أهمية الغذاء الصحي والسوائل في فصل الصيف

شارك عبر:

صورة برتقال , فصل الصيف , السوائل
برتقال

مع حضور فصل الصيف يشعر العديد من الأشخاص بالإرهاق الجسدي نتيجة لاتباعهم طرق غير صحية في التغذية إلى جانب عدم شرب السوائل الكافية للجسم والتي تُعوّضه بما يتم فقده من سوائل نتيجة لارتفاع درجة الحرارة خلال الصيف، لذلك لابد من التغذية الصحيحة وشرب السوائل التي تعطي الطاقة وتُحسّن الدورة الدموية في الجسم.

ما هي التغذية السليمة في فصل الصيف ؟

لابد للجسم بشكل عام أن يأخذ جميع احتياجاته الغذائية من كافة العناصر الغذائية خاصة في فصل الصيف الذي يجب أن نهتم فيه برطوبة الجسم بشكل كبير.
للرطوبة الجيدة للجسم خلال فترة الصيف يجب:
• شرب الماء بكمية كبيرة (8:6 كاسات يوميا).
• الإكثار من تناول الخضروات والفاكهة لاحتوائها على فيتامينات ومعادن إلى جانب الألياف الموجودة في الخبز الأسمر.
• التقليل من الوجبات الدسمة أو الدهون لتجنب الإرهاق الجسدي.
• عدم إجهاد الجسم خلال فترة النهار الصيفية الحارة.

وتابعت “د. صفاء ” مع أهمية الخضروات والفواكه الكبيرة للجسم في فصل الصيف فإنها لا تغني عن أهمية الماء له.

هناك بعض المشكلات التي تنتج نتيجة نقص السوائل في فصل الصيف والتي تظهر على الجِلد والشَّعر والتي يمكن علاجها عن طريق طبيب الجِلدية بشكل أساسي.

يجب أن يتناول الشخص 5 وجبات يوميا مقسمة إلى 3 وجبات رئيسية ووجبتين خفيفتين طوال اليوم.

هناك البعض ممن لا يستطيعون شرب الماء، لذا نحاول أن نعطي الطعم للماء عن طريق إضافة شرائح الليمون أو غيرها إلى الماء بجانب الفواكه والخضروات الغنية بالماء مثل البطيخ والخس والجَذَر والكوسة.

على الجانب الآخر يُفضل عدم تناول الأملاح بكميات كبيرة خاصة في الصيف حيث أنها تضر بالبول إلى جانب المشروبات والكافيين الذي يمكنها أيضا التسبب في جفاف الجسم، كما يُفضل أيضا استبدال تلك المشروبات بالعصائر الطبيعية المفيدة للجسم دون إضافة السكر لها.

كيف يؤثر نقص الماء على مرضى السكر؟

لابد لمريض السكر من شرب الماء بكمية كبيرة خاصة صيفا وعند ارتفاع السكر في الجسم إلى جانب المتابعة مع الطبيب المختص لوصف طريقة التغذية الصحيحة له خلال اليوم للتحكم في معدل السكر.

وأضافت ” صفاء” يجب الاهتمام بالأطفال بشكل أكبر من الكبار حيث أنهم يقومون كثيرا بالحركة ، إضافة إلى أنهم يجب أن يرتدوا ملابس خفيفة بجانب عدم الإكثار من الحلويات وتناول fast food.

ما هو الغذاء الصحي عند السفر؟

في البداية يجب عمل check up كامل عند الطبيب قبل السفر إلى جانب أخذ الأدوية التي قد يحتاجها في السفر مثل أدوية النزلات المعوية والإسهال والإمساك إلى جانب التطعيمات اللازمة لجهة السفر.
عدم تناول الأطعمة الدسمة خلال فترة السفر لتجنب عسر الهضم والتعب خلال فترة السفر.
تناول الخضروات والفواكه إلى جانب اصطحاب قارورة المياه خلال فترة السفر.

تناول السَّلطات التي تحتوي على الخضار وتجنب المقليات والأطعمة ذات السعرات الحرارية العالية.

وأردفت الطبيبة ” صفاء “: يمكن للتسمم الغذائي أن يحدث خلال مدة السفر أو غيرها، لذلك يُنصح بتناول الأطعمة المعلبة أو الجافة وتجنب المجمدات أو الأطعمة.

كذلك يُفضل عدم شراء الأطعمة بكميات كبيرة وعلى فترات متقاربة للمحافظة على تخزينها في البيت بشكل سليم بالإضافة إلى شراء الأغذية الحية السليمة والعمل ترتيب وتخزين الطعام بشكل سليم داخل الثلاجة.

يجب أيضا عدم تقطيع الخضروات واللحوم بنفس السكين منعا للتلوث العَرَضي إلى جانب عدم تخزين اللحوم خارج freezer أو الثلاجة لتجنب انتقال البكتيريا إليها.

كيف يمكن تجنب التسمم الغذائي خلال السفر؟

يمكن تجنب حدوث تسمم غذائي للشخص من خلال:
• عدم شراء الأطعمة من الباعة المتجولين خلال فترة السفر.
• عدم حفظ الطعام خارج الثلاجة لأكثر من ساعة.

لابد من شرب السوائل بكمية كبيرة لمعالجة التسمم في بداية أعراضه البسيطة والتي تمتد إلى بعض الأيام ومنها:
• الاستفراغ.
• ألم في البطن.
• ارتفاع درجة حرارة الجسم.

ولكن عند زيادة تلك الأعراض في الجسم يجب مراجعة الطبيب على الفور.
وأكملت “د. صفاء ” يمكن للسوائل أن تقي من التسمم الغذائي إلى جانب الأطعمة التي تعوض نسبة الأملاح في الجسم، كما يمكن للموز والتفاح والخبز الأسمر والشاي بدون السكر أن تعالج التسمم الغذائي في بدايته.

تعمل أعضاء الجسم المهمة مثل الجِلد والكُلى على اخراج السموم من الجسم لذلك يجب تناول الغذاء الصحي لكي تستطيع تلك الأعضاء القيام بمهامها على أكمل وجه إلى جانب شرب الماء الكثير.

ما هي الأغذية المفيدة للشَّعر؟

يمكن فقط للغذاء أن يستفيد منه الشَّعر وليس من الزيوت كما هو معروف لدى البعض، فلتطويل الشّعر يجب تناول مضادات الأكسدة إلى جانب تناول الخضروات والفواكه، كما يجب تناول omega 3 الموجود في المكسرات بشرط عدم الإكثار منها أو تناول المكسرات المحمصة والمملحة.
كذلك تعتبر الأسماك وخاصة الأسماك الدهنية مفيدة بشكل كبير للشَّعر مثل السلمون والتونة بشرط تناولها مرة أو مرتين أسبوعيا على الأكثر.


شارك عبر:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error:
Scroll to Top