بلاي ستيشن 5: نظرة على كل جديد متوفر هنا

بلاي ستيشن

نرى في عصرنا الحالي تهافت الكثير من الشباب على أجهزة الألعاب المختلفة مثل الاكس بوكس والبلاي ستيشن، فهم يقضون اغلب أوفاتهم في الجلوس على هذه الألعاب، بل و ينتظرون الجديد من الالعاب دومًا ويتهافتون على شرائه.

لكن يبقى السؤال دائمًا هل الأفضلية تكون للبلاي ستيشن أما الاكس بوكس، وما هي أحدث الاصدرات لهما، وكيف نقوم بتحديد الجهاز الأفضل لنا طبقًا لرغباتنا في الألعاب، سنتعرف على ذلك في مقالنا الآتي.

هل الحاجة لتحديث بعض الألعاب هو تمهيد لطرح بلاي ستيشن 5؟

بدأ المختص في الأخبار التقنية “الأستاذ/ فيصل السيف” حديثه بأن الاصدار الجديد في البلاي ستيشن أخذ 8 سنوات في التطوير.

فبلاي ستيشن 4 به بعض التطورات والدقات الموجودة التي لو أخذناها مع نسخته المطورة التي طرحت من أكثر من سنة، فالتقنيات الموجودة به كفيلة بإعطاء جودة أعلى في الألعاب، وهذا الأمر الذي هو موجود بالفعل على أرض الواقع.

فقدرة البلايستيشن 4K يتميز بصورة دقتها 140 هرتز وهذا أمر مهم في جيل من المفترض أن يستمر لثمان سنوات إن لم يكن أكثر.

الجديد في هذه الأجهزة المطروحة

كل شركة من الشركات قامت بطرح نسختين، فمايكروسوفت قامت بطرح الاكس بوكس series X و series S حيث أن الأخيرة هي النسخة المصغرة الرقمية، والفرق بين النسختين أن الاكس بوكس series S أقوى بكثير ويقرأ أقراص.

كما أن القدرات به عالية جدًا من ناحية معالجة الصور والبرمجيات وأيضًا من ناحية إمكانيات التخزين.

أما إذا تحدثنا عن النسخة الرقمية الموجودة فنجد أن قدراتها أقل وتعتمد على تحميل الألعاب رقميًا، ولا يوجد بها قارئ أقراص، والاعتماد فيها منصب على الانترنت بشكل كامل.

أما عند التحدث عن PlayStation فنجد أن شركة سوني طرحت نسختين، نسخة بها قارىء أقراص ونسخة أخرى رقمية بدون قارئ أقراص.

وما يختلف مع شركة سوني أن كامل الامكانيات التقنية للجهاز متطابقة في كلا النسختين، فعند أخذ نسخة رقمية يكون اعتمادك بالكامل على الانترنت في التحميل، أما عند أخذ النسخة القارئة للأقراص يمكن نقل الألعاب بدون الإعتماد الكلي على الانترنت.

الفرق بين بلاي ستيشن 4 و بلاي ستيشن 5

إذا كان يعمل البلاي ستيشن 4 بشكل جيد وإذا كانت الشاشة التي تستخدمها تُعطيك 4K 120 هرتز فهذه القدرات جيدة جدًا، ويعد الاختيار في الألعاب هو أهم قرار في الترقية إلى بلاي ستيشن 5 أو في الإختيار بين بلاي ستيشن 5 والاكس بوكس.

فهناك بعض الألعاب تحتم على الشخص تطوير جهازه إلى جهاز أفضل، فعناوين الألعاب التي سوف تُطرح هي أساس اختيار هذه الأجهزة حسبما أشار “السيف” في حديثه.

وعن مشاكل السيرفر التي تظهر عند اللعب، فيقول المختص أن مشكلة السيرفرات بالفعل موجودة، فحل مشكلة السيرفرات ليست في الأجهزة ولكن من الشركات الأم صاحبة هذه السيرفرات، لذلك فهذه الشركات عندما تستحدث سيرفرات جديدة قريبة لدينا في الشرق الأوسط.

وأنهى “فيصل السيف” حديثه بالإشارة بأن البلاي ستيشن والاكس بوكس يدعمون تقنية الـصوت ثلاثي الأبعاد من ناحية القدرة فقط.

وهنا اقرأ عن مزايا بلايستيشن 5 الجديدة

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: