طولي 158 سم ووزني 70 كجم.

الإجـابة

يقول د. محمد نورالدين عبد السلام —أخصائي أمراض النساء والتوليد—: أختنا العزيزة.. ذكرت لنا الأدوية التي وصفت لك، ونسيت أن تذكري لنا ما هو تشخيص الطبيب لحالتك، وما هي الفحوصات التي قمت بها؟! وها أنا سأضطر إلى أن أبني ردي عليك من خلال استنتاجي الشخصي حتى لا أضيع عليك الفرصة، وإن كنت أتمنى منك ومن كل الإخوة والأخوات أن تكون الاستشارة أكثر دقة وتفصيلاً في عرض الشكوى وشرح الحالة كي يمكنني الإفادة فيها بشكل قاطع وصريح، على كل حال لا بأس فما ذكرته قد يساعد في تقييم الحالة.

بالنسبة لشكواك فيبدو لي من الأدوية التي وصفت لك أنك تعانين من تكيس المبايض، ولتأكيد هذا التشخيص لا بد أن تكوني قد أجريت بعض التحاليل الخاصة والتي ستشير عادة إلى ارتفاع في مستوى كل من هرمون التستوستيرون والأنسولين في الدم والعلاج كما وصف لك الطبيب هو أقراص جلوكوفاج أو سيدوفاج، وهما دواء واحد باختلاف الشركات المنتجة فالسيدوفاج تنتجه شركة أدوية مصرية أما الجلوكوفاج فهو منتج مستورد، ويعمل على تقليل نسبة الأنسولين في الدم، فإن كان التشخيص كما توقعت تكيسًا على المبايض فإن السيدوفاج وحده يكفي جدًّا وبدون البروجستيرون، وقد يكون لطبيبك المعالج وجهة نظر أخرى في وصف البروجستيرون فهو المتابع لحالتك وله أن يقر ما يراه مناسبًا لحالتك.

لكن لي رأي شخصي ويمكنك أن تأخذي رأي طبيبك فيه وهو الجرعة التي تأخذينها من السيدوفاج (نصف قرص)، فأنا أرجح زيادتها إلى قرص كامل مع كل أكلة وأن يكون تركيز الأقراص 500 مجم، ولا تخافي على مستوى السكر في الدم، حيث إن السيدوفاج يعمل على الأنسولين المفرز فعلاً من البنكرياس، ويجعله يعمل على أن يستفيد الجسم من السكر الموجود به، وإن شاء الله تعالى ستجدين أن وزنك يقل؛ لأن تكيس المبيضين يتسبب عادة في زيادة الوزن كما هو ملاحظ لديك.

ولا يفوتني أن أشير أيضًا إلى أنه في مثل هذه الحالات قد يلاحظ زيادة ظهور الشعر في الوجه أو الساقين أو الساعدين مع عدم انتظام الدورة الشهرية، وكل ذلك سيزول إن شاء الله ﷻ خلال شهر أو اثنين من تناول العلاج.

ولا تنزعجي من أن تسبب هذه الحالة مشاكل في الحمل فتوكلي على الله ﷻ، وليرزقك الله سبحانه زوجًا وذرية صالحة.. اللهم آمين.

وفي مقترحاتي.. تجدين:


شارك عبر:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error:
Scroll to Top