تعرف على الدوالي وعلاجها والوقاية منها

معلومات , الدوالي , صورة
معلومات عن الدوالي

كيفية علاج الدوالي ؟

تذكر الدكتورة عنود العيسى ” أخصائية الامراض الجلدية والتجميل والمعالجة بالليزر” أنه لم يعد تجميلي وأصبحت الدوالي تشكل خطورة على الإنسان وحياة الأشخاص.

لماذا هناك اشخاص أكثر عرضة للإصابه عن إشخاص آخرين؟
الدكتور عنود تذكر أن الإنسان يعتمد بشكل عام علي الساقين ولذلك يكون عرضه للإصابه دوالي الساقين بشكل عام، هناك أفراد أكثر عرضه للإصابه مثل الذين لديهم سمنه مفرطه، الأفراد الذين طبيعة عملهم تتطلب الوقوف لفترة طويلة أو الجلوس لفترات طويلة مثل الذين يسوقون لفترات طويله، بالاضافه لعامل الوراثه والحمل كل هذه العوامل تزيد الضغط على منطقه الساقين.

الوضع الطبيعي للأوردة الدموية في الساقين فيها صممات تحافظ على انتقال الدم من أسفل القدمين إلى الأتجاه الأعلي للقلب، أي أنه يرجع إلي فوق هؤلاء الأفراد يجبروا الدم دائما أن يتجمع في منطقه الساقين وتتابع دكتورة عنود أن الجسم يظل متكيف لكن عندما يزيد الأمر عن حده يحدث خلل في الصممات فيظل دم متجمع في هذه الاوردة، فتصبح هذه الاوردة فيها توسع وتمدد بسبب السلوكيات التي يمارسها هذا الشخص والتي احيانا كثيره خارجة عن ارادتنا.

وتقول دكتورة “عنود” أن عامل الوراثة مهم جداً ودائما ما يتم سؤال المريض إذا كان هناك أحد مصاب بهذا المرض لأنه عامل أساسي في تكوين الدوالي.

طرق الوقاية من الدوالي

وتابعت الدكتورة أن الوقاية خير من العلاج، وخاصه عندما يكون الفرد لديه علم أنه لديه استعداد للإصابة.
تذكر أيضا أن أكثر شيء مزعج هو جوارب الدوالي وخاصه لدى النساء عندما يخبرهم المعالج أنهم لابد لهم من الالتزام بها بسبب أنه يعيق الحركة وإيضاً يسبب الحر الشديد.

وتقول الطبيبة ان الموضوع يحتاج الى تعود وحديثا ابتكروا (Fashion Socks) هذه الجوارب يكون ضغطها يتراوح بين خمسه عشر إلى عشرين. وهكذا لا يسبب ضيقاً للسيدات ولا يعيق الحركه وهكذا تكون المشكله قد حلت.

كم يحتاج الى الوقت لارتدائه ؟
تذكر دكتورة عنود أنه لا يتم ارتداء طوال الوقت ولكن 90 بالمائه عندما يعرف المريض أنه سيظل واقفاً لمدة طويلة أو أن عمله سيستغرق مزيد من الوقت. وتتابع دكتورة عنود أن إذا كان المريض يعرف أنه سيظل واقفاً أكثر من عشر دقائق فأنه يجب عليه التحرك خطوات بسيطه حتى لا يظل الدم راكدا. وكذلك الذي يعمل على الكمبيوتر تنصحوا دكتور عنود أن يضع كرسي صغير أمامه، حتى يستطيع أن يوزع الجاذبية على كامل رجله، وكذلك الوزن الزائد إي أنه كلما زادت السمنة المفرطة زادت المشاكل إكثر.

بالإضافة إلى اللذين يأخذوا حبوب منع حمل هرمونية هؤلاء معرضون أكثر من غيرهم للإصابة تنصحهم الدكتورة إذا كان لديهم مشكله أن يذهبوا إلي استخدام وسائل أخرى.

هل هناك أمراض يصاحبها الاصابه بالدوالي؟

اكد الدكتور عنود ان الموضوع ليس دائما تجميلا ففي كثير من الاحيان يعكس مشاكل داخل الدم و الاورده و يشخص ذلك عن طريق الفحوصات والاشعة صور sound) (transsectional rays حيث تظهر شكل الصممات.

العلاجات هل هي متوفره بالإبر أم بالليزر؟ و متى نلجأ إلي الإبر و متى نلجأ إلي الليزر؟
وتابع دكتورة عنود أن إذا كانت المشكلة تجميليه وليست مرضية حيث لا يشكو المريض من وجع ولا يعاني من التورمات في الساقين نحن نلجأ إلي الحقن أو إلي العلاج بالليزر أو إلي العلاج الجراحي في الحالات المتفاقمة. الحقن يتم عن طريق حقن ماده مصلبة. أما عن طريق استخدام الليزر هناك نوعين من الليزر. أما الذي يحدد استخدمنا للإبر هو شكل الاوردة الدموية الموجودة ويتم إدخال مادة مصلبة، يتم التفاعل بينها وبين جدران الأوعية تعمل على قفلها، وممكن تختفي بعد الجلسة أو ممكن بعد أن يختفى ترجع تمتلأ دم وممكن لاتختفى ولكنها عموماً تحتاج إلي مزيد من الوقت وسوف يحدث ردة فعل reaction.

هل هناك أشخاص يحتاجوا أكثر من جلسة ؟
تذكر دكتورة عنود أنه نعم أحيانا نحتاج إلى أكثر من جلسة؛ وعادة ما يتم الدمج بينهم على حسب حاجه المرضى.
أما الذين يعانون من مشكلة الشرايين الصغيرة أو ضيقه لو تم التعامل معها وعلاجها من البداية يكون ذلك أسهل وخاصة أنه عرق ثانوى ولا يعتمد عليه الساقين فى حالة التجاهل.

ما هى المضاعفات التى من المحتمل أن تحدث؟
تابعت “دكتورة عنود” أنه عندما يتجاهل المريض الموضوع تتفاقم المشكله فينقل إلي المرحله الثانية حيث تنتفغ القدمين ويصبح هناك ألم وتقرحات وعندما تظل المشكلة تتحول إلي تخثرات جلطات؛ تصبح معرضة لكثير من المشكلات. أى أن الموضوع ليس تجميلا فقط ولابد من الأهتمام بالساقين والعناية المستمرة.

أضف تعليق