تصميم الابتسامة الرقمية

الابتسامة الرقمية , ابتسامة , ضحك
ابتسامة – ضحك

ما هي تقنية تصميم الابتسامة الرقمية ؟

يشرح “د. خالد السيد” أخصائي تجميل أسنان. تصميم الابتسامة الرقمية أو (Digital Smile Design) هو أحدث تكنولوجيا في تصميم الإبتسامة، في مجال تصميم الأسنان، تؤخذ صور لوجه المريض ككل وللأسنان، حيث توضح النتيجة المتوقعة للعلاج قبل البدء في حفر الأسنان (برد الأسنان). قبل الإلفاق النهائي يجب عمل تجربة القشور، حتى يقوم المريض برؤية إبتسامته وتجريبها.

معايير تصميم الإبتسامة

أوضح “د. السيد” كل مريض له أبعاد معينة للذقن والعيون والأنف والوجه عامة، حيث تظهر أبعاد ابتسامة المريض أثناء الضحك، والإبتسامة، والتحدث، حتى نقوم بنقل علاقة الأسنان بالفك السفلي، عن طريق الكمبيوتر، ثم تحويلها إلى واقع. يكون هذا التصميم طبي علاجي وتجميلي، فبعض المرضى لا يناسبها إبتسامة هوليود (القشور الخزفية)، ما يميز تقنية تصميم الابتسامة الرقمية أن المريض يرى إبتسامته قبل البدء في الشغل الفعلي. يختلف تصميم الإبتسامة للإنثى عن الذكر، فالذكور تكون أنيابهم حادة بعكس النساء التي تتميز بالنعومة، فكل ذلك يلعب دوراً حسب طبيعة وشخصية المريض. تكون الإبتسامة في هذه التقنية بيضاء ومناسبة للمريض، و يمكن التحكم بدرجة بياض الأسنان. ابتسامة هوليود تكون فيها الأسنان على صف واحد، وناصعة البياض، أما تصميم الإبتسامة الرقمي يتوقف التصميم على شخصية المريض، فلكل مريض تصميمه المناسب له. يمكن عمل هذا التصميم بالتركيبات، والزراعات، حسب طبيعة الحالة والمريض. يتم برد الأسنان من نصف مللي إلى 1 مللي، حفر الأسنان أو البرد يكون قليل جداً، فيكون الفنيرز هو الخيار الأول لتغيير الإبتسامة، تختلف من حالة إلى أخرى، لأن بعض الحالات تحتاج كرونز بجانب الفنيرز (قشور خزفية مع تلبيسات).

مميزات تقنية تصميم الابتسامة الرقمية

يقول “د. السيد” ميزة هذه التقنية أن المريض يرى إبتسامته قبل إجراءها، إعطاء قياسات محددة للمختبر ورؤية المريض النتيجة المتوقعة قبل تطبيقها، فكل القياسات تكون مدروسة حيث تظهر أفضل وأجمل إبتسامة للمريض.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: